أسباب الشد العضلي في الفخذ وعوامل الإصابة به

أسباب الشد العضلي في الفخذ متنوعة وكثيرة، فلنتعرف عليها في المقال الآتي.

أسباب الشد العضلي في الفخذ وعوامل الإصابة به

الشد العضلي في الفخذ هو تقلص مؤلم ومفاجئ يحدث بشكل لا إرادي في عضلة واحدة أو عدة عضلات من العضلات الهيكلية للفخذ، ومن خلال الاتي سنتحدث عن أسباب الشد العضلي في الفخذ، وعوامل الخطر التي تزيد من فرصة الإصابة به:

أسباب الشد العضلي في الفخذ

عادة تحدث نوبات الشد العضلي في الليل أثناء النوم أو أثناء الراحة، وتستمر هذه النوبات لفترة قصيرة تتراوح من عدة ثوان إلى عدة دقائق، تاركةً أثرًا مؤلمًا في عضلات الفخذ يستمر لساعات طويلة.

بصورة عامة يمكن أن يحدث الشد العضلي في الفخذ نتيجة لأسباب معروفة وأخرى غير معروفة، وفي الاتي قائمة بأهم أسباب الشد العضلي في الفخذ:

1. الشد العضلي المجهول السبب (Idiopathic muscle cramp)

في الكثير من الأحيان تكون أسباب الشد العضلي في الفخذ غير واضحة وهذا ما يعرف بالشد العضلي المجهول السبب، ويعتقد أنه هناك بعض الأمور التي تفسر حدوث هذا النوع من الشد العضلي، وتشمل ما يأتي:

  • إجهاد العضلات كما هو الحال عند ممارسة الأنشطة الرياضية الشاقة، وخاصة إذا كانت العضلات تفتقر إلى المرونة، حيث أن الإجهاد المفرط للعضلات يؤدي إلى استهلاك كمية الأكسجين الواصلة إليها، مما يؤدي ذلك إلى تراكم الفضلات فيها وبالتالي تشنجها.
  • انخفاض مفاجئ في كمية الأكسجين والدم الواصلة للعضلات.
  • حدوث خلل في السيالات العصبية أثناء النوم.
  • الجلوس بوضعيات خاطئة أو لفترات طويلة.

2. أسباب الشد العضلي في الفخذ الناجمة عن الحالات المرضية

يمكن أن يحصل الشد العضلي في الفخذ نتيجة مجموعة واسعة من الحالات أو الاضطرابات الصحية، وفي الاتي نذكر أبرزها:

  • نقص سوائل ومعادن الجسم 

قد يسبب انخفاض مستوى الكالسيوم (Calcium)، والبوتاسيوم (Potassium)، والمغنسيوم (Magnesium) في الدم بحدوث الشد العضلي، إضافة إلى أن قلة السوائل والجفاف تساهم في انخفاض مستويات تلك المعادن.

  • ممارسة التمارين في الطقس الحار

تزداد فرصة حدوث الشد العضلي في الفخذ بعد ممارسة الأنشطة الرياضية في الطقس الحار، حيث يؤدي ذلك إلى إجهاد العضلات واستهلاك المعادن والسوائل من الجسم وتصريفها عن طريق العرق.

  • قلة تدفق الدم للعضلات

يمكن أن يسبب تضيق الشرايين في الساق الناجم عن تصلب الشرايين المحيطية في إعاقة وصول الدم إلى العضلات، مما يؤدي ذلك إلى شدها وتشنجها.

  • الإصابة بالعدوى

قد تتسبب بعض الأمراض المعدية بحدوث الشد العضلي في الفخذ، ومن هذه الأمراض التيتانوس (Tetanus).

  • أمراض الكبد

بعض أمراض الكبد مثل، فشل الكبد أو تشمع الكبد تتسبب بتراكم المواد الضارة والفضلات في الدم، الأمر الذي يؤدي إلى شد العضلات.

  • التسمم بالمعادن

قد يسبب تراكم المعادن السامة في الجسم، مثل: الزئبق، والرصاص، بحدوث تقلصات وشد في العضلات.

  • الانضغاط العصبي

قد يسبب انضغاط الأعصاب الموجودة بين الفقرات القطنية بحدوث ألم وشد في عضلات الفخذ والساق.

  • اضطرابات عصبية

قد يكون الشد العضلي أحد أعراض المشكلات العصبية التي تؤثر على الجسم وحركته، مثل: اعتلال الأعصاب المحيطية أو مرض العصبون الحركي (Motor neuron disease) أو مرض باركنسون.

  • الحمل

زيادة الوزن الناجم عن الحمل قد يحدث تعبًا وإجهادًا في عضلات الفخذ والساق، مما يؤدي ذلك إلى شدها وتشنجها.

3. استخدام الأدوية

قد يؤدي استخدام أدوية معينة إلى حدوث شد عضلي في الفخذ والساق كتأثير جانبي لها، وفي الاتي نذكر أمثلة عنها:

  • مدرات البول.
  • خافضات الكولسترول، مثل الستاتين (Statin).
  • أدوية الأعصاب، مثل: الغابابنتين (Gabapentin)، والبريغابالين (Pregabalin).
  • مسكنات الألم، مثل: نابروكسين (Naproxen)، والسيليكوكسيب (Celecoxib).
  • المنومات، مثل: الزولبيديم (Zolpidem)، والكلونازيبام (Clonazepam).
  • بعض المضادات الحيوية، مثل: السيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin)، والأموكسيسيلين (Amoxicillin).
  • موسعات القصبات، مثل الألبوتيرول (Albuterol) والإبراتروبيوم (Ipratropium).
  • أدوية السرطان، مثل العلاجات الكيميائية.

عوامل تزيد فرصة الإصابة بالشد العضلي في الفخذ

يمكن أن يصاب أي شخص بالشد العضلي، ومع ذلك توجد عدة عوامل تجعل الفرد أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة، وبعد توضيح أسباب الشد العضلي في الفخذ، إليكم في الاتي أبرز تلك العوامل:

  1. الحمل.
  2. التقدم في السن، نتيجة حدوث انخفاض في الكتلة العضلية.
  3. زيادة وزن الجسم أو السمنة.
  4. الرياضيين ممارسي الأنشطة الشاقة.
  5. مشكلات صحية، مثل: مرض السكري، أو اضطراب الغدة الدرقية، أو أمراض الكبد أو الأعصاب.

متى يجب زيارة الطبيب؟

كما نوهنا مسبقًا قد تكون أسباب الشد العضلي في الفخذ ناجمة عن مشكلات صحية أو حالات مرضية خطيرة.

لذا يجدر بك البحث عن المساعدة الطبية إذا كنت تعاني من شد عضلي ولديك مشكلات صحية أخرى، مثل: أمراض الأوعية الدموية أو الأعصاب أو خلل في الهرمونات أو إن كنت تستخدم أدوية معينة أو ظهرت عليك الأعراض الاتية:

  • شد عضلي شديد أو يحدث بشكل مستمر أو قد يؤثر سلبًا على حياتك اليومية.
  • شد عضلي مصحوبًا بتورم واحمرار المنطقة.
  • شد عضلي غير مرتبط بممارسة التمارين الرياضية، ولا يستجيب للتدابير العلاجية البسيطة.
من قبل د. نور فائق - الاثنين ، 20 سبتمبر 2021