حب الشباب المستعصي الذي لا يستجيب للعلاجات المختلفة

السؤال

أنا أعاني منذ سنوات من ظاهرة حب الشباب في منطقة الوجه. قبل عامين بدأت العلاج بحبوب منع الحمل من نوع ديانا (الايثينيل استراديول - Ethinyl Estradiol) وبالفعل تحسن الوضع، ولكن حب الشباب لم يختفي بشكل كامل. توجهت الى أطباء الأمراض الجلدية عدة مرات، ودائما أعطوني حبوب المضادات الحيوية المختلفة (مينوسيكلين) التي ليس فقط لم تساعد، بل تسببت لي بالحساسية الشديدة. بالإضافة إلى ذلك أعطوني أيضا مجموعة متنوعة من المراهم والمستحضرات للعلاج الخارجي التي اتضح انها غير فعاله. أنا استخدم مستحضرات التجميل الموصى بها لعلاج حب الشباب وأحرص على تنظيف البشرة جيدا. وكذلك أحرص على التغذية السليمة (دون تناول الأطعمة المقلية وما الى ذلك)، وأستخدم أحيانا مستحضر الاريثروميسين للعلاج الخارجي. ولكن مع ذلك فليس هناك اختفاء كامل للبثور، وأنا لا أجد صلة مباشرة بين هذه البثور وبين التغذية أو المستحضرات التجميلية التي أستخدمها. سؤالي هو, ما الذي يمكن القيام به للتخلص نهائيا من هذه الظاهرة؟

الجواب

يبدو أنك تعالجين حب الشباب الذي تعانين منه بشكل جيد. ليس واضحا من خلال سؤالك ما هو الوضع الان، هل التحسن لم يكن كافيا بحسب رأيك؟ هل لم يحدث تحسن تقريبا؟ إذا كانت الظاهرة تزعجك للغاية، يبدو أنك قد حاولت بالفعل كل علاجات الخط الأول، ولكنك لم تجربي بالفعل علاج الروأكيوتان. إذا لم يكن هناك موانع (سبب لعدم إعطائك الدواء)، فيمكنك أن تسألي طبيب الامراض الجلدية حول هذا الخيار العلاجي.