الرعاية والانتباه لمقدم الرعاية

يمكنُ أن تكونَ رعاية قريب أو صديقٍ مريضٍ أو مسنٍّ أو عاجزٍ تجربة مُرضِية. لكن من الممكن أن تكونَ تجربة صعبةَ أيضاً بدون الدعم المناسب.

الرعاية والانتباه لمقدم الرعاية

إذا كنت مقدم رعاية لشخص قريب، فمن الضروري أن تنتبه لصحتك ووقتك الخاص. وهناك العديد من المنظمات التي يمكن أن تقدم المساعدة العملية والمالية، بالإضافة إلى فترات راحة قصيرةٍ من الرعاية.

تقييم مقدمي الرعاية

ييجب ان يسأل مقدم الرعاية نفسه الأسئلة الاتية ليحدد مدى اهماله لنفسه:

  • هل يؤثر دور الرعاية على صحته؟
  • هل يتم الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم؟
  • هل مقدم الرعاية قلق لأنه قد يتوجب عليه ترك عمله؟
  • هل يتم الحصول على ما يكفي من الوقت الشخصي؟

قد يكون مقدم الرعاية مؤهلاً للحصول على مساعدة رعاية شخصية: قد يعني ذلك مثلاً أنه يتوجب على شخصٍ ما في مكانٍ قريب أن يساعد قريب مقدم الرعاية بالاستحمام. يمكن أيضاً أن يستحق مقدم الرعاية تعديلات لمنزله، ومعدات خاصة، واستراحة من دوره في الرعاية في حين يعتنى بقريبه خلال هذه الاستراحة.

فترات الراحة القصيرة من الرعاية

جميعنا بحاجةٍ لفترات راحةٍ منتظمة لإعادة شحننا بالطاقة، وكذلك مقدمي الرعاية. في بعض الأحيان يتم إشراك شخصٍ اخر خلال فترات الراحة القصيرة لرعاية قريبه لبضع ساعاتٍ كل أسبوع، فيصبح حراً ليتسوق أو يزور الأصدقاء. وفي أحيانٍ أخرى من الممكن أن تكون الرعاية لمدة أسبوعٍ أو أكثر حتى يتمكن من الذهاب في إجازة.

يمكن أن يقدم قسم الخدمات الاجتماعية المشورة حول إمكانية توفير رعايةٌ قصيرة الأمد‎ وكيفية الوصول إليها.

جميعنا بحاجةٍ إلى فترة راحة من وقت لاخر. ولا ينبغي الشعور بالذنب عند الرغبة بفترة راحة أو الاعتقاد بأنه ليس هناك حاجة لها. على المدى الطويل، تؤدي هذه الاستراحة إلى التأقلم بشكلٍ أفضل مع متطلبات الرعاية.

الموارد المالية والعمل

قد يتكلف مقدم الرعاية بسبب دوره في الرعاية، وقد يقل مدخول العمل. يجب أن ينتبه مقدم الرعاية الى ذلك ويأخذه في الحسبان. 

كيفية الشعور حيال دور الرعاية

من الطبيعي أن يكون لدى الشخص مشاعرٌ معقدة حيال دوره في الرعاية.

قد يجد صعوبة بالتأقلم مع التغيرات في حياته عندما يبدأ الرعاية. يمكنه الحصول على الدعم المتبادل المطلوب بشدة من خلال التحدث إلى مقدمي الرعاية الاخرين. 

الاعتناء بالصحة أمرٌ مهم. يجب تناول الطعام جيداً، وممارسة الرياضة بانتظام، والتحدث مع الطبيب عند الشعور بالتوتر أو الاكتئاب. ويمكن أن تكون المشاركة بالأنشطة الإبداعية وسيلة جيدة جداً لتحرير المشاعر.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 5 يناير 2016