هل ينصح بممارسة الرياضة للمصابين بمرض الزهايمر؟

السؤال

هل ينصح بممارسة الرياضة للمصابين بمرض الزهايمر؟

الجواب

النشاط البدني يحمل العديد من الفوائد للأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر. الفوائد الرئيسية تشمل زيادة القوة البدنية، القدرة على التحمل البدني وتحمل أفضل للقلب والرئة. ممارسة الرياضة يمكنها أيضا تعزيز مستوى الطاقة وتحسين المزاج والنوم. التمارين الرياضية تساعد مرضى الزهايمر أيضا على الحفاظ على المهارات الحركية، وتحسين التوازن، وهذا بدوره يمكن من تفادي الوقوع والإصابات الخطيرة الناجمة عن السقوط. علاوة على ذلك، الرياضة يمكنها تحسين الأداء الوظيفي للدماغ.

 نوع التمارين الرياضية المناسبة للشخص الذي يعاني من مرض الزهايمر، فضلا عن كثافة النشاط، ترتبط بدرجة الإصابة. الأشخاص الذين يعانون من المرض في مرحلته المبكرة يمكنهم القيام بأنشطة مثل المشي البولينج, الجولف, الرقص والسباحة، ولكن قد تكون هناك حاجة للرعاية. قد تكون هناك حاجة أكبر بكثير للرعاية كما تقدم المرض. من الأفضل تجنب الأنشطة التي قد تؤدي إلى الإصابة.