أسباب ضعف الأسنان وطرق طبيعية لتقويتها

هناك العديد من أسباب ضعف الأسنان، ويرتبط ضعف الأسنان بتآكل طبقة المينا التي تحميها من العوامل الخارجية الضارة، ويمكن اتباع بعض الطرق الطبيعية لتقوية الأسنان.

أسباب ضعف الأسنان وطرق طبيعية لتقويتها

إن المعاناة من ضعف الأسنان يعني وجود مشكلة في مينا الأسنان وهي الطبقة الخارجية التي تغطي الأسنان، وهي طبقة شفافة تقوم بحماية الأسنان من أي أضرار تلحق بها أثناء الاستخدام اليومي، مثل: المضغ، والطحن، وغيرها.

كما أن المينا تعمل على عزل الأسنان عن الحرارة والمواد الكيميائية الضارة، وعلى عكس العظام المكسورة التي يمكن للجسم إصلاحها فبمجرد حدوث كسر في الأسنان لا يمكن إصلاح المشكلة إلى الأبد؛ وذلك لأن المينا لا تحتوي على خلايا حية، ولا يمكن للجسم إصلاح المينا التالفة، فما هي أسباب ضعف الأسنان وطرق تقويتها؟

أسباب ضعف الأسنان

تكمن أسباب ضعف الأسنان في تاكل مينا الأسنان الذي يحدث عندما تتاكل الأحماض بالمينا على الأسنان، ويرجع هذا لعدة أسباب، مثل:

  • سوء التغذية ونقص مستويات الكالسيوم في الجسم: وكذلك نقص مستويات فيتامين د الذي يعزز امتصاص الجسم للكالسيوم، ما يجعل سوء التغذية من أسباب ضعف الأسنان.
  • الاستهلاك المفرط للمشروبات الغازية: والتي تحتوي على مستويات عالية من حمض الفوسفوريك (Phosphoric acid) والستريك (Citric acid).
  • الإكثار من مشروبات الفاكهة: إذ تتسبب بعض الأحماض في مشروبات الفاكهة في تاكل مينا الأسنان.
  • جفاف الفم أو انخفاض تدفق اللعاب: حيث يساعد اللعاب الغني بالكالسيوم في دعم صحة مينا الأسنان وتقويتها.
  • اتباع نظام غذائي خاطئ: تتسبب بعض الأطعمة في زيادة فرص الإصابة بتسوس الأسنان وضعف المينا، مثل: الأطعمة الغنية بالسكريات والنشويات.
  • مشكلات الجهاز الهضمي: كما في مرض ارتجاع الحمض، حيث أن الحمض يؤثر على صحة المينا، كما أن كثرة التقيؤ نتيجة وجود مشكلة بالمعدة يمكن أن تسبب ضعف الأسنان.
  • تناول بعض الأدوية: والتي تشمل الأسبرين، ومضادات الهيستامين، التي تضر بصحة الأسنان وتسبب ضعفها.
  • العوامل الوراثية: يمكن أن تساهم العوامل الوراثية في مشكلات ضعف الأسنان وسهولة تاكل المينا.
  • صك الأسنان: في حالة الإكثار من صك الأسنان أو طحنها يمكن أن يؤثر هذا على صحتها ويسبب ضعفها، وغالبًا ما يحدث هذا الأمر بشكل لا إرادي أثناء النوم.
  • الإفراط في فرك الأسنان: يقوم بعض الأشخاص بالإفراط في فرك الأسنان بالفرشاة الخشنة، أو استخدام مواد التبييض، وهذا يمكن أن يكون من أسباب ضعف الأسنان. 

أعراض ضعف الأسنان

في حالة الإصابة بضعف الأسنان الناتج عن تاكل المينا يمكن أن تحدث بعض الأعراض، والتي تشمل الاتي:

1. حساسية الأسنان

وهو الشعور بألم وتحسس عند تناول بعض الأطعمة، مثل: الحلويات، أو تناول أطعمة أو مشروبات ساخنة أو باردة.

2. تغير لون الأسنان

مع تاكل المينا وكشف المزيد من العاج قد يتغير لون الأسنان لتصبح مائلة للون الأصفر.

3. تغير ملمس الأسنان

عندما تتاكل مينا الأسنان فسوف تصبح حواف الأسنان أكثر خشونة وغير منتظمة.

4. ظهور مسافات بين الأسنان

يمكن أن يسب تاكل المينا ظهور بعض المسافات بين الأسنان.

5. تسوس الأسنان

تصبح الأسنان أكثر عرضة للتسوس والتلف وما يعقبها من شعور بالألم في حالة تاكل المينا، حيث يسهل أن تهاجمها العدوى البكتيرية مع عدم وجود طبقة تحميها.

وقد تتفاقم المشكلة فيما بعد لتسبب الام شديدة، حيث أن البكتيريا تقوم بعمل تجاويف وتخترق الأسنان، وبالتالي تؤثر على الألياف العصبية الدقيقة. 

طرق طبيعية لتقوية الأسنان

بعد التعرف على أسباب ضعف الأسنان فإن هناك بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في الحفاظ على قوة الأسنان ومنع تاكل المينا، وتشمل الاتي:

1. تنظيف الأسنان جيدًا

يجب التأكد من تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط والشطف باستخدام الفلورايد وغسول الفم المطهر يوميًا، وينصح بزيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر لإجراء فحوصات منتظمة وعمل تنظيف للأسنان.

2. تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم

والتي تشمل البيض والحليب وغيرها من الأطعمة التي تعزز صحة الأسنان وتساعد في تقويتها.

3. عدم الإفراط في تناول الأطعمة التي تسبب تاكل المينا

كما في حالة الأطعمة عالية الحموضة كالمشروبات الغازية والحمضيات، كما ينصح بتقليل تناول السكريات والنشويات والأطعمة اللزجة، ويجب شطف الفم بعد تناولها لحين غسل الأسنان جيدًا.

4. استخدام القشة عند تناول المشروبات الحمضية

تساعد القشة في دفع السائل إلى الجزء الخلفي من الفم مباشرةً، وتجنب ملامسة المشروب الحامض للأسنان.

5. مضغ العلكة الخالية من السكر بين الوجبات

يساعد هذا الأمر في تعزيز إنتاج اللعاب الهام لتقوية الأسنان وصحتها.

6. الإكثار من شرب الماء على مدار اليوم

وذلك لتعزيز صحة الأسنان والوقاية من جفاف الفم الذي يضر بمينا الأسنان.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 30 أبريل 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 31 مارس 2021