أعراض سرطان القولون عند النساء وكيفية تشخيصه

أصبح سرطان القولون من الأمراض الشائعة عند النساء، فما هي أعراض سرطان القولون عند النساء؟ وكيف يتم تشخيصه؟

أعراض سرطان القولون عند النساء وكيفية تشخيصه

يصيب سرطان القولون الجزء الأخير من الجهاز الهضمي التي تتمثل بالأمعاء الغليظة، كما أنه يمكن أن يتشكل في أي عمر وفي الغالب يصيب كبار السن من الرجال والنساء، ويبدأ هذا السرطان عادةً على شكل كتل صغيرة من الخلايا الحميدة المتكونة داخل القولون، ثم بمرور الوقت تتحول إلى خلايا سرطانية مع ظهور بعض الأعراض المصاحبة لها.

في حال تطور السرطان فإن هناك العديد من العلاجات المتوفرة، مثل: العلاج الكيماوي، والعلاج الجراحي، ومجموعة من العلاجات الدوائية الأخرى.

كل ما يهمك معرفته حول أعراض سرطان القولون عند النساء وطرق تشخيصه فيما يأتي:

أعراض سرطان القولون عند النساء

هناك بعض أعراض سرطان القولون عند النساء التي نذكرها فيما يأتي:

1. ظهور الدم مع البراز

هو أحد أكثر الأعراض ارتباطًا بسرطان القولون والذي يظهر مبكرًا فور الإصابة، ومن الممكن أن يكون الدم غامق باللون الأسود أو الكستنائي، وعلى الرغم من ارتباط هذا العرض بمجموعة من الأمراض الأخرى، لكن يجب عليك عدم إهمال هذه الملاحظة وتحدث بها مع طبيبك الخاص.

ومن الممكن أيضًا عدم ظهور الدم بشكل واضح في البراز، وإنما ظهوره عند إجراء فحص الدم الخفي في البراز على المستوى المجهري.

2. الإصابة بالإسهال أو الإمساك

من الطبيعي حدوث حالات من الإمساك أو الإسهال بين الوقت والاخر، ولكن في حالات سرطان القولون سيلاحظ استمراره لمدة تزيد عن الأسبوعين، بالإضافة إلى ذلك فقد يبدو شكل البراز خيطي نحيف، وذلك بسبب وجود الكتل التي تسد القولون وتجبر البراز على أخذ الشكل الرفيع.

3. فقدان الوزن

يعد فقدان الوزن من المؤشرات الشائعة في جميع أنواع السرطانات ومن ضمنها سرطان القولون؛ وهذا لأن نمو الخلايا السرطانية يحتاج الكثير من الطاقة للنمو، مما يعني حرق المزيد من السعرات الحرارية.

فإذا لم تتغير عاداتك المتبعة في الأكل وما زلت تفقد المزيد من الوزن استشر طبيبك على الفور.

4. الإصابة بفقر الدم

يرتبط فقر الدم بأعراض سرطان القولون عند النساء بسبب كثرة الدم المفقود من خلال النزيف مع البراز، والذي يؤدي إلى حدوث انخفاض في كريات الدم الحمراء.

كما يرافق فقر الدم الشعور الدائم بالإعياء والإرهاق، أو قد يكون بسبب حرق سعرات حرارية أكثر من اللازم من قبل الجسم.

5. ألم مستمر في البطن

غالبًا ما تسبب الكتل السرطانية الموجودة في القولون ألمًا حادًا وتقلصات غير مألوفة خلال حركة الأمعاء، بالإضافة إلى تراكم الغازات وحدوث الانتفاخ والشعور بالامتلاء الدائم وخاصة بعد تناول الوجبات الكبيرة وعدم الراحة حتى بعد التبرز.

تشخيص سرطان القولون عند النساء

بعد ظهور بعض من أعراض سرطان القولون عند النساء يقوم الطبيب المختص بمجموعة من الإجراءات لاستكمال تشخيص سرطان القولون، والتي نذكر بعضًا منها فيما يأتي:

1. تحاليل الدم

التي تشمل تعداد الدم الكامل للتأكد من وجود نزيف وفحص الدم الخفي في البراز، بالإضافة إلى فحص مستويات البروتين المعروف بالمستضد السرطاني الجنيني (CEA) والذي ترتفع نسبته عند وجود سرطان القولون بنسبة 60%.

2. التصوير المقطعي المحوسب

وهو أخذ صور محوسبة ثلاثية الأبعاد من زوايا مختلفة والتي تظهر وجود الأورام أو التشوهات وأحجامها.

3. التصوير بالرنين المغناطيسي

والذي يستخدم أيضًا للحصول على صور تفصيلية للقولون للتمكن من قياس حجم الورم بدقة.

4. تنظير القولون

يسمح هذا الإجراء للطبيب بالنظر عن كثب داخل القولون والمستقيم بشكل كامل وملاحظة أي تغيرات أو ظهور تكتلات في أنسجة القولون.

5. إجراء الخزعة

وهي إزالة جزء صغير من أنسجة القولون المشتبه فيها خلال تنظير القولون وإجراء مجموعة من الفحوصات عليها، وتعد نتيجة الخزعة التقييم الفاصل لوجود سرطان القولون.

الوقاية من سرطان القولون

هناك مجموعة من الإجراءات التي يمكن اتباعها للوقاية من ظهور أعراض سرطان القولون عند النساء، ونذكر بعضًا منها فيما يأتي:

  • الحرص على تناول مجموعة من الخضروات والفواكه والحبوب الغنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تساهم في تحسين الهضم ومحاربة الخلايا السرطانية.
  • التخلص من العادات المضرة بالجهاز الهضمي، مثل: شرب الكحول، والتدخين، والسمنة المفرطة.
  • المحافظة على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لمدة لا تقل عن 30 دقيقة عدة مرات في الأسبوع.
  • إجراء الفحوصات الدورية للكشف عن سرطان القولون وخاصة عند الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة وبعد سن الخمسين عام.
من قبل رزان الحوراني - الأربعاء ، 23 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الأحد ، 13 يونيو 2021