أضرار الصيام المتقطع: هل هي موجودة حقًا؟

قد اشتُهر نظام الصيام المتقطع بشكل كبير مؤخرًا، لكن ما هي أضرار الصيام المتقطع؟ وهل يمكن التقليل منها؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في المقال الآتي.

أضرار الصيام المتقطع: هل هي موجودة حقًا؟

يتمثل الصيام المتقطع بالتقليل من استهلاك السعرات الحرارية بشكل عام ويشمل عدة أشكال، ولكن ما هي أضرار الصيام المتقطع؟ تعرف في هذا المقال:

أضرار الصيام المتقطع

قد يسبب الصيام المتقطع بعض الأضرار المحتملة، نذكر منها:

1. الإفراط في تناول الطعام

بالرغم من أن الإفراط في تناول الطعام قد يبدو مناقضًا لمبدأ الصيام المتقطع إلا أنه يعد واحدًا من الأضرار المحتملة، إذ أن قضاء ساعات طويلة من دون تناول الطعام قد يدفع الشخص إلى الشعور بنوع من الإنجاز مما يجعله يستهلك بعض الأطعمة بشكل مفرط على شكل مكافأة شخصية.

وقد يتجه الشخص إلى الإفراط في تناول بعض الأطعمة نتيجة مشكلات في عمليات الأيض الناتجة عن انخفاض سرعة العمليات الأيضية وزيادة الشهية. 

2. انخفاض مستوى سكر الدم

أحد أضرار الصيام المتقطع المحتملة هو انخفاض مستوى سكر الدم عن الحد الطبيعي خاصةً في الفترة الأولى من الصيام، بسبب قضاء وقت طويل دون تناول أي طعام. وقد يسبب انخفاض مستوى سكر الدم الشعور بالإرهاق والدوخة. 

3. المعاناة من الام الرأس

قد تنتج الام الرأس كواحدة من أضرار الصيام المتقطع، وقد تظهر لأسباب عديدة، مثل: انخفاض مستوى سكر الدم أو الجفاف أو كواحدة من أعراض انسحاب الكافيين التي تنتج بعد مرور 18 ساعة عن اخر استهلاك للكافيين.

4. الشعور بالتعب

قد يشعر الشخص بالتعب والإرهاق وانخفاض مستوى الطاقة في الجسم بسبب عدم الحصول على الطاقة من الطعام بالشكل المعتاد.

5. نزول الوزن بشكل مفرط

بالرغم من إن نزول الوزن هو واحد من أهم أسباب اللجوء إلى الصيام المتقطع، ولكن قد ينتج نزول الوزن بشكل مفرط في بعض الحالات خاصةً عندما يكون وزن بداية الصيام يقع قرب الحد الأدنى للوزن الطبيعي، مما يسبب مشكلات عديدة منها ضعف الجهاز المناعي. 

6. الإمساك

قد ينتج الإمساك كواحد من أضرار الصيام المتقطع المحتملة، بسبب تغير حركة الأمعاء التي تنتج بسبب تغير الأوقات التي يتم فيها استهلاك الطعام. 

7. تأثيرات سلبية على صحة العظام

تعد التأثيرات السلبية على صحة العظام واحدة من احتمالات أضرار الصيام المتقطع، إذ أنه قد يؤدي إلى انخفاض في كثافة العظام، مما يزيد من خطر الإصابة بكسور العظام.

كيفية تقليل أضرار الصيام المتقطع

هناك بعض الطرق التي قد يساعد اتباعها في التقليل من ظهور أضرار الصيام المتقطع، مثل:

  1. استشارة الطبيب حول إمكانية الصيام المتقطع وكيفية اختيار ساعات الصيام.
  2. البدء بصيام ساعات قليلة وزيادة ساعات الصيام بشكل تدريجي إلى الوصول إلى ساعات الصيام المطلوبة.
  3. الاستمرار بتناول الأدوية كما يصف الطبيب.
  4. الحفاظ على ترطيب الجسم خلال فترة الصيام، من خلال شرب الماء والسوائل الخالية من السعرات الحرارية والقهوة.

موانع الصيام المتقطع

هناك بعض الحالات التي تعد من موانع الصيام المتقطع، مثل:

  • الإصابة بالسكري.
  • الإصابة بالقهم العصابي أو النهام العصابي.
  • استخدام أدوية تتطلب تناول الطعام.
  • سن المراهقة.
  • الحمل والإرضاع.

فوائد الصيام المتقطع

بالإضافة إلى أضرار الصيام المتقطع هناك بعض الفوائد المحتملة، نذكر منها:

  • التقليل من الوزن الزائد والتقليل من نسبة دهون الجسم.
  • التحسين من حساسية الإنسولين والتقليل من مستوى السكر التراكمي (HbA1c).
  • حماية الأعصاب والإبطاء من ظهور علامات الأمراض الإدراكية.
  • التقليل من الام التهاب المفاصل.
  • التحسين من أعراض الربو.
  • الإبطاء من نمو الخلايا السرطانية وزيادة فعالية العلاج الكيميائي مع تقليل أعراضه الجانبية.
من قبل د. جود شحالتوغ - الخميس ، 11 فبراير 2021
آخر تعديل - الخميس ، 11 فبراير 2021