علاج فقدان القدرة على النطق

السؤال

قبل ثلاثة أشهر، فقدت صوتي تماما. رافق المشكلة توسع كبير في الشق بين الاوتار الصوتية. بمساعدة العلاج والتوجيه من اخصائي النطق، عاد الصوت بعد ثلاثة أسابيع. بعد ذلك، لحوالي شهرين، تعلمت كيف أتكلم حسب التوجيهات. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الشق بين الحبال الصوتية يشفى ويعود الى طبيعته. ومع ذلك، عندما كنت اتكلم، كان حلقي يؤلمني كثيرا، وأنا اقترب بين الحين والاخر لخسارة الصوت مرة أخرى. هل هذا وضع طبيعي، وهل سوف يكون لدي قيود دائمة؟ هل الألم في الحلق سيستمر الى الابد؟ هل يمكنني أن أفعل شيئا عدا عن مساعدة اخصائي النطق، الذي لا يعرف ما يمكن القيام به اكثر؟ للأسف، وأنا في حيرة.

الجواب

الوضع الموصوف يبدو لأول وهلة عملية طبيعية من الشفاء والتقدم. يجب التذكر ان العملية طويلة. يبدو أنك في حاجة إلى استشارة طبيب الانف-أذن-حنجرة المتخصص في هذا المجال.

معالج النطق يمكن أن يساعدك على التمرن، وتحسين أسلوب التعبير ولكن ليست وظيفته تشخيص المشاكل المزمنة للعمق.