أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك

تشير الغدد الليمفاوية المتضخمة بالعادة إلى وجود عدوى شائعة أو الإصابة بحالة طبية ما، تعرف على أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك من خلال هذا المقال.

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك

إليك أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك، وأهم المعلومات التي يجب معرفتها في هذا المقال:

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك

قبل أن نتعرف على أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك، نقدم لك ملخصًا حول الغدد اللمفاوية.

هي غدد تعمل على تجميع وفلترة السوائل والأوساخ والجراثيم الضارة، وتتواجد هذه الغدد في عدد من المناطق المختلفة في جسم الإنسان، مثل: تحت الفك، وجوانب الرقبة، وأسفل الإبط، وجانبي الفخذ.

تحتوي الغدد اللمفاوية على خلايا مناعية تساعد في محاربة العدوى ومسببات المرض التي تدخل جسم الإنسان، بالتالي من الممكن أن تتورم ويتضخم حجمها كردة فعل مناعية.

تعد الغدد اللمفاوية الموجودة تحت الفك من أعضاء الجهاز اللمفاوي، وللأسف تتعرض هذه الغدد للتورم في العديد من الأحيان،

إليك مجموعة من أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك التي يجب معرفتها:

  • تورم وألم في منطقة الغدد اللمفاوية.
  • ملاحظة تضخم حجم الغدد اللمفاوية في المنطقة المصابة، بحيث تكون بحجم حبة الفاصولياء تقريبًا.
  • ألم عند البلع ومضغ الطعام.

ومن الجدير بالذكر أن التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك قد يترافق مع أعراض أخرى وذلك بالاعتماد على المسبب ورائها، ونذكر من بين هذه الأعراض ما يأتي:

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تحت الفك التي تستدعي مراجعة الطبيب

في بعض الأحيان تلاحظ أن تورم الغدد اللمفاوية قد خف وعادت لحجمها الطبيعي بعد فترة من الزمن، وذلك بعد أن يختفي المسبب لذلك مثل العدوى في الجهاز العلوي التنفسي.

على الرغم من ذلك ننصحك باستشارة الطبيب في حال ظهور الأعراض الاتية:

  • تورم الغدد الليمفاوية دون وجود سبب واضح.
  • استمرار الغدد اللمفاوية في التضخم.
  • تورم الغدد اللمفاوية وتضخمها لفترة تتراوح من أسبوعين إلى أربع أسابيع تقريبًا.
  • تكون كتل صلبة فب الغدد اللمفاوية، ولا تتحرك عند الضغط عليها.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التعرق الليلي.
  • فقدان غير مبرر في الوزن.
  • صعوبة في البلع أو التنفس.

كيف يتم تشخيص الإصابة بالتهاب الغدد اللمفاوية؟

لتشخيص الإصابة بالتهاب الغدد اللمفاوية بشكل عام سوف يقوم الطبيب بما يأتي:

  • السؤال عن التاريخ الصحي الخاص بك: ذلك حتى يتمكن الطبيب من معرفة متى وكيف بدأ التورم في هذه الغدد، وما إذا كان هناك أعراض أخرى مرافقة لذلك.
  • الفحص الجسدي: يقوم الطبيب بفحص الغدد ولمسها، حيث يساعد تحديد منطقة الغدد المتورمة بمعرفة السبب ورائها.
  • فحص الدم: يساعد الخضوع لبعض فحوصات الدم في تحديد السبب الكامن وراء تورم الغدد اللمفاوية والتهابها، ومن بين هذه الفحوصات فحص تعداد الدم الكامل (CBC).
  • الفحص بالتصوير: من الممكن أن يطلب منك الطبيب الخضوع لفحص الأشعة السينية للمنطقة المصابة.
  • خزعة من الغدد اللمفاوية المصابة: حيث قد يأخذ الطبيب عينة من الغدة المصابة لتحديد الأسباب التي أدت لذلك.

ما هي مضاعفات تورم الغدد اللمفاوية؟

في حال لاحظت تورم الغدد اللمفاوية وكان السبب وراء ذلك عدوى ما، ولم تتلقى العلاج المناسب من الممكن أن تلاحظ ظهور خراج.

كيس الخراج الذي يظهر يكون مملوئًا بالقيح والسائل وخلايا الدم البيضاء والأنسجة الميتة بالإضافة إلى البكتيريا أو مسببات العدوى الأخرى.

في هذه الحالة قد يضطر الشخص إلى إجراء طبي من أجل إفراغ ما في داخل كيس الخراج، بالإضافة إلى تناول المضادات الحيوية.

من قبل سيف الحموري - الثلاثاء ، 19 يناير 2021