استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية: كيف يكون؟

هل من الممكن أن تلجأ الحامل للعيادات الإلكترونية؟ ما هي فوائدها لها؟ إليك التفاصيل في هذا المقال:

استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية: كيف يكون؟

تشمل العيادات الإلكترونية الأطباء من كافة الاختصاصات والتي يمكن مراجعتها من قبل المرضى من جميع الفئات، لكن ماذا عن استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية: كيف يكون؟

استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية: كيف يكون؟

إن النساء الحوامل تعد أحد فئات المجتمع التي يمكنها الاستفادة من خدمات العيادة الإلكترونية، لكن كيف يمكن استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية؟ كيف يكون ذلك؟ إليك أهم النقاط:

  • متابعة النساء الحوامل ذوي الحالة المستقرة

يمكن وصف النساء الحوامل ذوي الحالة المستقرة بأنهم تلك الفئة التي لا يعانون من أي مشكلات أو أعراض صحية تستدعي القلق أثناء الحمل، وهم الفئة الذي لا يعتقد الطبيب بأن هناك أي خطر متوقع أثناء الحمل أو الولادة سواء على المرأة الحامل أو الجنين.

تعد فئة النساء الحوامل ذوي الحالة المستقرة من أكثر الفئات التي يمكنها الاستفادة من خدمات العيادة الإلكترونية بشكل كبير وامن. 

  • المراجعات المستمرة

يتساءل العديد من الأشخاص عن استخدام الحوامل للعيادة الإلكترونية، كيف يكون؟ يمكن القول بأنه بالتأكيد لا يمكن الاعتماد على العيادات الإلكترونية بشكل كامل من أجل حصول النساء الحوامل على المراجعات المستمرة، بل يمكن الاستغناء عن بعض المراجعات الفعلية بأخرى إلكترونية.

تتلخص فكرة مراجعة المرأة الحامل للعيادات الإلكترونية في تقليل عدد زياراتها الفعلية إلى عيادة الطبيب، مما يحافظ على صحة المرأة الحامل والجنين بشكل كبير ويوفر لهم الراحة. 

يساعد ويب طب برو (Webteb pro) المرأة الحامل في تنظيم جدول المراجعات مع العيادة الإلكترونية طوال فترة الحمل، مع تحديد المواعيد التي تحتاج من خلالها المرأة الحامل زيارة الطبيب بشكل فعلي من أجل الاطمئنان على صحتها والجنين.

  • أخذ القياسات الحيوية داخل المنزل 

يمكن للمرأة الحامل أخذ القياسات الحيوية داخل المنزل، مثل: التغير في الوزن، وقراءات ضغط الدم، ونبضات القلب بكل يسر وسهولة ودون الحاجة إلى الذهاب إلى العيادة الفعلية. 

من الجدير بالذكر بأن جميع القياسات الحيوية التي تقوم المرأة الحامل بأخذها يتم متابعتها من قبل الطبيب عبر العيادة الإلكترونية، مع إمكانية تذكير المرأة الحامل بمواعيد أخذ هذه القياسات بدقة وبشكل منظم. 

يتم تعبئة جميع المعلومات الخاصة بالحامل ضمن جدول إما بواسطة الطبيب أو طاقم التمريض وإدراجه ضمن ملف المرأة الحامل داخل العيادة الإلكترونية.

يقدم ويب طب برو العديد من الخدمات الخاصة بتذكير المرأة الحامل بمواعيد الفحوصات وكيفية أخذها وإرسالها إلى الطبيب في الموعد المحدد. 

  • إخبار الطبيب بالمشكلات التي تواجهها المرأة الحامل في الحال

تسهل العيادات الإلكترونية من عملية تواصل المريض مع الطبيب، الأمر الذي يعد غاية في الأهمية في حالة المرأة الحامل.

يمكن للمرأة الحامل التواصل مع الطبيب بعدة طرق تتضمن المكالمات الهاتفية، أو الرسائل النصية القصيرة، أو رسائل البريد الإلكتروني من أجل إخباره بأي مشكلة تواجهها ودون الحاجة إلى انتظار الموعد مع الطبيب كما في العيادات الفعلية.

يوفر ويب طب برو منصة خاصة بالنساء الحوامل والتي تسهل من عملية تواصلهن مع الأطباء في مختلف الأوقات والتي تساعد أيضًا في حصولها على الرعاية الكاملة. 

  • الرعاية النفسية للمرأة الحامل

إن العيادات الإلكترونية تساعد على توفير خدمة الرعاية النفسية للمرأة الحامل، إذ لا تحتاج المرأة الحامل إلى الذهاب بموعدين منفصلين إلى العيادات من أجل الحصول على خدمات الرعاية النفسية بل يمكن الحصول عليها بشكل إلكتروني.

يتم تقديم خدمة الرعاية النفسية من خلال ويب طب برو للنساء الحوامل، إذ يعد هذا الأمر غاية في الأهمية خصوصًا لما تتعرض له النساء الحوامل من اضطرابات هرمونية حادة خلال هذه الفترة.  

الخلاصة

استخدام الحوامل للعيادات الإلكترونية، كيف يكون؟ تعتمد خدمات العيادة الإلكترونية التي يتم تقديمها للمرأة الحامل على تحديد مواعيد مراجعات أحدها فعلي والاخر إلكتروني، والرعاية النفسية لها، والإجابة على جميع الاستشارات المتعلقة بالحمل. 

إن فريق ويب طب برو على كافة الاستعداد للإجابة على جميع تساؤلات المرأة الحامل، وما هي أهم الخدمات المقدمة لها عبر العيادات الإلكترونية؟ 

من قبل د. إسراء ملكاوي - الخميس ، 30 سبتمبر 2021