نتيجة فحص الدم الخفي الايجابية في البراز بغياب مؤشرات أخرى

السؤال

أجريت اختبارات الدم الخفي ودائما كانت بعض النتائج إيجابية. اخر اختبار 2 من 3 كانت ايجابية. قبل بضعة أشهر أجريت فحص تنظير القولون وتنظير المعدة ولم يتم العثور على أي شيء غير طبيعي. لدي نقص في الحديد والهيموجلوبين بين 10 الى 11 وجميع مشتقات الهيموجلوبين خارج المجال الطبيعي. لدي الام في البطن. لم يتم فحص الأمعاء الدقيقة. هل يجب إعادة فحص تنظير القولون؟ تنظير القولون الافتراضي؟ أو أي شيء اخر؟ أنا دائما قلق وأخشى ان لدي ورم ولم يكتشفوه.

الجواب

الهدف من فحص الدم الخفي في البراز هو للكشف عن أورام القولون. ومع ذلك، هناك العديد من الأسباب الأخرى التي تعطي نتيجة إيجابية لفحص الدم الخفي في البراز. في الواقع كل ضرر على طول الجهاز الهضمي من الفم إلى فتحة الشرج قد يسبب لذلك: النزيف من الأنف واللثة، التهاب المريء، تقرحات في المريء، أورام المعدة والمريء، التشوهات (malfomations) في الأوعية الدموية على طول الأمعاء، الاورام الحميدة – السلائل في الأمعاء، البواسير، التشققات، وغير ذلك. الاختبارات العادية لتقييم قنوات الجهاز الهضمي السفلية (تنظير القولون) والعلوية (تنظير المعدة) هي فعالة ودقيقة، ولكنها تترك جزء من الأمعاء (من الثلث السفلي للاثني عشر وحتى نهاية الأمعاء الدقيقة) - التي يصعب الوصول إليها. مصدر النزيف في الأمعاء الدقيقة هو السبب لفقر الدم بسبب نقص الحديد ولفحص الدم الخفي الايجابي في البراز لدى كثير من المرضى الذين يظهر لديهم فحص تنظير القولون وتنظير المعدة نتائج سليمة. السبب الأكثر شيوعا هو خلل التنسج الوعائي (angiodysplasia) - حالة شائعة وليست خطيرة، وفي وقت لاحق تظهر أورام حميدة وخبيثة في الأمعاء. أسباب أخرى هي تقرحات الأمعاء الدقيقة (التي قد تحدث بسبب استخدام العقاقير المضادة للالتهاب الغير الستيروئيدية)، الناسور بين الأوعية الدموية والأمعاء، الانتباذ البطاني الرحمي ( Endometriosis) وغير ذلك. سبب اخر هو مرض الداء الزلاقي (Celiac disease، الذي يمكن أن يسبب لفقر الدم بسبب نقص الحديد وأحيانا لفحص الدم الخفي الإيجابي في البراز، لأنه في السنوات الأخيرة يتم تشخيصه على نحو متزايد لدى كبار السن الذين يعانون من هذه الأعراض. لا ينصح بتنظير القولون الافتراضي في حالتك، لأن هذا الاختبار أقل حساسية بالمقارنة مع تنظير القولون العادي، وهو لا يسمح بأخذ الخزعة أو استئصال الافات الصغيرة مثل السلائل. أولا، أعتقد أنك يجب أن تبقي تحت المراقبة من قبل طبيب الجهاز الهضمي، لكي يستطيع أن يقدم لك التوصية بشأن مواصلة التحقيق والمتابعة. هناك عدد من المبادئ التوجيهية الصادرة عن جمعيات أطباء الجهاز الهضمي (مثل، على سبيل المثال، الـ AGA) حول كيفية التعامل مع حالة مثل حالتك، التي تدعى obscure bleeding – الدم الخفي الإيجابي أو فقر الدم بسبب نقص الحديد على الرغم من اجراء التحقيق الأولي في الجهاز الهضمي. الطرق المثلى للتحقيق في حالة المرضى الذين يعانون من النزيف من الجهاز الهضمي الذي لم يعرف سببه - تتطور خاصة مع أول استخدام للكبسولة التي تفحص الأمعاء الدقيقة. يوصى في الخطوة الأولى بإعادة فحص تنظير المعدة، وإذا لم يشير هذا الى سبب النزيف، فيجب أيضا اعادة تنظير القولون. هناك أساليب للوصول إلى أماكن أعمق قليلا، ويمكن محاولة استخدامها. الهدف من تكرار هذه الاختبارات هو للتأكد من التقييم الأول لم يفوت شيئا ما. هناك جهات طبية التي توصي بإجراء اختبار الجولة الثانية من قبل طبيب اخر لأمراض الجهاز الهضمي خلافا للطبيب الذي نفذ الاختبارات الأولى. خيار اخر لمواصلة التحقيق (بعد فحص تنظير القولون وتنظير المعدة الأول) هو فحص الأمعاء الدقيقة. لهذه الغاية، هناك عدد من الخيارات، ويجب عليك مناقشتها مع طبيب أمراض الجهاز الهضمي المعالج. من بين الخيارات - التنظير الداخلي للأمعاء الدقيقة Enteroscopy- (بطريقة مشابه لتنظير القولون)، الكبسولة التي يبتلعها المريض حيث تقوم الكاميرا بتصوير الأمعاء الدقيقة. وهي تظهر الأمعاء الدقيقة بشكل جيد، ولكن لا يمكن أخذ الخزعات خلالها)، اختبارات التصوير - مثل صور، CT أو MRI، الفحص بواسطة خلايا الدم الحمراء المعلمة بمادة مشعة مما يمكن من تحديد موقع النزيف وغير ذلك. على الرغم من التحقيق العميق، فلدى بعض المرضى لا يتم العثور على سبب النزيف، وعندها ينصح بإجراء فحص المتابعة بعد بضعة أشهر. قلت في سؤالك، أن فحص الدم الخفي في البراز لديك كان إيجابي في الماضي. أنا لا أعرف ما هي الفترة الزمنية التي نتحدث عنها، ولكن إذا كان الاختبار إيجابي طوال بضع سنوات، فاحتمال وجود ورم خبيث الذي لم يكتشف بعد - صغير جدا.