استئصال الورم العضلي

Myomectomy

هدف العملية:

تحافظ جراحة استئصال الورم العضلي على الرحم، وذلك لكونها تعالج الأورام العضلية الموجودة فيه. هذه العملية، من الممكن أن تكون علاجًا مناسبًا إذا كنت تعانين من:

- فقر الدم (Anemia)– الذي لا يتحسن رغم العلاج الدوائي.

- ألم أو ضغط لا يخفان بالعلاج الدوائي.

- ورم عضلي أدى لتغيير في جدار الرحم. إذ يمكن لهذه الظاهرة أحيانًا، أن تؤدي لعدم الخصوبة أو الإجهاض المتكرّر (Recurrent abortion). يتم غالبًا، قبل الإخصاب في المختبر (IVF - in vitro fertilization)، استئصال الورم العضلي من أجل زيادة احتمالات الحمل.

سير العملية:

يتم تعريف استئصال الورم العضلي على أنه إزالة بالجراحة للأورام الليفية (Fibroids) من الرحم (Fibroidectimy). يتيح هذا الأمر للرحم أن يبقى في مكانه، ويزيد إمكانيات الحمل لدى بعض النساء، على الرغم من وضعهن السابق.   

معالجة الاورام الليفية الرحمية: الموجات فوق الصوتية المركزة

يعتبر استئصال الورم العضلي علاجا محبّذا لألياف الورم الليفي لدى النساء المعنيات بالحمل. من الممكن أن تزداد احتمالات الحمل بعد إجراء استئصال الورم العضلي، لكن الأمر غير مؤكّد.

كذلك، من الممكن أن يقلل تقليص حجم الأورام الليفية قبل استئصال الورم العضلي (عن طريق العلاج بالنظير الهورموني المحرّر للجونادوتروبين (GnRH - a))، من كميات الدم التي قد تخسرها المريضة خلال الجراحة.   

يقلل العلاج بـالنظير الهورموني - GnRH - a من كمية هورمون الإستروجين (Estrogen) التي ينتجها الجسم. وكذلك، إذا كانت المريضة تنزف نتيجة للأورام الليفية، فإن العلاج بـ - GnRH - a قادر أيضًا، على التقليل من حدّة فقر الدم (الأنيميا) قبل الجراحة، من خلال وقف النزيف الرحمي (Metrorrhagia) لعدّة أشهر.  

 طرق إجراءالجراحة:

  • إجراء تنظير الرحم (Hysteroscopy)، الذي يستلزم إدخال جهاز مراقبة مُضاء عبر المهبل إلى الرحم.
  • إجراء تنظير البطن (Laparoscopy)، الذي يتم فيه استعمال جهاز مراقبة مضاء يتم إدخاله عبر شق صغير (واحد أو اثنين) في البطن.
  • شق (فتح) البطن (Laparotomy)، من خلال إحداث شق كبير في البطن. 

تتعلق الطريقة المُستعملة عند استئصال الأورام العضلية، بحجم، موقع، وعدد الأورام الليفية (Fibroids):    

  • يتم استخدام أسلوب تنظير الرحم (Hysteroscopy) من أجل إزالة الأورام الليفية (Fibroids) في جدار الرحم الباطني، والتي لم تتغلغل بعد إلى عمق جدار الرحم.    
  • يحتفظ الأطباء بإمكانية استخدام أسلوب تنظير البطن (Laparoscopy)، في أغلب، الحالات من أجل إزالة ورم ليفي واحد أو اثنين، لا يتجاوز قطرهما الخمسة سنتمترات، على أن يكون خارج الرحم.
  • يتم اللجوء لإمكانية فتح البطن (Laparotomy) من أجل إزالة الأورام الليفية الكبيرة، الأورام الليفية المتعدّدة أو تلك التي تغلغلت عميقاً داخل جدار الرحم. 

مرحلة ما بعد الجراحة:

تختلف فترة المكوث في المستشفى بعد الجراحة باختلاف نوع العملية التي يتم إجراؤها:  

  •  تنظير الرحم: إجراء بسيط يتم في العيادات الخارجية.
  • تنظير البطن: يمكن أن يتم في العيادة خارجية، أو قد يستلزم المكوث في المستشفى ليوم واحد على الأكثر.
  • فتح البطن: يستلزم المكوث في المستشفى لفترة تتراوح بين يوم واحد وأربعة أيام.

تتعلق مدة الانتعاش بطريقة إجراء استئصال الأورام العضلية:

  •  تنظير الرحم: يحتاج لمدة انتعاش تتراوح بين عدّة أيام وأسبوعين.
  • تنظير البطن: يحتاج لمدة انتعاش تتراوح بين أسبوع وأسبوعين.
  • فتح البطن: يحتاج لمدة انتعاش تتراوح بين أربعة وستة أسابيع.