طفلة عمرها سنتين تكثر من ممارسة العادة السرية

السؤال

أنا أم لطفلة عمرها سنتين وتسعة أشهر. ومن الجدير بالذكر أنني خلال فترة الحمل كانت لدي رغبة جنسية قوية. عندما كان عمرها ستة أشهر أو تسعة أشهر، بدأت في ممارسة العادة السرية بحيث أنها كانت تتعلق على حافة الطاولة أو الكرسي أو السرير وتهز نفسها. وهي تفعل ذلك في كل وقت وحتى الآن في كل لحظة ممكنه، لا تلمس نفسها بشكل مباشر وانما تتأرجح بطريقة خاصة التي طورتها بنفسها. هي في الحقيقة في عالم آخر. هي ترتاح أحيانا وتضع رأسها على الطاولة، وحتى انها تعرق قليلا. إذا طلبنا منها أن تجلب شيء لصرف انتباهها، فإنها تجلبه، ولكن مرة أخرى تعود إلى طاولتها. وأحيانا فإنها تنام بهذا الشكل. هي طفلة تتمتع بصحة جيدة بشكل عام، والحمد لله، ذكية جدا، سعيدة ومرحة. أود أن أعرف ما الذي يجب القيام به. أنا أعرف أن هذه هي عملية طبيعية، ولكن أعتقد أنها أستمرت لوقتا أطول مما ينبغي، أليس كذلك؟ هل هذه الظاهرة ستزول من تلقاء نفسها أم ان هناك حاجة لوقفها بأي شكل من الأشكال؟

الجواب

الظاهرة التي تصفينها تبدو معقولة ومناسبة لمرحلة التطور الجنسي لأبنتك. في هذا العمر، يبدأ الأطفال في التعرف واستكشاف أجسادهم. هذه ليست ممارسة حقيقية للعادة السرية التي يرافقها التخيلات والنشوة الجنسية، وانما هذه هي طريقة لاستكشاف أجسادهم. ومع ذلك، يبدو أن هذه الممارسة فوق الطبيعية، مما يمكن أن يشير في بعض الأحيان على ضائقة معينة. أوصي بالتوجه الى الطبيب المعالج ليرى الطفلة "أثناء ممارسة هذه العادة"، أو ربما التوجه الى المعالج النفسي للأطفال من أجل نفي أي شك.