أضرار الكورتيزون الموضعي: هل هي موجودة حقًا؟

الكورتيزون الموضعي من العلاجات الموصوفة بكثرة في عيادات الجلدية، على الرغم من أضرار الكورتيزون الموضعي العديدة المحتملة.

أضرار الكورتيزون الموضعي: هل هي موجودة حقًا؟

إليك أبرز المعلومات عن أضرار الكورتيزون الموضعي المحتملة:

أضرار الكورتيزون الموضعي

تزداد احتمالية حدوث الأضرار الجانبية للكورتيزن الموضعي كلما تم استخدامه بتركيزات أقوى، وبكميات أكبر على مساحات واسعة من الجلد، مما قد يسبب تسرب كميات منه إلى مجرى الدم فتحدث مشكلات موضعية، وعلى مستوى الجسم ككل.

يعد الأطفال وكبار السن الأكثر عرضه لهذه الأضرار.

الأضرار الجانبية الموضعية للكوتيزن الموضعي

تحدث عادةً في مكان وضع العلاج، منها الاتي:

1. ترقق الجلد

قد ينتج عن الاستخدام المتكرر للكورتيزون الموضعي في نفس المنطقة، حيث تحدث تغيرات في أدمة الجلد فيصبح رخوًا ومتجعدًا، قد تظهر كذلك عروق عنكبوتية ناتجة عن توسع في الشعيرات.

يمكن أن تختفي هذه الأعراض بعد التوقف عن الدواء بشهور عدة.

2. تمدد الجلد

يؤدي الاستخدام المتكرر للكورتيزون الموضعي إلى ظهور علامات تمدد الجلد.

قد تظهر كذلك حكة شديدة في المكان، مما يتطلب استخدام تركيز أقل من الكورتيزن.

تعد من الأعراض الجانبية التي لا تختفي بإيقاف الدواء.

3. حدوث عدوى جديدة

بسبب الية عمل الكورتيزون الموضعي والتي تعتمد على تثبيط المناعة، فهذا يقلل من قدرة الجلد على مكافحة العدوى البكتيرية أو الفطرية.

فمثلاً عند وضع مستحضر الكورتيزون على الجلد، وظهور طفح جلدي وازدياد انتشاره على مناطق أوسع، وحدوث حكة وربما بثور فمن المحتمل أن يكون السبب عدوى فطرية.

4. التهاب بصيلات الشعر

أو ما يسمى التهاب الجريبات، ومن أضرار الكورتيزون الموضعي أيضًا ازدياد نمو الشعر.

5. التهاب الجلد التماسي

ينتج التهاب الجلد التماسي عن حساسية الجلد اتجاه بعض مكونات مستحضر الكورتيزن الموضعي، فيظهر على شكل تهيج في الجلد.

6. الوردية الستيرودية

من أضرار الكورتيزن الموضعي تتمثل في احمرار الجلد وتوهجه بعد الاستخدام.

7. حب الشباب

قد يظهر حب الشباب بعد استخدام الكورتيزون الموضعي، أو يتفاقم إذا كان موجودًا من قبل.

8. تغيرات في لون البشرة

قد تحدث تغيرات في لون البشرة ناتجة عن نقص التصبغ، وتظهر لدى أصحاب البشرة الداكنة.

الأضرار الجانبية الجهازية للكورتيزون الموضعي

وهي أعراض تحدث على مستوى الجسم ككل ولا تقتصر على مكان وضع العلاج، بسبب وصول كمية من الكورتيزنون للدم.

منها ما يظهر على المدى البعيد بسبب طول مدة الاستخدام، أهمها:

  • تورم في الساقين بسبب احتباس السوائل في الجسم.
  • نقص في الكالسيوم، مما يسبب نوبات من ضيق التنفس.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • هشاشة العظام.
  • تأثيرات على نمو الأطفال.
  • زيادة في الوزن.
  • تغيرات في المزاج، مثل: الاكتئاب.
  • حدوث متلازمة كوشينج.

كيف تحدث الأضرار الجانبية للكورتيزون الموضعي ؟

يستخدم الكورتيزون الموضعي في علاج العديد من الأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما، والتهاب الجلد وغيرها.

يعمل الكورتيزون كمضاد للالتهاب، وبسبب الية عمله كمثبط للمناعة ومضيق للأوعية الدموية قد تنتج أضرار الكورتيزون الموضعي، كما تتعلق الأضرار الجانبية الأخرى بتركيب المستحضر نفسه وطبيعة الجلد.

يتم امتصاصة بنسب مختلفة في الأماكن المتعددة في الجسم، حيث يمتص بشكل جيد في أنسجة الجلد الرقيق مثل: جلد الجفون، وكذلك جلد الأعضاء التناسلية، بالمقابل فإن امتصاصه يقل عندما يكون الجلد سميك كما في راحة اليد، وأخمص القدمين.

هل يمكن استخدام الكورتيزن الموضعي أثناء الحمل أو الرضاعة؟

لا يوجد أدلة تثبت أن الكورتيزن الموضعي امن للحامل، لذا لا ينصح باستخدامه للمرأة الحامل إلا للضرورة القصوى.

وفي حال استخدامه يجب تجنب وضع كميات كبيرة ولمدة طويلة، فمن المحتمل أن تظهر أضرار الكورتيزون الموضعي على شكل تشوهات للجنين.

بالنسبة للرضاعة فمن غير المعروف ما إذا كان الكورتيزن الموضعي يصل لحليب الأم، لذا يفضل تجنبه كذلك في فترة الرضاعة.

هل تظهر أعراض انسحابية بعد التوقف عن الكورتيزون الموضعي؟

نعم، لكن من النادر حدوث ذلك، قد تظهر أعراض الانسحاب بعد استخدام العلاج لفترة زمنية طويلة ثم التوقف المفاجئ عن استعماله.

قد تظهر الأعراض في غضون أسابيع من توقف العلاج، منها:

  • متلازمة الجلد الأحمر: يصبح الجلد منتفخًا ومتحسسًا ويكون لونه أحمر، يظهر عادةً لدى المرضى الذين اسخدموا العلاج لحالة الأكزيما.
  • حطاطة بثرية: تتمثل الأعراض في ظهور بثور على الجلد، يظهر عادةً لدى المرضى الذين استخدموا الكورتيزون الموضعي لحب الشباب.

لذا ينصح الالتزام بتعليمات العلاج من حيث كمية ومدة الاستخدام وتكراره خلال اليوم، واستشارة الطبيب قبل التوقف المفاجئ عن استخدامه.

من قبل د. دانا الريموني - الأربعاء ، 28 أكتوبر 2020