تناول المضادات الحيوية لازالة البثور

السؤال

أنا فتاة تبلغ من العمر 18 عاما. قبل نحو عامين تلقيت علاج بالروأكيوتان لمدة ستة أشهر بسبب بثور في الوجه. البثور زالت نتيجة للعلاج، لكنها عادت مرة أخرى في الوجه، وظهرت أيضا في الساقين. بالطبع هذا يزعجني جدا، لذلك ذهبت لاستشارة طبيبة الامراض الجلدية. أوصتني بأخذ المضادات الحيوية لمدة ثلاثة أشهر. أخشى أن يسبب لي الدواء الضرر. هل يفضل أخذ المضادات الحيوية؟ ماذا علي أن أفعل؟

الجواب

 عودة حب الشباب بعد العلاج بالروأكيوتان (Roaccutane) يمكن أن يكون بسبب عدة أسباب، مثل التغيرات الهرمونية في الجسم (وخاصة في مرحلة المراهقة، أثناء الحمل وبعد سن اليأس)، جرعة منخفضة جدا من الدواء، مدة علاج غير كافية وغير ذلك. أنا أقدر وفقا لما كتبته في سؤالك أن طبيبة الأمراض الجلدية بدأت العلاج بالمضادات الحيوية مثل المينوسيكلين (Minocycline)، وليس علاج بالروأكيوتان مرة أخرى. الطبيبة أعطتك العلاج وفقا لبروتوكول، والذي بحسبه يكون علاج الروأكيوتان هو علاج ثانوي فقط والذي يعطى فقط بعد عدم تحقيق العلاج الأولي نتائج مرضية. أنا لا أعرف ما هو المضاد الحيوي المحدد الذي أعطتك اياه، لذلك لا أستطيع أن أتطرق مباشرة للعلاج الذي تلقيته. بشكل عام، العلاج بالمضادات الحيوية يكون امن اذا تم تتبع ارشادات  المصنع والطبيب المعالج والمراقبة المناسبة من قبل الطبيب المعالج. بالطبع، كل دواء، حتى ولو لم يكن مضاد حيوي، يمكن أن يسبب لاثار جانبية. يجب الانتباة لنوع الأعراض التي يمكن أن يسببها، وبمجرد الشعور بتغير في الجسم، يجب التوجة الى الطبيب للحصول على المشورة. نصيحتي لك هو أن تبدئي العلاج دون خوف، مع الحرص تماما بالعمل وفقا لارشادات الطبيب المعالج والشركة المصنعة للدواء.