عوامل الخطر للاصابة بارتفاع الكوليسترول

السؤال

ما هي عوامل الخطر للاصابة بارتفاع الكوليسترول التي استطيع التحكم بها؟

الجواب

يمكن السيطرة على العديد من العوامل التي تزيد من مخاطر الإصابة بارتفاع الكولسترول في الدم.

مرض السكري: مرض السكري غالبا ما يؤدي إلى مستويات عالية من الدهون ثلاثية الجليتسريدات، مستويات منخفضة من الكولسترول الجيد وارتفاع مستويات كولسترول ال- LDL. لكن، العلاج الفعال لمرض السكري قد يساعد في الحد من هذا التأثير.

النظام الغذائي: الحمية الغذائية الغنية بالدهون المشبعة، الدهون الغير مشبعة، الكولسترول والسعرات الحرارية يمكن أن تزيد من مستوى الكولسترول الكلي وتؤدي إلى السمنة. تناول الكثير من الدهون المشبعة يمكن أن يؤدي إلى تحفيز إنتاج الكولسترول في الكبد، الأمر الذي قد يزيد من إنتاج ال- LDL ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية عندكم.

قلة النشاط البدني: عدم ممارسة الرياضة يقلل من مستويات الكولسترول الجيد ويزيد من الوزن الزائد ومقاومة الأنسولين في حالات مرض السكري، مما يزيد من عوامل الخطر لارتفاع الكولسترول في الدم. عن طريق زيادة تدفق الدم وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية ، فان ممارسة الرياضة تكون مفيدة لنظام الدورة الدموية ويمكن أن تخفض مستوى ال- LDL (الكولسترول السيئ) وتزيد مستوى ال- HDL (الكولسترول الجيد).

الوزن الزائد: زيادة الوزن مرتبطة بانخفاض مستوى ال- HDL وبزيادة مستوى  ال-LDL. زيادة الوزن تساهم أيضا في عدم - تحمل الجلوكوز وتطور مرض السكري.

التدخين: التدخين يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب التاجية، والإقلاع عن التدخين يمكن أن يقلل من المخاطر.