الفتق الأربي وفتق الخصية: دليلك الشامل

هل سبق وأصبت بفتق الخصية أو ما يسمى بالفتق الأربي؟ هل تتسائل ما هي أسبابه؟ وكيف يمكن إيقافه قبل حدوثه؟ الإجابات وأكثر تجدها في المقال.

الفتق الأربي وفتق الخصية: دليلك الشامل

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل حول فتق الخصية والفتق الأربي:

ما هو فتق الخصية؟

فتق الخصية هو أحد أسماء الفتق الأربي، والفتق الأربي عادةً ما يحصل في منطقة أسفل البطن قرب العانة نتيجة ضغط تتعرض له الأمعاء أو بعض الأنسجة الدهنية، مما يتسبب بخروجها من مكانها، أو نتيجة ضعف في عضلات البطن.

أنواع الفتق الأربي 

يوجد عدة أنواع للفتق الأربي أو ما يدعى فتق الخصية، وفي ما يأتي أهمها:

1. الفتق الأربي غير المباشر

هذا النوع من الفتق الأربي هو أحد أكثر الأنواع شيوعًا، وغالبًا ما يصاب به الأطفال الذين ولدوا ولادة مبكرة.

من الممكن كذلك أن ينشأ الفتق في أي مرحلة من حياة المصاب، وهذه الحالة أكثر شيوعًا لدى الذكور تحديدًا.

2. الفتق الأربي المباشر

يحصل هذا النوع من الفتق الأربي غالبًا لدى البالغين مع تقدمهم في العمر وخاصةً عند الذكور، وذلك غالبًا نتيجة الضعف العام الذي يصيب العضلات مع التقدم في العمر.

3. الفتق الأربي المحصور

هذا النوع من فتق الخصية يحدث عندما يعلق نسيج ما في منطقة العانة مع عدم إمكانية إعادته إلى مكانه بالإجراءات الخفيفة أو باللمس.

4. الفتق الأربي الاختناقي

الفتق الأربي الاختناقي هو أحد أنواع الفتق الأربي الخطيرة، وينشأ عندما يتسبب الفتق في انقطاع الدم تمامًا عن جزء من الأمعاء، وهذا النوع يعد طارئًا ويتطلب عناية جادة وعلاجًا فوريًا.

أعراض الفتق الأربي وفتق الخصية

يتميز الفتق الأربي بوضوحه للعيان، ويكون عادةً على هيئة مجموعة من النتوءات الممتدة على طول منطقة العانة، وهذا النوع من الفتق قد يكون مؤلمًا وخاصة عند لمسه.

في ما يأتي أبرز الأعراض الأخرى المتعلقة بفتق الخصية والفتق الأربي:

  • ألم عند السعال أو ممارسة الرياضة أو الانحناء.
  • شعور بالحرقة.
  • شعور حاد بالألم المفاجئ.
  • شعور بثقل في منطقة العانة.
  • انتفاخ في كيس الصفن لدى الرجال.

أسباب الفتق الأربي وفتق الخصية وعوامل الخطر

لا يوجد سبب معين للإصابة بالفتق الأربي، والذي قد يتطور ليصبح فتق الخصية، لكن يوجد بعض العوامل التي قد تزيد من فرص الإصابة، وفي ما يأتي أهمها:

  • الجينات والوراثة.
  • إصابة سابقة بالفتق الأربي.
  • الجنس، حيث الفتق الأربي أكثر شيوعًا بين الذكور من الإناث.
  • الولادة المبكرة.
  • الوزن الزائد أو السمنة.
  • الحمل لدى النساء.
  • السعال المزمن.
  • الإمساك المزمن.
  • التليف الكيسي.

تشخيص وعلاج الفتق الأربي وفتق الخصية

عادةً ما يلجأ الطبيب للقيام بفحص جسماني يدوي لتشخيص الفتق الأربي أو لتشخيص فتق الخصية، حيث يتم محاولة دفع النسيج الناتئ إلى مكانه، وإن لم ينجح الأمر، فإن هذا قد يعني أن المريض مصاب بفتق خطير يحتاج جراحة عاجلة.

في ما يأتي خيارات العلاج المطروحة عمومًا:

يفضل اللجوء للجراحة بالمنظار إذا ما رغب المريض بفترة تعافي أسرع، لكن فرص الإصابة بالفتق الأربي مجددًا بعد علاجه بالمنظار تكون أعلى منها عند القيام بالجراحة المفتوحة.

غالبًا سوف ينصح الطبيب المريض بأن يحاول تناول الأغذية الغنية بالألياف، والتي سوف يقلل تناولها من فرص حصول الإمساك، فالإمساك عند الإصابة بالفتق الأربي قد يزيد أعراضه ألمًا.

طرق الوقاية من الفتق الأربي وفتق الخصية

مع أنه ما من طرق فعالة بكل تأكيد للحماية من الفتق الأربي قبل حصوله، إلا أنه يوجد بعض الأمور التي من الممكن للقيام بها أن يقلل من فرص عودة الفتق مرة ثانية أو أن يقلل من حدته، وهذه أهمها:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • اتباع حمية غذائية غنية بالألياف.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الامتناع عن رفع الأثقال أو الأغراض الثقيلة عمومًا.
من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 27 أغسطس 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 14 أبريل 2021