هل الاصابة بفيروس ال- HIV تختلف عند النساء والرجال؟

السؤال

هل الاصابة بفيروس الـ HIV تختلف عندالنساء والرجال؟

الجواب

الإصابة بفيروس نقص المناعة  تتشابة في جوهرها بين الرجال والنساء. هناك أناس يبقى وضعهم جيد لفترة طويلة جدا بعد الإصابة بالفيروس. بعد عدة سنوات، فان الجهاز المناعي للشخص الذي يصاب بالفيروس يضعف تدريجيا إلى حد انه لا يعد قادرعلى مقاومة التلوثات في الجسم. في معظم الحالات، انواع التلوثات الذي يعاني منها الاشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية تشمل: الالتهاب الرئوي أو ساركومة على اسم كابوزي (Kaposi's sarcoma) وعلاج هذه الالتهابات متشابة عند كل من الرجال والنساء.
الفرق بين النساء اللواتي يحملن فيروس نقص المناعة البشرية والرجال، هو أن النساء اللواتي تحملن الفيروس تعانين من مجموعة متنوعة من المشاكل الطبية الأخرى ذات الصلة، مثل التهابات فطرية مهبلية متكررة، وخصوصا عندما يصبح جهاز المناعة لديهن ضعيف. تلوثات أشد خطورة، مثل PID (التهاب الاعضاء التناسلية الانثوية)، التي يمكن ان يكون علاجها أكثر صعوبة لعدم قدرة الجسم على مكافحة التلوث. أمراض منطقة عنق الرحم، مثل: اورام ما قبل السرطان (خلل التنسج dysplasia) وسرطان عنق الرحم، التي تميل إلى أن تنمو وتنتشر بسرعة أكبر. هذه الأمراض من الصعب جدا علاجها إذا كانت المرأة تحمل فيروس نقص المناعة البشرية.