الطلاب والرعاية الصحية: أهم ما يجب أن تراعيه!

إذا كنت تنتقل بعيداً عن المنزل للذهاب إلى الجامعة، فمن المهم أن تعتني بصحتك أثناء تواجدك هناك. اعرف مكان أقرب طبيب وأقرب طوارىء وغيره مما يلي:

الطلاب والرعاية الصحية: أهم ما يجب أن تراعيه!

يمكن لمهنيي الصحية الذين يفهمون احتياجات الطلاب تقديم الدعم لك. يقول الدكتور كريس ألن طبيب إمبريال كوليدج في مركز الصحة بلندن: ’’ يمكن أن يؤدي كونك بعيداً عن المنزل لأول مرة، إضافة إلى الضغوط الأكاديمية والمالية للطالب إلى مشاكل الصحة العقلية، بما في ذلك القلق والاكتئاب. أو التعرض لأي وعكات صحية وجسمية وحوادث طارئة تحتاج الى خدمة صحية!

وفيما يلي خمس نصائح للصحة يوجهها الدكتور ألن للطلاب الجدد:

1.تواصل مع طبيب محلي

إذا كنت -مثل معظم الطلاب- تمضي أسابيع من السنة في كليتك أكثر من بيت عائلتك، فعليك التعرف على أقرب طبيب قرب اليك، وفيما اذا كانت جامعتك تقدم أي خدمات طبية وتأمينية. وبهذه الطريقة يمكنك الحصول على الرعاية الطارئة إذا كنت في حاجة إليها والوصول إلى الخدمات الصحية بسرعة وسهولة بينما تكون في الكلية.

ويقول الدكتور ألن’’الأمر مهم خصوصاً إذا كان لديك حالة صحية مستمرة مثل الربو، أو مرض السكري أو الصرع‘‘. ’’من الناحية المثالية، أحب أن أرى هؤلاء المرضى في غضون أيام قليلة من بدء دراستهم الجامعية لفحص صحتهم ودوائهم.‘‘ من المرجح أن يكون المركز الصحي الملحق بكليتك أو جامعتك الأكثر ملاءمة، وسيكون الأطباء العاملون هناك من ذوي الخبرة في الاحتياجات الصحية للطلاب.

تملك العديد من المراكز الصحية للكليات صلات جيدة مع المتخصصين مثل الأطباء النفسيين والأطباء الرياضيين، والمعالجين النفسيين والاستشاريين والمعالجين الفيزيائيين.

متى يجب أن تزور طبيبك العام؟

الإصابة بالمرض خلال العطلة

إذا أصبحت على غير ما يرام أو احتجت علاج طبي أخر عندما تكون في منزلك أو لا تقيم بالقرب من طبيب جامعتك، يمكنك الاتصال بأقرب عيادة إليك لطلب العلاج. 

حاول أن تكون المعلومات التالية متوفرة معك عند حضور موعدك لأول مرة:

  • تفاصيل مشاكلك الطبية الجارية
  • تفاصيل المشاكل الطبية التي عانيتها في الماضي
  • اسم أي أدوية تتناولها حالياً
  • تفاصيل أي حساسية
  • تفاصيل الاتصال بالعيادة والطوارىء.

2. ابحث عن أقرب طبيب أسنان

مشاكل الاسنان من الممكن ان تكون احد المشاكل الطارئة والدارجة، ولا يمكن للأطباء التعامل مع مشاكل الأسنان، لذلك تأكد أن تتواصل مع طبيب أسنان قريب.

3. تحقق من الحصول على لقاحاتك في الاوقات اللازمة

الحصول على اللقاح أمر سهل. فقط اتصل بعيادة طبيبك وحدد موعداً – فمثلا في موسم أمراض البرد والشتاء قد تحتاج لقاح الانلفونزا مثلا، او لقاح ضد أي مرض معدي قد يكون منتشر حينها. 

تنصح الجامعات والكليات الطلاب أن يحصنوا أنفسهم من النكاف قبل بدء الدراسة.

يقول دكتور ألن ’’هذه العدوى نادرة، لكنها تشيع أكثر بين الطلاب. لقد تفشت عدوى المرضين عدة مرات في عدد من الجامعات. يمكن أن يسبب داء المكورات السحائية الموت، ويمكن للنكاف أن يدمر الخصوبة.‘‘

إذا لم تكن محصناً بالفعل من داء المكورات السحائية أو النكاف، فحدد موعداً ليحصنك طبيبك.

احصل على مصل الإنفلونزا إذا كنت تعاني الربو وتتعاطى المنشطات بالاستنشاق. كما ينبغي عليك أن تحصل على مصل الإنفلونزا إذا كان لديك حالة خطيرة طويلة المدى كمرض بالكلى.

 

4. ارتح وتناول الغذاء الصحي

كما يقول المثل الوقاية خير من العلاج، لذلك عليك أن تزيد فرصك بشكل كبير في تجنب غرفة انتظار طبيبك من خلال رعاية نفسك في المقام الأول.

قد لا تكون حياة الطالب مشهورة بالنوم المبكر وتناول الطعام الصحي، لكن الحصول على قسط كاف من النوم وتناول الطعام جيداً يعني أن لديك فرصة أفضل للبقاء في صحة جيدة. ستشعر أنك أكثر نشاطاً ومجهز بشكل أفضل للتعامل مع الدراسة والامتحانات.

تذكر أن:

  • تتناول خمس حصص من الفاكهة والخضروات يومياً
  • تشتري الخبز كامل الحبوب والمعكرونة بدلاً من الأبيض
  • تبقي تناول الطعام السريع في الحد الأدنى

لا يجب أن يكلف تناول الطعام بشكل جيد الكثير وغالباً ما يكون أرخص من الوجبات السريعة. كما أن قضاء الوقت في طهي وجبات بسيطة بدلاً من تناول الطعام في الخارج أو شراء الوجبات الجاهزة صحي أكثر. سيمنحك شراء كتاب طبخ للطالب أفكار وصفات صحية بأسعار معقولة.

من قبل ويب طب - الخميس ، 26 نوفمبر 2015