الجزر الأبيض: نوع مختلف من الجزر

ما هي الفوائد المحتملة للجزر الأبيض؟ هل من الممكن أن يتسبب تناوله بأي أضرار صحية؟ أهم المعلومات والتفاصيل تجدونها في المقال.

الجزر الأبيض: نوع مختلف من الجزر

فلنتعرف في ما يأتي على الجزر الأبيض (Parsnip) وأهم فوائده الصحية المحتملة:

ما هو الجزر الأبيض؟

الجزر الأبيض هو أحد أنواع الخضروات الجذرية التي تشبه ثمارها إلى حد كبير ثمار الجزر، لذا فمن الشائع أن يتم الخلط بينهما، لكنهما في الحقيقة نوعان مختلفان من الخضروات ينحدران من ذات العائلة النباتية والتي تدعى بالفصيلة الخيمية (Apaiaceae).

من أفراد هذه العائلة: الكراوية، والكمون، والبقدونس، والشمر.

ثمار الجزر الأبيض هي جذور النبات ويتراوح لونها بين اللون الأبيض الشاحب واللون الأصفر، أما لب الجزر الأبيض فيتمتع بمذاق حلو ولاذع، وبسبب مذاقه الحلو من الممكن استخدامه كمحلي طبيعي تمامًا، مثل: قصب السكر.

القيمة الغذائية للجزر الأبيض

يحتوي كل 100 غرام من الجزر الأبيض على القيم الغذائية الاتية:

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
ماء
79.53 غرام
طاقة
75 سعرة حرارية
بروتينات 
1.2 غرام
كربوهيدرات
17.99 غرام
ألياف غذائية
4.9 غرام
36 ملليغرام
حديد
0.59 ملليغرام
مغنيسيوم
29 ملليغرام
بوتاسيوم
375 ملليغرام
فسفور
71 ملليغرام
0.12 ملليغرام
زنك
0.59 ملليغرام
فوليت 
67 ميكروغرام
فيتامين ك
22.5 ميكروغرام
17 ملليغرام

فوائد الجزر الأبيض

في ما يأتي أبرز الفوائد الصحية المحتملة لهذا النوع من الجزر:

1. فقدان الوزن الزائد

قد يساهم تناول الجزر الأبيض ضمن حمية غذائية صحية على فقدان الوزن الزائد، وتعزى فوائد الجزر الأبيض المحتملة في هذا الصدد لما يأتي:

  • احتواؤه على كمية قليلة جدًا من السعرات الحرارية.
  • غناه بالألياف الغذائية القابلة للذوبان والتي قد تساعد على منع إنتاج هرمون الجوع في الجسم وتعزيز الشعور بالشبع.

2. تحسين صحة العيون

بسبب احتواء الجزر الأبيض على كمية كبيرة من فيتامين ج، قد يساعد تناوله بشكل منتظم على:

  • تعزيز وتحسين صحة العيون.
  • خفض فرص إصابة العين ببعض الأمراض والمشكلات الصحية التي قد تظهر مع التقدم في العمر، لا سيما مرض التنكس البقعي

إحدى الدراسات قد أظهرت وجود علاقة بين نقص مستويات بعض العناصر الغذائية، مثل: فيتامين ج وبين الإصابة بمرض التنكس البقعي المرتبط بالتقدم بالسن.

3. تقوية العظام

يحتوي الجزر الأبيض على كمية جيدة من معدنين هامين لصحة العظام، وهما: الكالسيوم والمغنيسيوم، لذا فإن تناول الجزر الأبيض قد يساعد على:

  • تحفيز نمو الأنسجة العظمية بطريقة صحية وسليمة في الجسم.
  • تقوية العظام والأسنان.

كما يجب التنويه إلى أن احتواء هذا النوع من الجزر على المغنيسيوم جنبًا إلى جنب مع الكالسيوم قد يساعد على تعزيز امتصاص الكالسيوم الموجود في الجزر الأبيض أثناء عملية الهضم، مما قد ينعكس إيجابًا على صحة العظام.

4. الوقاية من التشوهات الخلقية

من الفوائد الهامة المحتملة للجزر الأبيض قدرته المحتملة على خفض فرص ولادة طفل مصاب بتشوهات خلقية.

السبب في ذلك يعود غالبًا لاحتواء الجزر الأبيض على نسبة جيدة من الفوليت والذي يلعب دورًا هامًا في الوقاية من بعض التشوهات والعيوب الخلقية، مثل: تشقق العمود الفقري.

5. تحسين صحة القلب والشرايين

من الممكن أن يساعد تناول الجزر الأبيض على تحسين صحة جهاز الدوران عمومًا، إذ يحتوي الجزر الأبيض على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية التي قد تساهم في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية، مثل:

  • البوتاسيوم: قد يساعد على خفض مستويات ضغط الدم المرتفع.
  • الفوليت: قد يساعد على خفض فرص الإصابة ببعض أمراض القلب.
  • الألياف الغذائية: قد تساعد على خفض مستويات الكولسترول.

6. تحسين وتسهيل الهضم

بسبب احتواء الجزر الأبيض على نسبة عالية من الألياف الغذائية، قد يساعد استهلاكه على:

  • دعم الهضم الصحي ومقاومة بعض الاضطرابات الهضمية، مثل: الإمساك، إذ تساعد الألياف على تحفيز حركة الطعام والفضلات خلال الأمعاء.
  • خفض فرص الإصابة ببعض أمراض الجهاز الهضمي، مثل: الداء الرتجي (Diverticulitis).

7. امتلاك فوائد أخرى

قد يكون للجزر الأبيض العديد من الفوائد الصحية المحتملة الأخرى، مثل:

  • تسريع شفاء الجروح والتئامها، وذلك بسبب احتوائه على فيتامين ج الهام الذي قد يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين في الجلد.
  • خفض فرص الإصابة ببعض أنواع مرض السرطان، مثل: سرطان الثدي.
  • مقاومة وعلاج بعض أنواع فقر الدم، مثل: فقر الدم الضخم الأرومات.
  • تقوية جهاز المناعة وزيادة قدرته على محاربة الأمراض.
  • تحسين صحة الجهاز العصبي، وخفض فرص إصابته ببعض الأمراض، مثل: مرض الزهايمر.
  • تنظيم مستويات سكر الدم.
  • تحسين الصحة الفموية، وخفض فرص الإصابة ببعض المشكلات الصحية في الفم، مثل:

أضرار الجزر الأبيض

قد يكون لهذا النوع من الجزر بعض الأضرار المحتملة، مثل:

1. التحسس

إذ قد يحفز الجزر الأبيض الإصابة برد فعل تحسسي لدى البعض، فتظهر على المصاب أعراض، مثل: الطفح الجلدي، والشعور بحرقة في الفم أو الحلق.

2. خطر التسمم

إذ تحتوي أوراق الجزر الأبيض على مواد قد تسبب ظهور فقاعات وتقرحات في الجلد عند الاحتكاك بها، لذا يفضل التخلص منها على الفور وتجنب ملامستها.

كما يفضل تجنب الأنواع البرية من الجزر الأبيض، فهذا النوع من الجزر قد يكون سامًا.

من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 3 نوفمبر 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 7 يونيو 2021