دورة شهرية غزيرة

السابق

تشعر العديد من السيدات أن حيضهن غزير. يعتبر الأطباء أن دورات شهرية غزيرة حقاً، عندما تنطبق عليها أي من الخواص التالية:

  • الحيض الذي يستمر لمدة 8 أيام أو أكثر.
  • تدفق الدم الذي يجعلك تغيرين الفوطة الصحية مرة كل 6 ساعات على الأقل.
  • وجود زيادة كبيرة في كمية الدم أو عدد أيام الدورة الشهرية مقارنة بالمعتاد.

من الطبيعي لكمية الدم ومدة الدورة الشهرية أن يختلفا إلى حد ما، من دورة إلى أخرى. إذا كنت تعانين من زيادة متكررة ومستمرة في دم الدورة الشهرية، فيجب تقييمك لدى الطبيب.

تعاني حوالي 10% من السيدات من دورات شهرية غزيرة التي تسمى أيضا غزارة الطمث (menorrhagia). من بعض الأسباب الشائعة تكون التغيرات الهرمونية، مشاكل الغدة الدرقية، الأورام، التغيرات الأخرى في الرحم، مشاكل تجلط الدم أو عدوى الحوض.

تحافظ الدورات الغزيرة على النمط الشهري عادة. يمكن أحيانا أن يستمر النزيف أو يتكرر خلال الشهر وربما يكون من الصعب معرفة نهاية دورة الطمث وبداية الأخرى، وهي مشكلة تعرف باسم "غزارة النزف الرحمي menometrorrhagia". إذا كان نزيفك لا يحدث في دورات شهرية واضحة، زوري دليلنا عن النزيف بين دورات الحيض.

صمم دليل الدورة الشهرية الغزيرة؛ لتقديم بعض المعلومات عن الأسباب المحتملة لغزارة الدورات الشهرية، وما الخطوات التي يجب أن تتخذيها لتحصلي على المساعدة. لا يقصد بهذا الدليل أن يحل محل تقييم الطبيب.