طرق حدوث العدوى بفيروس التهاب الكبد B

السؤال

أنا عمري 25 عاما، حامله لفيروس التهاب الكبد B B. chronic hepatitis B, hbeag positive hihg viral load very low activity (biopsy) أثناء ممارسة الجنس أنا دائما أحرص على استخدام الواقي الذكري. هل هناك خطر من أن أسبب العدوى لزوجي عن طريق التقبيل ونقل اللعاب؟ على حد علمي، فإن فرص الإصابة بهذه الطريقة تقترب من الصفر، وهذا يحدث فقط إذا كان هناك تقرحات في الفم لدى كلا الزوجين. أود أن أعرف أيضا بشكل عام ما هي فرص الإصابة بفيروس التهاب الكبد B من امرأة لرجل عند ممارسة الجنس؟

الجواب

يمكن أن تحدث العدوى بفيروس التهاب الكبد B في الطرق التالية: ممارسة الجنس المهبلية، عن طريق الدبر أو عن طريق الفم، القبلة التي تشمل نقل اللعاب، وخاصة إذا كان في الفم قروح، التعرض للدم من خلال الجرح أو الطعن، استخدام شفرة الحلاقة، فرشاة الأسنان، مقص الأظافر أو الأقراط لشخص يحمل الفيروس، المشاركة في استخدام الإبر أو المحاقن مع شخص يحمل الفيروس، من الأم الى الجنين. من الصعب الحصول على بيانات دقيقة عن نسبة حدوث العدوى عند الاتصال الجنسي من غير الوسائل الواقية لأنه من الصعب جدا إجراء دراسات حول هذا الموضوع.