أسباب حبوب العين وطرق الوقاية منها

تتسبب حبوب العين في الشعور بانزعاج شديد، وخاصةً إن كانت حبوب كبيرة في داخل العين، فما هي الأسباب الشائعة لحبوب العين وطرق علاجها؟

أسباب حبوب العين وطرق الوقاية منها

هناك العديد من أنواع الحبوب التي تظهر بالعين وترجع إلى أسباب مختلفة، سواء مشاكل صحية تسبب ظهورها، أو عادات خاطئة متبعة بشكل مستمر، وسوف نعرفك على أسباب حبوب العين وطرق الوقاية منها وعلاجها.

1- حبوب البردة Chalazion

هي عبارة عن أكياس تتكون في الجفن العلوي للعين، وتكون داخل الجفن، ويسبب الشعور بألم وانتفاخ العين وتهيجها، ويمكن أن تظهر حبوب البردة في عين واحدة أو في العينين.

غالباً ما تتحول حبوب البردة إلى مرض مزمن يصعب التغلب عليه وتحتاج إلى استشارة طبية لاتباع الطرق العلاجية مناسبة، ولكنها لا تؤثر على قوة البصر، كما أنها لا تسبب العدوى.

أسباب البردة

تتكون حبوب البردة نتيجة انسداد مسام الغدد الزهمية بالعين بالزيوت، كما يمكن أن تحدث بسبب عدوى بكتيرية في العين، حيث تنتقل البكتيريا إلى العين عن طريق الهواء أو اليد.

وهناك سبب اخر للإصابة بالبردة، وهو رد الفعل التحسسي نتيجة استخدام بعض المواد الكيميائية الضارة مثل مستحضرات التجميل أو استخدام عدسات العين أو بعض أدوية العين.

علاج البردة

في حالة الإصابة بحبوب البردة، يجب استشارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب، حيث يمكن أن يصف أدوية مضادة للإلتهابات والبكتيريا التي تسببت في ظهور هذه الحبوب المزعجة.

كما يمكن تخفيف حبوب البردة عن طريق استخدام الكمادات الدافئة، ولكنها لا تعتبر علاج نهائي لهذه المشكلة، حيث يكون الإعتماد الأساسي على العلاجات التي يصفها الطبيب.

2- رواسب الكولسترول Xanthelasma

هي رواسب تتكتل في مناطق حول العين لتظهر على هيئة حبوب، وتسبب مظهر مزعج بالعين، ولكنها لا تؤدي إلى حكة أو ألم في معظم الأحيان، إلا في بعض الحالات الإستثنائية.

وتعد رواسب الكولسترول في زوايا العين من المشكلات الصحية التي يمكن علاجها من خلال اتباع الإجراءات العلاجية من خلال الطبيب، بالإضافة إلى بعض العلاجات الطبيعية.

أسباب رواسب الكولسترول حول العين

تزداد فرص ظهور رواسب الكولسترول حول العين مع تقدم العمر نتيجة ارتفاع مستويات الكولسترول الضار بالدم، وبالتالي فإنها ترتبط بالنمط الغذائي المتبع بصورة كبيرة.

أيضاً يمكن أن تؤدي اضطرابات التمثيل الغذائي في الجسم إلى رفع مستويات الكولسترول، وبالتالي ظهور هذه الرواسب، وحينها لا ترتبط بالمرحلة العمرية ولكن بالحالة الصحية.

علاج رواسب الكولسترول حول العين

حتى يمكن التغلب على رواسم الكولسترول حول العين، يجب علاج ارتفاع مستويات الكولسترول الضار في الدم أولاً، فهذا هو السبب الرئيسي لظهور هذه الرواسب حول العين.

