التواء الإبهام: دليلك الشامل

ما هو التواء الإبهام؟ وكيف يحدث؟ وكيف يمكن علاجه؟ إليك أهم المعلومات حول التواء الإبهام في المقال الآتي.

التواء الإبهام: دليلك الشامل

يحدث التواء الإبهام عندما تصاب الأربطة الموجودة في الإبهام والتي تربط العظام مع المفصل بالتواء، ويعد الرباط الجاني الزندي أكثر الأربطة إصابة في حالة التواء الإبهام. تفاصيل أكثر عن التواء الإبهام في هذه المقال:

التواء الإبهام

يحدث التواء الإبهام عندما ينحني الإبهام للخلف بقوة بعيدًا عن راحة اليد مسببًا تمدد الأربطة لدرجة كبيرة، وقد يؤدي إلى تمزقها بشكل جزئي أو كلي، كما أنه قد يكون مصحوبًا بكسر قلعي (Avulsion fracture) في السلامى الدانية لإصبع اليد (Proximal phalanx of finger)، وتعد الطريقة الأكثر شيوعًا لذلك هي الوقوع على يد ممدودة (Falling onto an outstretched hand).

يعد التواء الإبهام أحد أكثر الإصابات حدوثًا لدى المتزلجين والرياضيين الذين يلعبون بالكرات، مثل: كرة اليد، وكرة السلة. 

أعراض التواء الإبهام

قد تختلف أعراض التواء الإبهام اعتمادًا على شدة الالتواء ودرجته، ومن أعراض التواء الإبهام ما يأتي: 

  • ألم في منطقة الإبهام.
  • صعوبة في تحريك الإبهام وذلك بسبب الالام الناتجة عن التواء الإبهام.
  • كدمات وتورم حول قاعدة الإبهام بالقرب من راحة اليد.
  • كتلة أو تورم في الجزء الداخلي من الإبهام، بالإضافة إلى ارتخاء مفصل الإبهام إذا تمزق الرباط الجانبي الزندي كليًا.

تشخيص التواء الإبهام

يمكن تشخيص التواء الإبهام كما يأتي:

1. الفحص السريري للمريض

سيقوم الطبيب بفحص إبهام المريض، حيث يقوم بتحريك الإبهام في اتجاهات مختلفة لمعرفة إذا كان المفصل ثابتًا أم لا. إذا كان هناك ارتخاء في المفصل وعدام اسقرار، فقد يدل هذا على أن الرباط الجانبي الزندي قد تمزق كليًا.

2. التصوير بالأشعة السينية

قد يطلب الطبيب صورة الأشعة السينية لإبهامك ويدك للتأكد من عدم وجود كسر قلعي في الإبهام أو أي كسر في العظام، كما قد يطلب الطبيب أيضًا نوعًا خاصًا من الأشعة السينية يسمى الأشعة السينية للإجهاد (Stress X-ray)، خلال هذا الاختبار سيضغط الطبيب على إبهام المريض أثناء تصويره لمعرفة مدى استقرار المفصل.

علاج التواء الإبهام

يعتمد علاج التواء الإبهام على شدة الحالة ودرجة إصابة الأربطة، ويمكن علاج التواء الإبهام كما يأتي: 

1. العلاج المنزلي

عادةً ما تتحسن التواءات الإبهام الطفيفة مع العلاج المنزلي والذي يتضمن البروتوكول الاتي:

  • الراحة: يجب على المريض أن يرتاح يده لمدة 48 ساعة.
  • وضع الثلج: يقوم المريض بوضع الثلج بعد الإصابة لتقليل التورم، يتم استخدام الكمادات الباردة لمدة 20 دقيقة في كل مرة، عدة مرات في اليوم.
  • الضغط: ينصح المريض بارتداء ضمادة ضغط مرنة لتقليل التورم.
  • رفع اليد: يقوم المريض برفع يده إلى نقطة أعلى من مستوى القلب.

بالإضافة إلى ذلك، يتم إعطاء المريض مسكنات لألم، مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية؛ وذلك لتخفيف الشعور بالألم.

2. العلاج غير الجراحي

بالنسبة للالتواء متوسط الخطورة، قد يقوم الطبيب بتثبيت مفصل الإبهام بضمادة أو جبيرة للإبهام (Thumb splint) حتى تلتئم. يمكن وضع كمادات باردة الإبهام لتخفيف الألم والتورم.

3. العلاج الجراحي

يمكن اللجوء للعلاج الجراحي في حالات الالتواء الشديد؛ وذلك لاستعادة استقرار مفصل الإبهام ووظيفته. تتضمن الجراحة إعادة وصل الرباط بالعظم أو إصلاح الكسر القلعي باستخدام مسمار أو برغي أو مثبت عظم خاص.

قد يضطر المريض بعد الجراحة إلى ارتداء ضمادة للذراع أو جبيرة لمدة 6 - 12 أسبوعًا؛ لحماية رباط الإبهام أثناء التعافي.

نتائج علاج التواء الإبهام

عندما يتم تشخيص التواء الإبهام مبكرًا ويتم علاجه بطريقة صحيحة، يتم الشفاء منه بشكل تام وبدون مضاعفات، لكن في حال تم تشخيصه بشكل متأخر فقد يؤدي هذا إلى حدوث مشكلات ومضاعفات، مثل: عدم استقرار المفصل، وضعف الإصبع، والتهاب في المفاصل

إذا ظهرت هذه المضاعفات، فقد يحتاج المريض لعملية جراحية لإعادة بناء الرباط، كما أنه قد يحتاج لعلاج التهاب المفصل المزمن.

من قبل د. اليمان عودة - الأحد ، 26 سبتمبر 2021