علاج الاكتئاب واضرار تناول الاكستاسي

السؤال

هناك ادعاء ان اكستاسي (Ecstasy) يسبب ضرر لا يمكن اصلاحه للخلايا العصبية واكتئاب. هل العلاج المقبول في الاكتئاب هو ادوية من عائلة SSRI؟ هل هناك نوع اخر من العلاج؟ انا مقتنع ان لدي اضرار خطيرة بسبب استخدام مزمن لمئات حبوب اكستاسي وايضا استخدام مزمن لحمض الليسرجيك (LSD) وكل ما يؤثر على السيروتونين. ولا استخدم السموم منذ وقت طويل واود ان اعلم ماذا يحصل.

الجواب

اكستاسي (Ecstasy) هو لقب لسم، من مجموعة المنبهات الكيميائية. هذه المادة تسبب زيادة اطلاق الدوبامين والسيروتونين من خلايا المخ وهذا ما يسبب الشعور العالي الفوري (واحيانا مع ظواهر جسدية تبدا بسرعة شديدة لنبضات القلب وتنتهي بسكتة دماغية او هلوسة). في اختبارات التصوير تبين ان الاستخدام المستمر يسبب لخلايا المخ ضرر قابل جزئيا للاصلاح. من المعروف اليوم ان نسبة كبيرة من الاشخاص الذين يتوجهوا لاستخدام السموم منذ البداية بسبب ضائقة نفسية (قلق، اكتئاب، تصور ذاتي منخفض)، استعمال السموم يشعر بالراحة الفورية لوقت قصير، وبعد ان يمر تاثير السموم ترجع المشكلة الاصلية، اذا اردت ان تعلم فعلا ماذا يحدث لك، عليك القيام بفحوصات عند الطبيب النفسي الذي يقرر حاجتك للعلاج. يسطيع المعالج ان يعرض عليك انواع علاجات مختلفة ويساعد ان تختار العلاج الافضل لك. تناول المثبطات الانتقائية لاسترداد السيروتونين (SSRI) ليس علاج بعد التوقف عن استخدام السموم. هذه الحبوب لا تلائم كل شخص وتناولها بعد استخدام السموم في الماضي يلزم تواصل مع الطبيب النفسي. تناول ادوية غير ملائمة ممكن ان تزيد من خطورة الحالة النفسية.