أضرار مضادات الاكتئاب

فور تشخيصك بالاكتئاب قد يصف الطبيب المختص مضادات الاكتئاب، ولكن ما هي أضرار مضادات الاكتئاب؟

أضرار مضادات الاكتئاب

مضادات الاكتئاب هي أدوية تعمل على إصلاح كيمياء الدماغ المسؤولة عن المزاج أو السلوك وإعادتها إلى الوضع الطبيعي، لتخفيف وعلاج أعراض الاكتئاب أو الاكتئاب الموسمي أو الاضطرابات العاطفية أو القلق الاجتماعي إضافة إلى حالات أخرى.

ولكن، ما هي أضرار مضادات الإكتئاب؟ الإجابة في الاتي:

أضرار مضادات الاكتئاب: بأنواعها

تشتمل أضرار مضادات الاكتئاب بأنواعها على ما يأتي

1. مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية

مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية ومثبطات امتصاص السيروتونين النورادرينالين، يستعمل هذا النوع من الأدوية المضادة للاكتئاب لعلاج الاكتئاب الحاد وتقلبات المزاج واضطراب الوسواس القهري وحالات أخرى.

تشمل أضرار مضادات الاكتئاب هذه على الاتي:

  • التعب والوهن والشعور بالمرض.
  • الإسهال أو الإمساك وعسر في عملية الهضم.
  • انخفاض الدافع الجنسي، ضعف الإنتصاب عند الرجال والبرود الجنسي عند النساء.
  • الأرق وعدم المقدرة على النوم أو الشعور بالنعاس الشديد.
  • الصداع الشديد.
  • فقدان الشهية.
  • الشعور بالتوتر الدائم الاهتزاز والقلق.

2. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، أعطيت هذه المضادات هذا الاسم لوجود ثلاث حلقات في تركبيها الكيميائي حيث تستخدم لعلاج الاكتئاب، القلق وبعض االحالات الأخرى.

تشتمل أضرار مضادات الاكتئاب هذه على الاتي:

  • تسوس الأسنان والتأثير على صحة الفم.
  • انخفاض مستوى اليقظة.
  • قد تراود الشخص أفكار انتحارية.
  • الإصابة بمتلازمة السيراتونين، (هي مجموعة من الأعراض التي تظهر بعد استخدام بعض الأدوية التي تزيد من مستوى السيراتونين).
  • الإصابة بمتلازمة الإفراز غير المناسب لهرمون المضاد لإدرار البول.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • المتلازمة الخبيثة للدواء المضاد للذهان.
  • الإصابة بالهوس الخفيف.

3. مثبطات أحادي أمين أوكسيديز

مثبطات أحادي أمين أوكسيديز، يتم وصف هذا النوع من الأدوية قبل استخدام مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية ومثبطات امتصاص السيروتونين النورأدرينالين، وتشتمل أضرار مضادات الإكتئاب هذه على الاتي:

  • عدم وضوح الرؤيا.
  • العجز الجنسي.
  • الطفح الجلدي.
  • فقدان واضح أو زيادة واضحة في الوزن.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • احتمالية الإصابة بمتلازمة الإفراز غير المناسب للهرمون المضاد لإدرار البول.
  • احتمالية الإصابة بمتلازمة السيروتونين.
  • احتمالية الإصابة بالمتلازمة الخبيثة للذهان.

يجب أن تتحدث مع الطبيب النفسي المختص الخاص بك عن نوع مضادات الاكتئاب الذي قد يصفه لك وعن أضرار مضادات الاكتئاب الذي قد يصفها لك بالتفصيل وكيف يمكن الحد أو منع حدوثها.

هل يجب التوقف عن تناول مضادات الاكتئاب؟

في حال كان لمرض الاكتئاب مخططات للتوقف عن تناول مضادات الاكتئاب، فمن الواجب التحدث مع الطبيب المختص حول كيفية القيام بذلك بشكل امن، لأنه يجب التوقف عن أخذها بشكل تدريجي، حيث قد يؤدي إيقاف بعض مضادات الإكتئاب فجأة إلى حدوث بعض اثار جانبية مثل الإصابة بأعراض تشبه أعراض الإنفلونزا والدوخة.

إن إيقاف تناول مضادات الإكتئاب دون استشارة طبية قد يؤدي إلى الانتكاسة أي عودة الإصابة بالاكتئاب مرة أخرى، كما تجب الإشارة أنه في حال أخذ المريض مضادات الاكتئاب واستمر على أخذها بعد أن شعر بالتحسن لمدة ستة أشهر على الأقل قد يقلل ذلك من فرصة حدوث الانتكاسة.

المهم ذكره أن جميع هذه الحالات يحددها الطبيب المختص فقط وفقًا للحالة الصحية للمريض، لذا يجب بجميع الأحوال استشارة الطبيب المختص قبل اتخاذ أي قرار بشأن الأدوية لضمان السلامة العامة زعدم حدوث اثار وأضرار جانبية.

من قبل مريم هارون - الأربعاء ، 28 أكتوبر 2020