أسباب رائحة الإبط

تبدو أسباب رائحة الإبط مبهمة للعديد منا، لتتعرف عليها في هذا المقال.

أسباب رائحة الإبط

يعد التعرق وسيلة لتنظيم درجة حرارة الجسم، حيث تنتج رائحة الإبط عندما يتعرق الشخص مع وجود بكتيريا على الجلد، ما يؤدي إلى صدور الروائح المزعجة.

في الاتي أبرز المعلومات حول أسباب رائحة الإبط:

أسباب رائحة الإبط

من المهم معرفة أن العرق بحد ذاته لا رائحة له تقريبا، فعندما يتم إفراز العرق فإن البكتيريا تجده بيئة مناسبة للتكاثر، لتبدأ تكاثرها فورا، حيث تقوم البكتيريا أثناء التكاثر بتحطيم بروتين الكيراتين إلى أحماض مختلفة وهو ما يصدر الروائح الكريهة.

إضافة لذلك، ترتبط البكتيريا بالغدد العرقية والتي تتواجد بكثرة في منطقة الإبطين، ما يسبب رائحة كريهة أيضا، حيث يعود ذلك إلى احتواء هذه الغدد على نسبة عالية من البروتينات والذي يحفز البكتيريا للتكاثر بشكل أكبر، يعد هذا التفسير الفسيولوجي أحد أهم أسباب رائحة الإبط الرئيسة.

يمكن تقسيم أسباب رائحة الإبط الأخرى إلى قسمين، وتشمل ما يأتي:

1. أسباب مؤقتة وغير خطيرة

تعود هذه الأسباب إلى تغير أحد النشاطات الجسمية أو العادات الغذائية، فمن المهم معرفة أن رائحة الإبط في هذه الحالة تزول بمجرد زوال السبب.

تشمل أسباب رائحة الإبط في مثل هذا النوع، ما يأتي:

  • الدخول إلى مرحلة المراهقة
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • التمارين الرياضية الشديدة.
  • الطقس الحار.
  • زيادة الوزن.
  • اعتماد النظام الغذائي للشخص على الدهون والزيوت والتوابل الحادة.
  • تناول بعض أدوية الإكتئاب.
  • طبيعة الجسم. 

2. أسباب دائمة وأكثر خطورة

يعد ظهور الرائحة الكريهة للإبط بشكل مفاجئ وغير مرتبط بأحد الأسباب المذكورة سابقًا أحيانا دليلًا على وجود مرض في الجسم، حيث تشمل هذه الأمراض ما يأتي:

1. مرض السكري

يعد السكري أحد أهم أسباب رائحة الإبط، يسمى المرض بالقاتل الصامت، لشدة مضاعفاته، حيث تقل مستويات الإنسولين في هذا المرض، والذي يعمل على نقل السكر من الدم إلى خلايا الجسم.

عندما تقل نسبة السكر في الخلايا، ينتج الجسم ما يسمى الحماض الكيتوني، حيث يصدر الحماض الكيتوني رائحة كريهة للإبط والجسم بأكمله تشبه رائحة الفاكهة المعتقة.

إذا ظهر لديك مثل رائحة هذا العرق، فإنه يجب عليك زيارة الطبيب فورًا.

2. أمراض الكلى والكبد

تعد الكلى والكبد من الأعضاء المهمة في الجسم المسؤولة عن تخلص الجسم من السموم.، فعند حدوث خلل في هذه الأعضاء، تصبح رائحة العرق في الجسم أكثر حدة.

إذا كانت رائحة العرق لديك طبيعية ثم بدأت بالتغير للأسوء، إضافة إلى ظهور أعراض أخرى، يستحسن زيارة الطبيب لمعرفة السبب.

3. فرط نشاط الغدة الدرقية

يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى زيادة العمليات الحيوية في الجسم ككل، مما يؤدي إلى إجهاد الجسم بشكل أكبر وظهور مشكلة رائحة التعرق السيئة، حيث يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية الى مضاعفات سيئة على الجسم لذلك يجب التنبه لظهور مثل هذه العلامات.

بعض الحلول المنزلية لتخفيف رائحة الإبط

يمكنك القيام ببعض الأنشطة التي قد تساعدك في إزالة رائحة الإبط السيئة، وتشمل ما يأتي:

  • الاستحمام بشكل مستمر: يساعد الاستحمام يوميًا خصوصًا باستخدام الصابون المضاد للبكتيريا على التخلص من البكتيريا التي تعد أهم أسباب رائحة الإبط.
  • ارتداء الملابس المناسبة: تعد الملابس المصنوعة من الحرير والقطن والقماش مناسبة لتنفس البشرة وعدم حدوث احتباس حراري.
  • الابتعاد عن التوتر: يسبب التوتر في العديد من الأحيان زيادة كمية العرق المفرزة وبالتالي زيادة احتمالية ظهور رائحة الإبط الكريهة.

يمكن ذلك عن طريق القيام ببعض أنشطة الإسترخاء كاليوغا والتأمل وغيرها.

  • تغيير النظام الغذائي: تكمن أهمية تغيير النظام الغذائي أنه قد تسبب المواد التي تحتوي على الكافيين إضافة إلى التوابل والبهارات والدهون إلى زيادة الروائح السيئة للعرق، لذلك يفضل تجنبها.
من قبل أفنان السعود - الأربعاء ، 28 أكتوبر 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 28 أكتوبر 2020