هل تختفي الصدفية بعد العلاج؟

السؤال

هل تختفي الصدفية بعد العلاج؟

الجواب

غالبا تكون الصدفية مستمرة، وتتكرر في فترات متلاحقة (مزمنة)، وربما لا يمكن التنبؤ بحدوثها. الأعراض تظهر فجأة (ثوران)، ثم تتحسن وتختفي بعد ذلك (تراجع). الدورة تتكرر مرارا وتكرارا. في بعض الحالات، قد تختفي الصدفية دون علاج. لكن في الحالات المتوسطة والصعبة فمن الأفضل علاج الصدفية حتى لا تتفاقم. شدة الصدفية يعبر عنها بمساحة الاحمرار ومدى تفكك الجلد، سمك  المساحات الواسعة من بقع الجلد البارزة (الطبقات)، والنسبة المئوية من مجموع مساحة الجلد المصاب.

 الصدفية الخفيفة تسبب بتكون طبقات تغطي جزءا صغيرا من الجسم, مثل الكوعين أو الركبتين.
الصدفية المعتدلة تسبب ل:
• عدة مناطق واسعة تتكون فيها الطبقات.
• الطبقات يمكن أن تغطي ما يصل الى 20٪ من مساحة الجلد (أي ما يعادل تغطية الذراعين باكملهما).
• الام  خفيفة في المفاصل لا تسبب خلل وظيفي.
• القلق من أن يرى الناس الطبقات الظاهرة.
 
الصدفية  الشديدة تشمل ما يلي:
الطبقات التي يمكن أن تغطي مساحات واسعة (20٪ -30٪) من الجسم.
الصدفية على الوجه.
 صدفية الهربس ذات طبقات كبيرة، مليئة بالسوائل وتفكك شديد، أو صدفيةٌ محمرةٌ للجلد, مع التهاب شديد ومتساقط (انسلاخ) للجلد.
التهاب المفاصل الصدفية، تشمل تورم في المفاصل,حساسية, الحد من مجال الحركة، أو الحرارة والاحمرار في المفاصل. الحالات الشديدة يمكن أن تؤدي إلى تدمير المفصل.
 
 الصدفية قد تؤدي إلى توتر شديد وتضر بالثقة بالنفس. في  احدى الدراسات, ابلغ الاشخاص المصابين بالصدفية عن صعوبات في أداء الأنشطة اليومية تشبة الصعوبات التي يشكو منها المصابين بالسرطان، التهاب المفاصل, أمراض القلب, الاكتئاب وغيرها من الامراض الخطيرة.