ما الذي يزيد من خطر الاصابة بالحُماق؟

السؤال

ما الذي يزيد من خطر الاصابة بالحماق؟

الجواب

الأشخاص الذين لم يصابوا بالحماق (Varicella, Chickenpox) ولم يتلقوا لقاح ضد المرض معرضون لخطر الإصابة به، وأيضا الأشخاص الذين:

 • يعيشون مع شخص مصاب بالحماق.

 • يعملون، أو يلعبون في غرفة لأكثر من ساعة، مع شخص مصاب بالحماق.

 • موجودون في نفس الغرفة في المستشفى مع شخص الذي سيصاب في وقت لاحق بالحماق، أو يعالجون من قبل شخص الذي سيصاب في وقت لاحق بالحماق.

 • لديهم ضعف في الجهاز المناعي.

خطر الإصابة بالحماق يزيد خصوصا عندما يكون احد أفراد الأسرة مصاب بالمرض، وذلك بسبب الاتصال اللصيق. علاوة على ذلك، فان المرض قد يكون أكثر حده عند الشخص الذي تلقى العدوى منه عند الشخص الذي سبب العدوى. المرض يكون معدي بدءا من اليوم الأول أو الثاني قبل ظهور الطفح الجلدي وحتى جفاف البثور وتغطيتها بالقشرة.

الأطفال الصغار جدا، المراهقين, البالغين وخاصة النساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة، هم أكثر عرضة لتطوير المضاعفات نتيجة للإصابة بالحماق.

 الأشخاص الذين أصيبوا بهذا المرض أو تلقوا لقاح ضده - مطعمون ضد هذا الفيروس. في بعض الحالات قد يكون هناك رد فعل طفيف نتيجة للتعرض الإضافي للفيروس، مثل بقع قليلة والحمى الخفيفة. لكن في معظم الحالات، فإنه من غير المحتمل أن يصاب الشخص الذي قد أصيب بهذا المرض مرة أخرى.