كما يمكن للطبيب وصف بعض الأدوية لعلاج هذه المشكلة وتخفيفها بصورة كبيرة عند الإنتظام في العلاج، بالإضافة إلى استخدام بعض الوصفات الطبيعية التي تخففها، وأبرزها:

  • زيت اللوز: يتم وضع قليل من زيت اللوز على كرة قطنية نظيفة وتطبيقها برفق على المنطقة المصابة.
  • زيت الخروع: أيضاً يساعد زيت الخروع في علاج المشكلة بنفس الطريقة المتبعة لزيت اللوز: حيث يعمل زيت الخروع على علاج الرواسب.

3- حبوب الميليا Milia

هي عبارة عن بثور صغيرة باللون الأبيض تظهر على الجفن أو تحت العين، ويطلق عليها أيضاً اسم الدخنيات، وعادةً لا تتسبب هذه الحبوب في الشعور بألم ولكن مظهرها مزعج.

وتحتوي هذه الحبوب على خلايا الجلد الميت التي احتبست أسفل الجلد ولم تتمكن من الخروج، وبالتالي تختلف بثور الميليا عن أنواع البثور الأخرى التي يمكن أن تظهر حول العين.

أسباب حبوب الميليا

تنتج حبوب الميليا عن عدة أسباب، مثل تقرحات الجلد الناتجة عن وجود مشاكل في البشرة وخاصةً المنطقة المحيطة بالعين، وكذلك يمكن أن تحدث بسبب إصابة الجلد بالحروق والجروح.

كما أن استخدام مواد كيميائية قاسية على البشرة يمكن أن تؤدي لظهور حبوب الميليا، وتزداد فرص الإصابة بها مع استخدام مواد التقشير الكيميائية والتعرض لأشعة الشمس الضارة.

علاج حبوب الميليا

في بعض الأحيان، تختفي حبوب الميليا بمفردها دون علاج، ولكن في أحيان أخرى تتطلب أخذ علاج مناسب أو يتم إزالتها بالكي أو الليزر، ولذلك يجب استشارة الطبيب في حالة ظهورها.

ولتفادي ظهور حبوب الميليا وعلاجها، ينصح بوضع الكمادات الدافئة على المنطقة المصابة، والحفاظ على نظافة البشرة، كما ينبغي عدم استخدام المستحضرات الكيميائية الضارة، وإرتداء النظارة الشمسية عند التعرض لأشعة الشمس.

4- شحاذ العين Stye

هو عبارة عن كدمات باللون الأحمر تتكون على حافة الجفن، وتنتج عن انسداد الغدد الدهنية وتكاثر البكتيريا بها، وبالتالي ترتبط بالنظافة الشخصية، حيث يجب عدم لمس اليد للعين إلا بعد غسلها.

ويختلف شحاذ العين عن البردة، حيث أن الشحاذ يظهر على حافة الجفن ويكون باللون الأحمر، على عكس حبوب البردة التي تتكون داخل الجفن.

أسباب شحاذ العين

تزداد فرص الإصابة بشحاذ العين عن استخدام المستحضرات الكيميائية الضارة بالبشرة وعدم إزالة المكياج أو استخدام مستحضرات تجميل غير صالحة بسبب انخفاض جودتها أو انتهاء صلاحيتها.

كما تزداد فرص الإصابة بشحاذ العين في حالة الإصابة ببعض المشكلات الصحية المزمنة مثل مرض السكري، بالإضافة إلى وجود بعض المشاكل الجلدية التي يمكن أن تؤدي لظهور شحاذ العين مثل التهاب الجلد والوردية.

علاج شحاذ العين

لعلاج شحاذ العين، يقوم الطبيب بوصف مستحضرات موضعية مضادة للإلتهابات، حيث يمكن التخلص منها تماماً مع الإنتظام في العلاج واتباع تعليمات الطبيب.

كما ينصح بعمل الكمادات الدافئة لتخفيف الإلتهاب والتخلص من تراكم الدهون، ويمكن وضع أكياس الشاي على العين والتي تساعد في محاربة البكتيريا التي تسبب تكون الشحاذ.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 9 مارس 2020