تشخيص الفيروسات التي تهاجم الكبد

السؤال

ابني البالغ من العمر 19 عاما أدخل المستشفى مع مشاكل ضعف الكبد ويعاني من حمى متقطعة، يشتبه الطبيب بـ CMV. وادعى أنه من المستحيل أن نعرف على وجه اليقين. فهل هذا صحيح؟ هل صحيح انه غير ممكن تحديد بيقين الفيروس في الفحص؟

الجواب

اضطراب بوظيفة الكبد قد ينبع نتيجة لأسباب عديدة. هناك العديد من الفيروسات التي تضر الكبد، واحدة منها هي في الواقع الفيروس المضخم للخلايا (Cytomegalo virus - CMV)، بالإضافة إلى اضرار باجهزة أخرى في الجسم، ويضر ايضا بالكبد. العدوى حادة بـ CMV يمكن أن تكشف عن طريق فحص الدم الذي يظهر ما إذا كان أصيب الشخص سابقا بالفيروس، سواء كانت الاصابة الاولى أو استيقاظ الفيروس (الإصابة مرة أخرى / تنشيط الفيروس). من الممكن ان الطبيب يعني أنه من المستحيل القول على وجه اليقين ما هو الفيروس الذي يسبب الاضطراب بوظائف الكبد، سواء كانت نتيجة اختبار CMV ستكون سلبية. ذلك لأن هناك العديد من الفيروسات الأخرى، التي على ما يبدو انها تعطل وظائف الكبد، ونحن لا نعرف كيفية التحقق من وجودها. في معظم هذه الحالات، اضطراب وظيفة الكبد يمر ونحن ما زلنا لا نعرف السبب الدقيق. مع كل حمى واضطراب الكبد هناك حاجة لاختبارات شاملة التي تشمل اختبار الفيروسات التي تهاجم الكبد، استجواب دقيق حول الادوية أو مواد أخرى استخدمت (بما في ذلك العلاج الطبيعي بالطب البديل)، مستويات الادوية في الدم ومتابعة عن كثب حول وظائف الكبد