فحوصات تشخيص الحمل في مراحله الاولى

السؤال

أنا فتاة عمري 18. قيل لي أنه يمكن عمل اختبار الحمل بعد أسبوع من ممارسة الجنس، ولكن فقط من خلال فحص الدم. أردت أن أعرف ما إذا كان ذلك ممكن حقا.

الجواب

تشخيص الحمل في مراحله الأولى يمكن أن يتم إما عن طريق الفحص المنزلي، الذي يقيس مستوى الهرمون بيتا (HCG) في البول، واما عن طريق فحص الدم الذي يقيس مستوى ال- HCG في الدم. الفرق بين الاختبارين هو أن اختبار الدم أكثر حساسية، ولذلك في وقت مبكر جدا من الحمل، عندما يكون مستوى HCG منخفض، يمكن أن تكون نتيجة الاختبار المنزلي سلبية بينما نتيجة اختبار الدم إيجابية. يجدر بالذكر أنه إذا كنت حاملا، فمن الممكن بعد أسبوع من الجماع أيضا أن تكون نتيجة فحص الدم سلبية. التوصية هي بانتظار تأخر الحيض، ثم اجراء الفحص.