الأسرار المنزلية لتقوية وتكثيف الشعر!

سبق لكم أن تساءلتم لماذا في بعض الأحيان يبدو شعركم صحي وحيوي وأحيانا يذكر مظهرة بالخرقة البالية؟ الشعر الحيوي والصحي بشكل طبيعي يمكن أن يكون مسألة بسيطة إذا ما تم الحفاظ عليه بشكل صحيح. اليكم بعض الأسرار المنزلية التي من شأنها أن تساعدكم على تقوية وكذلك تكثيف الشعر!

الأسرار المنزلية لتقوية وتكثيف الشعر!

الشعر الحيوي والصحي بشكل طبيعي يمكن أن يكون مسألة بسيطة إذا ما تم الحفاظ عليه بشكل صحيح. اليكم بعض الأسرار المنزلية التي من شأنها أن تساعدكم على تقوية وكذلك تكثيف الشعر 

1. التخلص من الأطراف المتقصفه

واحد من الأسرار لتقوية وتكثيف الشعر والحصول على شعر صحي هو الحرص على ألا تكون في شعركم أطراف متقصفه. لأنها تشكل مظهرا غير صحي، محترق وغير حيوي. إذا كنتم لا تحلقون شعركم بانتظام، فسوف تبدؤون في المعاناة من الأطراف المتقصفه. عندما لا تحرصون على قص الأطراف المتقصفه فان شعركم يصبح أرق، أضعف وأقل صحة.

2. غسل الشعر بالماء الفاتر

تكثيف الشعر يحتاج الى توازن بين الماء الدافئ والبارد. فاستخدام الماء الساخن أكثر من اللازم، أو البارد أكثر من اللازم، يمكن أن يؤثر على لمعان الشعر. استخدام الماء البارد جدا لا يسهم في تنظيف الشعر بشكل صحيح. الماء البارد يبقي بقايا الدهون والأوساخ على فروة الرأس والشعر يبقى دهنيا. استخدام الماء الساخن جدا يؤدي لجفاف الشعر وفروة الرأس، بينما ينظف استخدام الماء الفاتر فروة الرأس و يبقى شعركم لامعا ومتألقا.

 3. تدليك فروة الرأس

غالبا ما نستحم بسرعة ضمن إطار برنامجنا اليومي المكثف ولا نكرس وقتا كافيا لعملية غسل الرأس. عندما نفعل ذلك، فإننا لا نمنع فقط شعرنا من الغسل الصحيح انما أيضا نفوت فرصة الحصول على شعر ذا تألق طبيعي مثلما أردنا دائما. ليس ذلك فحسب، بل يجب أن نتأكد من أننا نغسل الشعر بأكمله وليس فقط جزءا منه والتدليك هي وسيلة جيدة للوصول إلى كل الشعر. فكرة جيدة دائما أن ندلل ونقوم بتدليك فروة الرأس عند غسلها. لأن التدليك يساعد على تنظيف فروة الراس والشعر بشكل كامل ويساعد في تكثيف الشعر.

4. استخدام الزيوت الطبيعية للشعر

الغدد الدهنية الموجودة في الجلد والشعر تعطينا الرطوبة وتمنع الجفاف. هذه الغدد تنتج الزيوت الطبيعية للشعر عندما تنمو من فروة الرأس. الزهم أو زيت الشعر، يحافظ على الشعر عن طريق تغطيته بطبقة واقية وحامية من الماء وبمواد مغذية  تحفز نمو الشعر. عندما يتعرض الشعر للأضرار البيئية، أدوات تصفيف الشعر التي تستخدم الحرارة، صبغات الشعر والعلاجات الكيميائية - فإنه يفقد من قوته ومن رطوبته الطبيعية. عندما يحدث هذا، فإن الشعر يبدأ بفقدان مرونته، من لمعانه، من طوله وصحته العامة.

الزيوت العطرية يتم انتاجها من نباتات ذات رائحة مميزة جدا مثل أكليل الجبل، شجرة الشاي، النعناع، الخزامى وشجرة الكينا. العديد من الزيوت العطرية هي مضادة - للبكتيريا، مضادة للفطريات وممتازة للاستخدام على فروة الرأس وكذلك على الجلد ولتقوية وتكثيف الشعر. الزيوت العطرية تكون مركزه للغاية ويمكن أن تحدث تهيجا في الجلد، إذا ما استخدمت دون خلطها بزيت حامل.

 الزيت الحامل تكون له رائحة أخف أو لا تكون له رائحة في بعض الأحيان. أمثلة من الزيوت الحامله - الجوجوبا، جوز الهند، زيت الزيتون، زيت الأفوكادو. فهي غنية بالمواد المغذية، وتحسن صحة ودرجة تكثيف الشعر. الزيوت الحاملة تمنح الشعر وفروة الرأس بريقا، رطوبة وصحة. وهي تنتج من الفواكه، المكسرات، البذور والخضروات.

اليكم بعض الزيوت التي يمكن إعدادها بسهولة في المنزل لعلاج وتكثيف الشعر:

- تدليك فروة الرأس بزيت جوز الهند الدافئ - غني بالبروتينات والأحماض الأمينية من نوع الأوميغا 3 والأوميغا 6، ولذلك فهو يشجع نمو وبالتالي تكثيف الشعر.

- غلي أوراق الكاري في زيت جوز الهند، تصفية الزيت وتدليك داخل الشعر - هذه الصيغة تحفز نمو الشعر. أوراق الكاري غنية بالحديد وزيت جوز الهند يوفر للشعر الأحماض الدهنية من نوع أوميغا والبروتينات.

 - ازهار الكركديه الصينية المغلية بزيت جوز الهند - هذا الخليط يساعد على تقليل تساقط الشعر ويشجع على نمو الشعر الصحي.

- زيت الكينا يقوي الدورة الدموية ونمو الشعر. يفضل إضافة بضع قطرات من زيت الكينا إلى زيت حامل لتحسين امتصاصه في فروة الرأس والشعر.

- امزجوا العسل، القرفة المطحونة وزيت الزيتون ثم افركوا الخليط داخل فروة الرأس - العسل هو مضاد - بكتيري ويبقي فروة الرأس نظيفة، في حين ان القرفة تحتوي على مضادات للأكسدة وتشجع تدفق الدم إلى فروة الرأس وكذلك تكثيف الشعر.

- مزيج من زيت الزيتون المخلوط مع زيت شجرة الشاي وعصير الليمون على الشعر - ينظف فروة الرأس، يطري الشعر ويشجع نموه. هذا الخليط يعتبر ممتازا لإزالة الأوساخ من فروة الرأس الناجمة عن منتجات العناية بالشعر أو من الجلد الجاف والقشرة.

اقرا المزيد:

 

من قبل ويب طب - الأربعاء ، 5 مارس 2014
آخر تعديل - الأربعاء ، 2 أبريل 2014