علامات وأعراض الإسهال وتأثيرها على نمط الحياة

هناك ما يسمى بالإسهال الخفيف وهناك الإسهال الحاد، تعرفوا على أعراض الإسهال لكلا الحالتين من خلال المقال الآتي.

علامات وأعراض الإسهال وتأثيرها على نمط الحياة

في معظم الحالات يستمر الإسهال لمدة يومين أو ثلاثة أيام ويتم علاجه من خلال استخدام بعض الأدوية التي تباع دون وصفة طبية، كما تجدر الإشارة إلى أن أسباب الإصابة بالإسهال تختلف بين شخص لاخر، كما يمكن تقسيم طبيعة الإسهال إلى قسمين: الإسهال الخفيف، والإسهال الحاد.

لنتعرف من خلال ما يأتي على أبرز أعراض الإسهال:

أعراض الإسهال الحاد

أعراض الإسهال عديدة ومتنوعة، ومن خلال ما يأتي سنقوم بشرح مفصل لأعراض الإسهال الحاد المحتملة:

  • وجود دم، أو لعاب، أو طعام لم يتم (لم يكتمل) هضمه كما يجب في البراز.
  • فقدان الوزن.
  • الحمى.

يؤدي الإسهال المتواصل إلى فقدان كميات كبيرة من السوائل والأملاح والمعادن ومكونات غذائية ضرورية للجسم، ما قد يسبب:

  • الجفاف.
  • الشعور بالإرهاق الشديد والوهن.
  • عدم التركيز.
  • الرغبة الدائمة بالاستلقاء أو النوم.
  • فقدان القدرة على القيام بالأعمال اليومية بالشكل المعتاد.

علامات الإسهال الحاد

بعد أن تطرقنا إلى أهم أعراض الإسهال الحاد، لا بد الان من ذكر أبرز العلامات التي قد تشير إلى الإصابة بالإسهال:

  • انتفاخ في تجويف البطن أو تشنجات (مغص) معوية.
  • البراز الرخو.
  • البراز المائي.
  • الشعور الملح بضرورة التبرز.
  • الشعور بالغثيان والقيء.

تأثير الإسهال على نمط الحياة اليومي

من الممكن أيضًا أن تشمل أعراض الإسهال كل من الاتي، وذلك في حال تأثيره على نمط حياة الفرد المصاب به:

  1. ظهور بول داكن اللون.
  2. نزول كميات قليلة من البول عند التبول.
  3. التسارع في دقات القلب.
  4. الصداع.
  5. الجفاف في الجلد وتجعده، أي بقاء الجلد متجعدًا بعد قرصه، بدلًا من أن يعود إلى طبيعته الملساء.
  6. الشعور بالضيق وعدم الهدوء.
  7. التشوش.
  8. السواد حول العيون والعيون الغائرة.
  9. الجفاف في الفم واللسان.

علاج الإسهال الحاد

عندما يعاني شخص ما من إسهال خفيف حتى معتدل بإمكانه الانتظار حتى يشفى من تلقاء نفسه وعدم محاولة علاج الإسهال بوسائل أخرى وفي ذلك بعض المخاطرة فالشخص لا يدرك غالبًا حجم السوائل والمغذيات التي فقدها كما يمكن فقدان كميات كبيرة من السوائل والمعادن والفيتامينات خلال فترة قصيرة.

كيفية العلاج والوقاية من الإسهال

يمكن علاج الإسهال بواسطة أدوية تباع بدون وصفة طبية، فهناك عدد من الأدوية المعروفة لعلاج الإسهال التي يمكن الحصول عليها بشكل سائل أو أقراص (حبوب)، ومن المهم قراءة التعليمات المرفقة في علبة الدواء، بالإضافة إلى ذلك يجب شرب 6 كؤوس من السوائل سعة كل منها 250 ملليلتر، في اليوم، على الأقل.

يمكن شرب عصائر لا تحتوي على قطع لب الفاكهة، أو صلصة اللحم، أو مشروبات غازية (بدون كافيين)، أو حساء الدجاج (بدون دهون)، أو الشاي مع عسل، وبدلًا من تناول المشروبات سوية مع تناول الطعام ينبغي التعود على شربها بين الوجبات، إضافة إلى شرب كميات قليلة من السوائل بشكل يومي ثابت.

ثمة أشخاص يشعرون بسعادة حين يصيبهم إسهال لاعتقادهم أنها أفضل طريقة لخسارة الوزن وأكثرها طبيعية على أولئك المتوهمين أن يؤمنوا بوسائل أكثر بناءة لخسارة الوزن، فالإسهال لا يؤدي لخسارة الدهون بهذه السرعة بل لخسارة السوائل والأملاح والمعادن والفيتامينات الضرورية لضمان عمل الجسم بشكل سليم.

من قبل ويب طب - الأحد ، 6 يوليو 2014
آخر تعديل - الاثنين ، 21 يونيو 2021