القناع الأسود: هذا ما عليك معرفته!

هل أغرتك الفيديوهات الكثيرة التي انتشرت مؤخراً لتقومي بتجربة القناع الأسود؟ إذا كانت الإجابة نعم، فعليك أن تعرفي بعض الأمور أولاً. فلنتعرف على الماسك الأسود في هذا المقال.

القناع الأسود: هذا ما عليك معرفته!

ما هي مكونات القناع الأسود؟

  1. مادة لاصقة أو صمغ يستعمل عادة في الفنون (Crafts Glue): وهذا بالعادة هو اللاصق أو الصمغ الذي يستخدمه الطفل في حصص الفن أو أثناء عمل مشاريع المدرسة البسيطة أو الذي تقومين باستخدامه لأغراض المنزل البسيطة.
  2. فحم نشط (Activated Charcoal): وتجده عادة في الصيدليات على هيئة كبسولات تؤخذ لعلاج النفخة والغازات، كما يأتي على هيئة بودرة يتم حلها مع مادة سائلة وأخذه عبر أنبوب يتم إدخاله عبر الفم إلى المعدة مباشرة لتدارك أي طارئ صحي ناتج عن جرعة دوائية زائدة أو تسمم بمواد معينة مثل الليثيوم والحديد.

لم انتشر القناع الأسود بكثرة وما الذي كان مختلفاً فيه؟
فتاة مدهوشة

دوناً عن الكثير من علاجات وأقنعة البشرة المستخدمة لأغراض مختلفة، فإن القناع الأسود قد يبدو مغرياً للأسباب التالية:

  1. نتائجه فورية، إذا تستطيع أن ترى جميع الأوساخ والرؤوس السوداء بأم عينك على القناع بعد نزعه عن وجهك.
  2. الشعور النفسي الإيجابي الذي تشعر به عند مشاهدة فيديوهات تقوم فيها العارضة بنزع القناع الأسود.

اراء خبراء البشرة والجلد في القناع الأسود
امرأة حائرة

هذه هي الأمور التي يرغب خبراء الجلد والبشرة في أن يعرفها الجميع قبل استخدام القناع:

  1. هل من الصحي أن تضع صمغاً على بشرتك؟ عليك أن تتجنب استخدام أي نوع من الصمغ بشكل مباشر على بشرتك، سواء أكان الصمغ مجرداً أم جزءاً من مكونات ماسك للوجه مثل القناع الأسود، خاصة أنك قد لا تعرف الكم المستخدم من الصمغ في القناع الأسود، مع الأخذ بعين الاعتبار تعدد الماركات التي عملت لإنتاج نسخ منه تختلف بعض الشيء في النسب والمكونات. عند وضع الصمغ على البشرة فإنه يلتصق بدرجات متفاوتة القوة بوجهك، لذا وعند قيامك بإزالته عن وجهك فإنك تقوم حرفياً باستخدام قوتك الجسدية لإزالته والتغلب على الرابط القوي الذي شكله مع بشرتك! ناهيك عما ينطوي عليه هذا الأمر من ألم قد يفوق احتمال البعض. وقد يسبب الصمغ تحسس البشرة واحمرارها حتى لو كتب بوضوح وصراحة على العبوة أنها مادة غير سامة وغير مؤذية.
  2. هل من الصحي أن تضع فحماً نشطاً على بشرتك؟ عموماً، لا يسبب الفحم مشاكل للبشرة، ولكن معظم الأقنعة السوداء لا تحتوي على الفحم الخالص وحده، بل يدخل فيه العديد من المكونات التي يتم مزجها بالفحم أثناء التصنيع والتي قد تسبب الأذى للبشرة، فمثلاً تحتوي العديد من الماسكات المتوافرة على زيت شجرة الشاي، ومن المعروف عن زيت شجرة الشاي أنه قوي على البشرة وقد يسبب تحسسها.
  3. هل يزيل القناع الأسود الرؤوس السوداء بالفعل؟ قد يفعل القناع الأسود ذلك بالفعل، ولكنه قد يزيل ما هو أكثر من ذلك، فقد يكون قوياً بما فيه الكافية لإزالة بعض من طبقات البشرة الخارجية أو وبر الوجه، كما أنه قد لا يعمل بتاتاً ولا يجدي في بعض الحالات، ليكون بذلك قد سبب الألم لمستخدمه دون جدوى.

يجدر بنا التنويه إلى إن أية محاولة لاستخدام مواد لم تصمم للاستعمال الخارجي لأغراض جمالية مثل الصمغ والفحم في هذه الحالة، قد يكون أمراً غير محمود العواقب، وبينما كانت نتائج القناع الأسود إيجابية ومرضية في بعض الحالات، إلا أن هذا لم يكن الحال دوماً، إذ أن بعض مستخدمي القناع الأسود عانوا من نتائج سلبية بعد ذلك تضمنت تحسس واحمرار وبثور وانسداد في مسام الوجه، ناهيك عن الألم الفظيع أثناء نزعه الذي أجمع عليه معظم من استخدموه.

نعم هذه هي المكونات للماسك الشهير الذي ذاع صيته، وهذه ما قد يسببه لبشرتك، فهل تظن أنها فكرة سديدة أن تقوم باستخدامه؟

من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 6 مارس 2017
آخر تعديل - الجمعة ، 27 يوليو 2018