اختيار برنامج رجيم صحي

سنتطرق من خلال المقال الآتي إلى أهم الأمثلة على اختيار برنامج رجيم صحي.

اختيار برنامج رجيم صحي

كيف من الممكن اختيار برنامج رجيم صحي؟ أو ما هي الطريقة الأفضل لإنقاص الوزن؟ هذه من أهم التساؤلات لدى العديد، ومن الأمثلة على اختيار برنامج رجيم صحي، رجيم الكربوهيدرات، أو حمية البروتينات وغيرها.

كيفية اختيار برنامج رجيم صحي

من أجل اختيار برنامج رجيم صحي لا بد من اتباع بعض النصائح والإرشادات التي تساعدك في ذلك، ومن خلال الاتي سنشير إلى أهم الطرق التي تساعدك في اختيار برنامج رجيم صحي:

1. التقليل من حجم الوجبة

طريقة واحدة للحد من كمية السعرات الحرارية هي تقليل أو تقليص حجم الوجبات الغذائية، وعلى مر السنين هناك زيادة في حجم الوجبات في شبكات مطاعم الوجبات السريعة، وفي منتجات السوبر ماركت وحتى أطباقنا أصبحت أكبر.

حيث وجد أنه كلما كبر حجم الوجبة فإننا نأكل أكثر، لذلك يوصى بدمج تقليص الوجبة مع برنامج خفض الوزن، وتقليص حجم الوجبات من الممكن أن يؤدي إلى انخفاض في استهلاك السعرات الحرارية وبالتالي لخفض الوزن.

2. العثور على بدائل الوجبات

اختيار الأطعمة الصحية في العصر الحديث أصبح مهمة صعبة جدًا، خصوصًا بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في إنقاص وزنهم، فالبيئة توفر حاليًا مجموعة متنوعة من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، والدهون، والسكريات الفقيرة بالعناصر الغذائية الحيوية.

استراتيجية ممكنة لمواجهة انتشار الأطعمة المصنعة هي استخدام بدائل الوجبات التي تحتوي على كمية سعرات حرارية وتغذية صحية مناسبة، فالأشخاص الذين يجدون صعوبة في التقليل من كمية واختيار الطعام يوصون باستخدام بدائل الوجبات كجزء من برنامج خفض الوزن، واستبدال وجبة واحدة أو اثنتين في اليوم ببدائل الوجبات هي طريقة لتحقيق برنامج رجيم لخفض الوزن والحفاظ عليه.

3. الحرص على وجبة الإفطار

على الرغم من أن معظمنا يعرف أن وجبة الإفطار هي أهم وجبة في اليوم، حيث تكسر صيام الليل وتعيد الجسم ليعمل بشكل كامل، فالكثير منا لا يحرصون على وجبة الإفطار بانتظام، وذلك بسبب ضيق الوقت والخوف من السعرات الحرارية الزائدة.

إن هناك علاقة بين تفويت وجبة الإفطار والسمنة، أي أن تناول وجبة الإفطار قد يساعد في الحفاظ على الوزن السليم، خصوصًا بعد خفض الوزن، فالحرص على تناول وجبة الإفطار الغنية بالألياف الغذائية يمكنه تحسين توازن نسبة السكر في الدم ومنع هبوط مستوى السكر بين الوجبات، فعند تناول وجبة الإفطار نكون أقل جوعًا خلال النهار.

4. تناول البروتينات

قد يكون هنالك صلة بين كمية البروتين والشعور بالشبع طوال اليوم، حيث وجد أن وجود كمية أعلى من البروتين في الوجبة قد يسهم في الشعور بالشبع طوال اليوم، لذلك يوصى باستهلاك البروتينات من مصادرها المختلفة، مثل:

  • منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • البيض.
  • فول الصويا.
  • اللحوم الخالية من الدهون.

5. تناول الألياف الغذائية

الألياف الغذائية هي كربوهيدرات معقدة لا تتحلل في الجهاز الهضمي، فهي تعتبر قليلة السعرات الحرارية ولكن لها دور هام في الشعور بالشبع، وانتظام عمل الجهاز الهضمي، وتوازن مستويات السكر في الدم، وخفض مستويات الكوليسترول في الدم وغير ذلك، حيث وتنقسم الألياف الغذائية إلى مجموعتين:

  • الألياف القابلة للذوبان: تذوب في الجهاز الهضمي وتعيق إفراغ المعدة وبذلك تساهم في الشعور بالشبع لفترة طويلة، وتبطئ انتقال السكر إلى الدم وتسهم في توازن مستويات السكر في الدم.
  • الألياف غير القابلة للذوبان: لا تذوب في الجهاز الهضمي، ولكنها تمتص الماء، وبذلك تساهم في الشعور بالشبع لفترة طويلة من الوقت، وتساعد في الأداء السليم والمنتظم للجهاز الهضمي.

أهمية اختيار برنامج رجيم صحي

تكمن أهمية اختيار برنامج رجيم صحي في كل من الاتي:

  • تحسين اللياقة البدنية.
  • الشعور بالثقة بالنفس.
  • محاربة الأمراض.
  • تعزيز الطاقة.
من قبل شروق المالكي - الأربعاء ، 8 يناير 2014
آخر تعديل - الاثنين ، 20 سبتمبر 2021