العين السوداء: هل هي مقلقة؟ ولماذا تحدث؟

تعد العين السوداء من الأمور التي قد تقلق الشخص الذي يتعرض لها، وهناك عدة أسباب تؤدي لظهورها، تعرف إليها في هذا المقال.

العين السوداء: هل هي مقلقة؟ ولماذا تحدث؟

يطلق مصطلح العين السوداء على العين التي يحيط بها تورم ونزيف تحت الجلد، لكن ما هي أسباب هذا النزيف؟ وهل تعد العين السوداء خطيرة؟ تعرف على أهم المعلومات في هذا المقال:

أسباب العين السوداء

على الرغم من أن الاسم يوحي بأن العين نفسها تصبح سوداء، لكن على العكس فالعين تبقى كما هي لكنها تكون محاطة بنسيج منتفخ وأسود اللون ينتج من وجود نزيف تحت الجلد مكون من دم وسوائل يسبب مظهرًا داكنًا للعين.

لهذا النزيف أسباب عدة منها الخطيرة ومنها البسيطة، نذكر منها:

1. ضربة على الأنف

إن أي ضربة على الأنف تؤدي إلى تورم الأنسجة المحيطة به والتي هي أصلا قريبة من العين، مما يسبب تجمع السوائل تحت الجلد مكونة المظهر الداكن للعيون السوداء.

2. الخضوع لعمليات جراحية في الوجه

يمكن للخضوع إلى عمليات جراحية في الوجه أن يسبب العين السوداء، مثل:

  • عملية رفع الوجه.
  • عملية في فك الوجه.
  • عملية في الأنف.

3. الإصابة في جمجمة الرأس 

تؤدي كسور الجمجمة وبالأخص الكسور في قاعدة الجمجمة لتورم كلا العينين وتحول اللون المحيط بهما إلى اللون الداكن، وتسمى هذه الحالة ب عيون الراكون.

4. أسباب أخرى

من الأمثلة على الأسباب الأخرى المرتبطة بالعين السوداء:

  • الحساسية.
  • التهاب الهلل أو التهاب الأنسجة المحيطة بالعين.
  • لدغ الحشرات.
  • الإصابة بالوذمة الوعائية، وهي مرض وراثي يسبب تورم في منطقة تحت العين غالبًا.

أعراض وعلامات العين السوداء

إن أكثر أعراض العين السوداء شيوعًا هي الألم والتورم، ولكن تتدرج الأعراض عادًة فتكون كالاتي:

  1. يبدأ التورم وتغير لون الجلد في بداية الأمر، ولكن هذا التغير في اللون يكون بسيطًا بحيث أنه يتحول إلى اللون الأحمر ثم يغمق اللون بشكل أكبر.
  2. يتغير لون الجلد ليصبح بنفسجي داكن أو أصفر أو أخضر أو أسود اللون.
  3. يزداد التورم ويكبر مع تغير لون الجلد.
  4. يبدأ لون الجلد بالتحسن ويخف التورم تدريجيًا بعد عدة أيام.

و قد يسبب التورم غباش في الرؤية وصعوبة في فتح العين، وقد يعاني المصاب من صداع شديد وذلك لأن أغلب حالات العين السوداء سببها إصابة في الرأس.

علاج العين السوداء بطرق منزلية

في العادة يزول التورم واللون الداكن للعين السوداء خلال أسبوع إلى أسبوعين، ولكن يمكن التعامل مع مشكلة العين السوداء وحلها في حال عدم ارتباطها بأعراض أخرى خطيرة في المنزل، من خلال:

1. تطبيق الكمادات الباردة

توضع الكمادات الباردة على الجلد حول العين لتخفيف التورم خلال أول 24 ساعة من الإصابة.

ويكون ذلك من خلال وضع قطعة ثلج في قماش والضغط بلطف على الجلد لمدة 20 دقيقة وتكرار ذلك كل ساعة مع تجنب الضغط على العين نفسها.
يجب تكرار الأمر عدة مرات في اليوم الأول والثاني بعد الإصابة، إذ أن هذه الطريقة فعالة جدًا في تخفيف التورم.

2. استخدام مسكنات الألم

مثل: الأسيتامينوفين (Acetaminophen) أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية. ولكن يجب استشارة الطبيب أو الصيدلي لاختيار المسكن المناسب للحالة.

3. تطبيق الكمادات الدافئة

يمكن وضعها بعد مرور يومين على الأقل على الإصابة، وذلك من خلال ترطيب قطعة قماش في ماء دافئ والضغط بلطف على الجلد المصاب، وتكرار الأمر عدة مرات في اليوم

4. الراحة

يساعد تجنب التعب والإرهاق والنشاطات التي قد تسبب أذى للعين خلال أول أيام من الإصابة في العلاج.

5. حماية العين

يجب حماية العينين من أية مواد أو رذاذ قد يؤذيهما بعد الإصابة.

أعراض قد تدل على شيء أكثر خطورة

هناك أعراض يدل وجودها على أن الأمر أكثر من مجرد نزيف بسيط، ويجب مراجعة الطبيب عند حدوثها مثل:

  • الرؤية المزدوجة.
  • فقدان البصر.
  • وجود دم على سطح العين.
  • عدم القدرة على تحريك العين.
  • صداع شديد مستمر.
  • الغيبوبة أو فقدان الوعي.
  • خروج دم أو سوائل من الأذن أو الأنف.
  • التورم لا يخف بمرور الوقت
  • وجود علامات تدل على الالتهاب، مثل: سخونة النسيج المحيط بالعين، ونزول قيح، و الاحمرار.
  • الألم شديد الذي يستمر لوقت طويل.
من قبل رنيم الدقة - الخميس ، 4 فبراير 2021