اعتبارات حول جراحة الناسور في فتحة الشرج

السؤال

أبلغ من العمر 66 سنة. ارسلت من قبل الطبيبة المعالجة لطبيب المستقيم والشرج (proctologist) نتيجة للشك بوجود كتلة لحم بالقرب من فتحة الشرج، وكان لدي نزف وافرازات بالقرب من فتحة الشرج. 1. في الفحص لدى طبيب المستقيم والشرج كان تشخيصه على النحو التالي: رمز: 565 الناسور الشرجي (Fistula ANORECTAL) رمز: 455 بواسير (HEMORRHOIDS) 2. بعد التشخيص قال لي طبيب المستقيم والشرج "الأمر يتطلب عملية جراحية تحت التخدير العام" 3. أسأل ما إذا كان هناك أي خيار اخر، أو على الأقل التخدير المحلي بدلا من التخدير العام. 4. هل هناك إمكانية لمعالجة المشكلة عن طريق الأدوية أو مرهم. 5. هل هناك خطر من أن الجرح سوف يتحول لورم سرطاني؟

الجواب

لديك مشكلتين في فتحة الشرج - الناسور في فتحة الشرج، وبسبب الاضطرابات الكلاسيكية للافراز والنزيف وربما الألم أيضا، وجهتي إلى طبيب المستقيم والشرج (proctologist) من اجل جراحة. النتيجة الثانية البواسير يمكن أن تكون عشوائية وغير واضحة ما جزءها من شكوتك. في عمرك (66 عاما) موصى بتنظير القولون قبل كل عملية جراحية. سيتم بالفعل اجراء جراحة بسبب الناسور، وبالتالي يمكن اجراء جراحة بالوقت نفسه ايضا للبواسير إذا كان هناك مرجعية للحقائق في الفحص أو اضطرابات نموذجية لسنوات. نوعا التخدير، العام والمحلي، مناسبان ويؤخذان بعين الاعتبار لطبيب التخدير، وإلى حد ما باعتبارات الجراح بحسب خبرته. في حين التخدير الموضعي هو ممكن، في بعض الحالات، ولكن لا ينصح به، اضافة الى ان مضاعفات انواع التخدير الاخرى نادرة. علاج الناسور هو الجراحة، والبواسير كما ذكرت سابقا، ليس بالضرورة الجراحة. الناسور المزمن المهمل قد يسبب احيانا بشكل نادر وبعد سنوات تصبح مركز لظهور ورم سرطاني.