تلوث في المسالك البولية يتطلب العلاج بالمضادات الحيوية

السؤال

أنا امرأة عمري 94. قبل شهر دخلت المستشفى لأول مرة بسبب القشعريرة، الرجفان في جميع أنحاء الجسم والحمى بدرجة حرارة 40 مئوية. أظهرت الاختبارات وجود تلوث في المسالك البولية وكان هناك خيار لإجراء اختبار وظائف الكلى. تلقيت العلاج بالمضادات الحيوية، مما ساعدني، والآن، بعد شهر، عادت الأعراض مرة أخرى. أجريت اختبار مستنبت البول (البكتيريا القلوية) وكانت النتيجة: نمى في فحص المستنبت أكثر من 100,000. ماذا يعني ذلك؟ هل عاد التلوث مرة أخرى؟ هل هذا يحتاج إلى علاج؟

الجواب

يعرف التلوث في المسالك البولية بوجود أكثر من 10 للقوة خمسة (أكثر من 100,000) بكتيريا. الأشخاص الذين لديهم أعراض (يعانون من الحرقان والإلحاح البولي)، أيضا وجود 10٬000-100 بكتيريا يشير الى التلوث. إذا تكرر التلوث، فالأمر يتطلب العلاج، خصوصا في ضوء حقيقة أن لديك أعراض.