فحص الثدي بواسطة الأمواج فوق الصوتية

Breast ultrasound

محتويات الصفحة

فحص الثدي بواسطة الأمواج فوق الصوتية (Ultrasound)، هو فحص غير باضع ولا يتخلله أي تعرض للأشعة. يتم استخدام هذا الفحص من أجل استيضاح وجود الآفات في الثدي.

هنالك حاجة لجهاز حديث مُزود بترجام (محوّل) ذي تردد عالٍٍ من أجل القيام بالفحص. يقوم الترجام بإرسال أمواج صوتية باتجاه الثدي، ومن ثم يقوم باستقبالها مجددا وترجمتها إلى صورة تظهر على الشاشة. تقوم المريضة بالاستلقاء على ظهرها، بعد ذلك يتم دهن جيل على ثديها وتمرير الترجام عليه.

يتيح فحص الموجات فوق الصوتية التمييز بين الكتل الصلبة والسائلة. من الصعب تمييز التكلسات (Calcifications) الصغيرة والتي يمكن أن تشكل العلامة الأولى لوجود السرطان. يمكن رؤية هذه التكلسات بشكل واضح في فحص تصوير الثدي الإشعاعي (Mammography)، وهو الفحص الوحيد المصادق عليه للقيام بمسح الثدي للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

دواعي القيام بفحص الأمواج فوق الصوتية:

الدواعي المطلقة لاجراء الفحص:

  1. يجب الاستيضاح ما إذا كانت الكتلة، التي تم إظهارها بتصوير الثدي الإشعاعي، صلبة أم سائلة (كيسة (Cyst)- كيس مليء بالسوائل). الكيسة البسيطة تكون دائما حميدة، بينما يجب فحص مميزات الكتلة الصلبة (حميدة أم خبيثة)، من أجل تحديد ما إذا كانت هنالك حاجة لأخذ خزعة (عيّنة -Biopsy).
  2. لاستيضاح نوعية وماهية الكتلة المحسوسة (وخاصة عند النساء صغيرات السن/الحوامل – اللاتي من غير المحبذ أن يقمن بفحص تصوير الثدي الإشعاعي).

الدواعي النسبية لإجراء الفحص:

  1. لتحديد مرحلة (Stage) سرطان الثدي – يتم القيام به للنساء اللاتي تم تشخيصهن كمصابات بسرطان الثدي واللاتي يكون مبنى الثدي لديهن كثيفاً في فحص تصوير الثدي الإشعاعي (يقلل هذا الأمر من نجاعة فحص التصوير الإشعاعي).

يهدف الفحص لاكتشاف علامات مرضية أخرى في الثدي المصاب أو في الثدي الآخر، وذلك من أجل اتخاذ قرار بشأن العلاج.

  1. للقيام بالتحري (Screening) – عند النساء ذوات المبنى الكثيف للثدي في فحص تصوير الثدي الإشعاعي. هنالك خلاف حول هذا الأمر بسبب النسبة المنخفضة (0.3%) من حالات سرطان الثدي عند هؤلاء النساء.

العمليات الغزوية في الثدي التي يتم إجراؤها بتوجيه من الأمواج فوق الصوتية:

إذا دعت الحاجة لاستيضاح إضافي للعلامة المرضية التي تم الكشف عنها خلال فحص الأمواج فوق الصوتية، يكون بالإمكان الاستعانة بتوجيه هذه الامواج من أجل القيام بـ:

  • الوخز بواسطة إبرة دقيقة (Fine needle aspiration)- من أجل اٍستخراج سائل من داخل الكيسة أو لسحب الخلايا.
  • أخذ عينة بواسطة إبرة سميكة (Large core biopsy) - خزعة بواسطة المسدس (Gun biopsy)، خزعة بالتخلية (Vacuum).
  • استخدام الإبرة لتحديد آفة غير محسوسة من أجل استئصالها بعملية جراحية.

أفضليات الفحص:

  1. لا يتم استخدام الأشعة.
  2. يتم القيام به بينما يكون الشخص مستلقيا على ظهره، حيث لا يتم اٍحداث ضغط على الثدي مثلما يحدث في فحص تصوير الثدي الشعاعي.

سلبيات الفحص:

  1. يعتمد على مدى مهارة الشخص الذي يجري الفحص.
  2. لا يمكن رؤية الآفة بواسطة الأمواج فوق الصوتية عندما تكون الآفة ذات صدى مشابه للمنطقة المحيطة به، لهذا لا يمكن استبعاد وجود الآفة فقط بالاعتماد على فحص الأمواج فوق الصوتية.