أسباب تورم الغدد اللعابية وأبرز المعلومات عنها

في بعض الأحيان تحدث بعض المشكلات في الغدد اللعابية كالتورم والانتفاخ، فهل تعرفت سابقًا على أسباب تورم الغدد اللعابية؟ سنقدم لك كل ما يهمك أن تعرفه حول هذا الموضوع في المقال الآتي.

أسباب تورم الغدد اللعابية وأبرز المعلومات عنها

تعد الغدد اللعابية مهمة لتليين الفم كما تساعد على البلع وهضم الطعام، لكن قد تحدث بعض المشكلات التي قد تؤدي إلى تورمها، فهل تريد أن تتعرف على أبرز أسباب تورم الغدد اللعابية؟ وما هي أعراضها؟ تابع القراءة لتعرف أكثر: 

أسباب تورم الغدد اللعابية

قد تتداخل العديد من الحالات المختلفة مع الوظائف التي تقوم بها الغدد اللعابية مما يؤدي إلى حدوث بعض المشكلات، تعرف في هذه الفقرة على أبرز أسباب تورم الغدد اللعابية: 

1. حصوات الغدد اللعابية

من الأسباب الأكثر شيوعًا لتورم الغدد اللعابية هو تراكم رواسب اللعاب مما يجعله يكون حصوات من الأملاح والتي تمنع تدفق اللعاب، وبالتالي يؤدي إلى انتفاخ الغدد اللعابية وتورمها. 

2. التهابات الغدد اللعابية

قد تحدث عدوى بكتيرية في الغدد اللعابية، مما يؤدي إلى انسداد قناة اللعاب، فينتج عنه التهاب والتي تؤدي إلى تورم مؤلم.

أيضًا قد تسبب العدوى الفيروسية مثل النكاف والأنفلونزا وغيرها تورمًا في الغدد اللعابية. 

3. الخراجات

وتسمى أيضًا بالأكياس والتي قد تتداخل مع الأكل والتحدث مما يؤدي إلى تورم الغدد اللعابية، وقد تنمو هذه الأكياس بشكل أكبر وخاصة عند وجود الإصابات أو الالتهابات وغيرها من الحالات المرضية التي قد تؤدي إلى منع تدفق اللعاب. 

4. الأورام

يعد من أبرز أسباب تورم الغدد اللعابية الأورام، حيث أنه قد تؤثر عدة أنواع مختلفة عليها، وعادةً ما يكون التورم الناتج عن الورم أقوى من التورم الناتج عن العدوى، وقد تنتفخ الغدة المصابة وتشكل كتلة صغيرة ناعمة تبدو مزرقة. 

5. متلازمة شوغرن (Sjögren's syndrome)

تعد متلازمة شوغرن من أمراض المناعة الذاتية، حيث أن خلايا جهاز المناعة للمريض تهاجم الغدد اللعابية والغدد الأخرى المنتجة للرطوبة، مما يؤدي إلى التورم وجفاف الفم والعينين. 

أعراض تورم الغدد اللعابية

قد تختلف الأعراض بين الأشخاص حيث أنها تعتمد على الموقع وشدة التورم، ومن أبرز الأعراض الاتي:

  • الحمى.
  • الصداع.
  • الألم. 
  • التورم.
  • صعوبة في فتح الفم أو البلع.
  • الاحمرار.
  • الجفاف.
  • سوء التغذية.
  • صديد في الفم.
  • القشعريرة.

معلومات عن تورم الغدد اللعابية

بعد أن تعرفت على أسباب تورم الغدد اللعابية وأعراضها، نقدم لك بعض المعلومات المهمة:

  • يستمر تورم الغدد اللعابية لبضعة أسابيع، بينما قد تستمر الأعراض الأخرى لمدة أسبوع تقريبًا وقد تشفى من تلقاء نفسها دون العلاج بالأدوية.
  • تعتمد طريقة علاج تورم الغدد اللعابية على السبب، فقد يحتاج بعض الأشخاص المصابين بالعدوى البكتيرية عادةً إلى تناول المضادات الحيوية.
  • تساعد مجموعة متنوعة من العلاجات المنزلية على التخفيف من تورم الغدد اللعابية، مثل: زيادة تناول السوائل لعلاج الجفاف، أو تدليك المنطقة المصابة عدة مرات يوميًا، أو تناول الأطعمة والمشروبات الحامضة التي تعزز إنتاج وتدفق اللعاب، أو وضع كمادات دافئة لمدة 10 - 15 دقيقة على المنطقة المصابة. 
  • لا توجد طرق للوقاية من تورم الغدد اللعابية، حيث أنه أفضل طريقة لتقليل خطر الإصابة بالعدوى والالتهابات هي الحفاظ على نظافة الفم الجيدة، ويشمل ذلك تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط مرتين يوميًا.
  • تساعد مسكنات الألم على التخفيف من ألم حصوات الغدد اللعابية، لكن مع ذلك قد يحتاج الطبيب إلى إزالتها جراحيًا حتى لا تتكرر العدوى، كما يحتاج الأشخاص المصابين بالخراج اللعابي إلى الذهاب للطبيب لفتحه وتصريف المواد التي بداخلها.
من قبل أمل صباح - السبت ، 31 يوليو 2021