القيمة الغذائية للبطاطا وفوائدها الصحية

ما هي القيمة الغذائية للبطاطا؟ وهل تُساعد هذه القيمة في التمتع بفوائد صحية مختلفة؟ إليك أهم الإجابات في هذا المقال.

القيمة الغذائية للبطاطا وفوائدها الصحية

تعد البطاطا من الأطعمة المحببة لدى الجميع، ومن الممكن تحضيرها بطرق مختلفة ومتنوعة، فماذا يجب أن تعرف عن القيمة الغذائية للبطاطا؟ وما هي فوائدها الصحية؟

تعرف في المقال الاتي على القيمة الغذائية للبطاطا وأهم الفوائد الصحية:

القيمة الغذائية للبطاطا

تحتوي البطاطا على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن، حيث أن كل 100 غرام من البطاطا المسلوقة أو مشوية تحتوي على القيم الغذائية الاتية:

المكون القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 125 سعر حراري
الدهون 4.24 غرام
الكرربوهيدرات 20.45 غرام
الألأياف الغذائية 1.4 غرام
البروتين 1.87 غرام
الكالسيوم 5 ملليغرام
الحديد 0.34 ملليغرام
المغنيسيوم 24 ملليغرام
الفسفور 48 ملليغرام
البوتاسيوم 372 ملليغرام
فيتامين ج 12.1 ملليغرام
فيتامين ب6 0.312 ملليغرام
الفولات 9 مايكروغرام

إلى جانب ذلك فإن البطاطا تحتوي على النياسين، والكولين، والزنك، وبعض المركبات النباتية، مثل: حمض ألفا ليبوليك (Alpha lipoic acid).

فوائد البطاطا الصحية

بعد أن تعرفت على القيمة الغذائية للبطاطا، إليك ملخصًا عن الفوائد الصحية التي يمكن التمتع بها جراء تناولها: 

  • خفض ضغط الدم المرتفع: وقد يعود السبب وراء ذلك إلى البوتاسيوم الموجود فيها والذي يعمل على توسيع الأوعية الدموية، وبالتالي التقليل من ضغط الدم.
  • تعزيز صحة الدماغ: تحتوي البطاطا على فيتامين ب6 المهم لصحة الدماغ، فهو يساعد في إنتاج بعض المواد في الدماغ، مثل: السيروتونين (Serotonin) والدوبامين (Dopamine).
  • تنظيم مستويات السكر في الدم: ذلك بسبب مكوناتها من الكربوهيدرات.
  • تقوية جهاز المناعة: يعود السبب في ذلك إلى محتوى البطاطا من فيتامين ج.
  • التقليل من خطر الإصابة بالالتهابات: خاصة التهابات المفاصل.
  • تعزيز صحة القلب: والتقليل من خطر الإصابة بالأمراض القلبية المختلفة.
  • التحكم بالوزن والتقليل منه: حيث أن تناول البطاطا يساعدك في الشعور بالشبع لفترة أطول مما يقلل من كمية السعرات الحرارية المتناولة لاحقًا.
  • تحسين عملية الهضم: ذلك لأنها تحتوي على مستويات جيدة من الألياف الغذائية المهمة لعملية الهضم.

نصائح مهمة حول البطاطا

على الرغم من القيمة الغذائية للبطاطا إلا أن طريقة طهيها تؤثر على فوائدها بشكل كبير، وهذا يعني أن البطاطا المقلية لا تعد الطريقة الأفضل لتناول البطاطا.

كما من المهم اختيار البطاطا التي تتمتع بالخصائص الاتية للحصول على أكبر فائدة:

  • أن تكون صلبة.
  • أن تكون خالية عليها أي ضربات.
  • أن تكون متماثلة الحجم.
  • أن تكون غير مبللة من الخارج.
  • أن تكون خالية من البراعم.

للتمتع بالقيم الغذائية التي توفرها لك البطاطا يفضل عدم تقشيرها بل تناولها مع قشورها، مع التأكيد على تنظيفها جيدًا.

أضرار تناول البطاطا

على الرغم من فوائد البطاطا الصحية المتعددة، إلى أن طهيها بطريقة غير صحيحة، أو الإكثار منها قد يسبب بعض الأضرار، إليك أهمها:

  • زيادة الوزن: على الرغم من دورها الفعال في كبح الشهية، إلا أن الإكثار من تناولها قد يسبب زيادة الوزن.
  • مشاكل هضمية: قد يسبب شرب عصير البطاطا حرقة المعدة، والانتفاخ، والإسهال.
  • التسمم الغذائي: قد يسبب تناول البطاطا التالفة، أو البطاطا الخضراء إلى الإصابة بتسمم غذائي جراء احتوائها على مواد كيميائية سامة.

من قبل سيف الحموري - الأربعاء ، 29 يوليو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 9 يونيو 2021