نصائح لتجنب الدوخة والدوران لدى الاطفال

السؤال

ابنتي البالغة من العمر 11 عاما تعاني من الدوار على الأقل مرة واحدة في اليوم، خلاله "ترى سواد في العيون". أرسلنا طبيب العائلة للفحص لدى طبيب القلب وطبيب الأعصاب. كلاهما لم يجدوا شيئا، ولكن أعطونا بعض النصائح. طبيب الأعصاب نصح بتجنب الكافيين والجبنه الصفراء، طبيب القلب أوصى بتناول وجبة إفطار كاملة مع اضافة الكثير من الملح والجبنه الصفراء، وأنا لا أفهم لماذا يجب تجنب الكافيين والجبنه الصفراء. ماذا أفعل؟

الجواب

أسباب الدوار كثيرة ومتنوعة، وتشمل التلوث الفيروسي، ضغط الدم، استهلاك الكحول، التغيرات الهرمونية، مشاكل في وصول الدم إلى الدماغ، وغيرها. من الصعب تحديد السبب الدقيق، لذلك ارسلك الطبيب للفحص لدى طبيب القلب وطبيب الاعصاب. وبسبب صغر سن ابنتك فيمكن لحسن الحظ استبعاد أسباب معينة. التوصيات التي قدمها الأطباء تعتمد بالتأكيد على خبرتهم، ولكن من المهم جدا ان تعملوا وفقا لطريقة "التجربة والخطأ"، أي امتنعي عن تقديم المنتجات لها التي تحوي الكافيين تارة والجبنة الصفراء تارى اخرى. في كل مرة امتنعوا عن منتج واحد، وانتبهي لوضعها. إذا كان هناك تحسن بالفعل، فيجب تجنب الأطعمة التي حدث التحسن بعد الامتناع عنها. لا يوجد تعليمات قاطعة في هذه الحالة، والهدف الرئيسي هو تحسين حالتها، يجب أن تتذكروا أن كل جسم يتفاعل بشكل مختلف، لذلك يجب التحلي بالصبر ومراقبة النتائج.