هل يوصى الشخص المصاب بمرض الزهايمر بممارسة الرياضة؟

السؤال
هل يوصى الشخص المصاب بمرض الزهايمر بممارسة الرياضة؟
الجواب

النشاط الرياضي مهم جدا لمرضى الزهايمر. أهميته الرئيسيه هي أنه يزيد القوة، قوة التحمل وقدرة القلب على التحمل . ممارسة الرياضة أيضا قد تزيد مستوى الطاقة وتحسن المزاج والنوم. ممارسة الرياضة يمكن ان تساعد المرضى الذين يعانون من مرض الزهايمر بحفظ القدرات الحركية وتحسين التوازن، مما يساعدهم على تجنب الإصابات الخطيرة الناجمة عن السقوط. أيضا، فان ممارسة الرياضة تساهم في تحسين الاداء العقلي.
نوع وكثافة تدريبات المريض بمرض الزهايمر يعتمد على درجة الإعاقة عندة. الاشخاص في المراحل المبكرة من المرض يستطيعون المشي، اللعب بالكرة، الرقص، لعب الغولف والسباحة، على الرغم من أنه في بعض الأحيان يكون من الضروري مراقبتهم. كلما تقدم المرض، كلما زادت الحاجة الى المراقبة اكثر. يجب تجنب الأنشطة التي قد تسبب الاصابة.
من المهم استشارة طبيب المريض، قبل البدء ببرنامج التدريبات. أحيانا يجب الانتباه الى عوامل أخرى، مثل أمراض العظام، أمراض القلب، أو مشاكل في التوازن، التي يمكن أن تحد من النشاط.