كل ما اردتم معرفته عن الروكوتان لعلاج حب الشباب

السؤال

سؤالي هو لطبيب الجلد: اعاني من مشكلة حب الشباب التي تتفاقم خاصة اثناء العادة الشهرية. في ذلك الوقت تلقيت علاج بادوية المضادات الحيوية من نوع مينوسكلين(minocycline) ومراهم للعلاج الموضعي. لقد ساعدني هذا العلاج لفترة معينة ولكن بعدها ظهرت المشكلة مرة اخرى. وما زلت حتى اليوم اتناول هذه الحبوب .

الجواب

روكوتان (Roaccutane) هو الدواء الوحيد الذي يمكنه ان يغير مجرى مرض حب الشباب. من الصعب ان يوصى من بعيد باستخدامه او لا، ولكن اليك بعض البيانات عن الدواء فاقرأيها ثم قرري.

يستند دواء الروكوتان (ايزوتريتينوين-Isotretinoin) الى فيتامين A وهو يساهم في علاج حب الشباب الحاد. يعمل الدواء عن طريق تقليل افراز الحلبة (fenugreek).  بشكل عام فان مدة العلاج بهذا الدواء تكون لبضعة اشهر فقط، ولكن يستمر تقليل الافراز حتى عام واحد بعد ايقاف العلاج. يؤدي تقليل افراز الحلبة الى حدوث نقص بكمية الجراثيم في الجلد. كما انه يوجد للروأكيوتان تأثير مضاد للالتهاب، ولذلك فانه يثبط من تكون الزؤان (الهالات السوداء).

يلائم العلاج بالروأكيوتان للمرضى الذين تحسن لديهم حب الشباب باقل من 50% بعد نصف عام من استعمال المضاد الحيوي، لحب الشباب الذي عاد مرة اخرى بعد ان زال، ولحب الشباب الذي يسبب ندوب الجلد او يسبب ضررنفسي. 
بشكل عام ، يعطى العلاج مرتين في اليوم، لمدة 20 اسبوع . 
في بعض الحالات يحدث تدهور في حب الشباب اثناء المرحلة الاولى من العلاج. في هذه الحالة يمكن  استخدام الستيروئيدات.

يحصل اكثر من 80% من مستخدمي هذا الدواء على تحسن ملحوظ، والذي يستمر حتى بعد التوقف عن العلاج بالروأكيوتان. اذا عاد حب الشباب مجددا بعد بضع اشهر- يمكن استخدام الدواء مرة اخرى.
لدى 61% من مستخدمي هذا الدواء - هنالك حاجة لاستعمال علاج اضافي من المضاد الحيوي عن طريق الفم او بمرهم مضاد حيوي.

هنالك بعض التأثيرات الجانبية المحتملة للروأكيوتان، والتي من الممكن ان تكون حادة وبالتالي فانها تحد من استعماله.
يعتبر هذا الدواء ماسخ - اي انه في حالة الحمل، قد يؤدي الى نشوء عيوب خطيرة للجنين وبالتالي فانه  يسبب اجهاضه، ولذلك يمنع استعمال هذا الدواء للمرأة التي تخطط للحمل.
اعراض جانبية اخرى هي الجفاف وتشقق البشرة، حساسية للشمس (يجب عليك وضع كريم للوقاية عند التعرض للشمس، بل وتقصير فترة التعرض للشمس اقصى ما يمكن)، تساقط الشعر والحكة.
تأثيرات جانبية ممكنة ايضا هي الاكتئاب، الام المفاصل والعضلات، تضرر الكبد، تثبيط نخاع العظم.
يحدث لدى 25% من المعالجين بهذا الدواء، ارتفاع بالتريغليسيريدات في الدم.
من اجل تفادي التأثيرات الجانبية ، يجب اجراء الفحوصات التالية قبل البدء بالعلاج: فحص الدهون في الدم، وظائف الكبد وعد دموي شامل (CBC)، ويجب متابعة هذه الفحوصات بعد البدء بالعلاج شهريا.
لا تتطلب غالبية التأثيرات الجانبية ايقاف العلاج.