9 وصفات لزيادة الوزن

هل تعاني من النحافة وتود زيادة وزنك، إليك 9 وصفات لزيادة وزنك بطرق صحيّة، لجسم متناسق.

9 وصفات لزيادة الوزن

على الرغم من أنّ الأمر يبدو سهلًا، إلّا أنّ ثمة أجسام تحتاج إلى حميات خاصّة لزيادة الوزن تمامًا كما تحتاج غيرها لحمية لفقدان الوزن، إليكم أهم الوصفات لزيادة الوزن بشكل صحي.

سر وصفات لزيادة الوزن بشكل صحّي

بداية عليك أن تكون واعيًا لعنصرين اثنين يجب أن ترتكز عليهما في حميتك الغذائية التي تهدف إلى زيادة وزنك:

  1. أدخل لجسمك سعرات حراريّة يوميًا أكثر مما تحرق، حيث أنّ جسمك سيقوم بتخزين السعرات الحرارية التي لم يحرقها في جسمك وهي التي ستتحوّل إلى وزن إضافي.
  2. اختر السعرات الحرارية من مصادر صحية، ونقصد هنا أن تغذّي العضلات وتبنيها بدل تراكمها على شكل دهون في الجسم فقط.
  3. إدراج الرياضة بالتوازي مع نظامك الغذائي سيساهم في بناء العضلات وتكبير حجمها وبالتالي الحصول على مظهر أجمل وصحة أفضل.

أطعمة ووصفات لزيادة الوزن بشكل صحي

سنقوم الآن بتعداد مجموعة منوّعة من العناصر الغذائية التي ستساعدك في زيادة وزنك إن حرصت على انتقاء المناسب منها:

1. الحليب

يوفر الحليب البروتينات والكربوهيدرات وحتى الدهون للجسم، كما أنّه مصدر جيّد للكالسيوم بالإضافة للفيتامينات والمعادن، ويتميّز الحليب باحتوائه على مادة الكازين بالإضافة إلى البروتينات الخاصة الموجودة في مصله، حيث أظهرت الدراسات أنّهما من أفضل المصادر التي تساهم في زيادة كتلة العضلات.

2. اللحوم الحمراء

تعتبر اللحوم الحمراء من إحدى أفضل الأطعمة للعضلات وزيادة كتلتها، حيث تحتوي شريحة اللحم الواحدة (170 غرام) على حوالي 3 غرام من الليوسين، وهو عبارة عن حمض أميني أساسي يحتاجه جسمك لتحفيز البروتين العضلي وبناء الأنسجة العضلية الجديدة.

تحتوي اللحوم الحمراء أيضًا على الملحق الغذائي كرياتنين، وهو يعتبر من أهم المكمّلات الغذائية التي يتم تصنيعها تحديدًا لبناء العضلات، كما أنّ اللحوم الحمراء تحتوي على نسبة من الدهون التي من شأنها أن تعطيك كمية أكبر من السعرات الحرارية .

3. الأفوكادو

من الأطعمة والوصفات لزيادة الوزن، ثمرة الأفوكادو، وهي ثمرة مشبعة تمامًا بالدهون الصحيّة، وهي أيضًا تحتوي على عدد مرتفع من السعرات الحرارية، حيث توفّر ثمرة واحدة من الأفوكادو ما يقارب 192 سعرة حرارية و15.38 غرامًا من الدهون بالإضافة إلى 7.7 غرامًا من الألياف.

هذه المكوّنات تساهم في زيادة عدد السعرات الحرارية والدهون المفيدة التي تأخذها في اليوم بينما نسبة الألياف المرتفعة تساهم في الحفاظ على صحة أمعائك لئلّا تواجه مشاكل هضمية نتيجة للحمية.

حاول أن تكون خلاقًا في استخدامك للأفوكادو حيث أنّ بإمكانك إضافته إلى المزيد من المكوّنات الغذائية، كما بإمكانك تحضير ميلك شيك حلو المذاق وغزير السعرات، يعتمد أساسًا على الأفوكادو والحليب.

4. الشوكولاتة الداكنة

تحتوي كل 100 غرام من الشوكولاتة الداكنة على حوالي 581 سعرة حرارية، ترافقها كمية عالية من الألياف ومضادات الأكسدة، ما يجعل منها خيارًا مناسبًا وفعّالًا لهدف زيادة الوزن بشكل صحي، وبهذا تعد مثالًا على الوصفات لزيادة الوزن.

مضادات الأكسدة تعمل أيضًا على محاربة عمليّة تنكّس الخلايا التي ترتبط بالعديد من الأمراض المزمنة وعلامات الشيخوخة، فيما يوصي الأخصائيون عادة استهلاك الشوكولاتة التي تحتوي على نسبة 70% من الكاكاو وذلك للابتعاد عن السكر كمصدر للسعرات الحرارية وبالتالي للارتفاع بالوزن.

5. الألبان والأجبان كاملة الدسم

تعتبر الألبان والأجبان كاملة الدسم من المصادر ذات السعرات الحرارية المرتفعة، بالإضافة إلى حسن طعمها وسهولة تناولها، إلّا أنّ ما يجعلها مرشّحة جدّا لمساعدتك في زيادة الوزن، هو أنّها تحتوي على نسبة جيّدة من البروتينات المطلوبة لزيادة كتلة العضلات أيضًا.

لا تحصر نفسك بالاستخدامات المعتادة للألبان والأجبان أيضًا، بل حاول دمجهما في نظامك الغذائي بشكل منفرد أو كمكمّلات لأغذية أخرى، أو حتى كمركّبات للحلوى أو المشروبات الصيفية.

6. البيض

هل تصدّق أنّ بعض اللاعبين الرياضيين ومن يتمرّن كمال الأجسام قد يتناول ما يفوق 6 بيضات يوميًا؟ وذلم لأنّ البيض من أغنى مصادر البروتين المرتفعة مطلقًا.

يحتوي البيض أيضا على نسبة مرتفعة من الدهون التي من شأنها أن تؤّدي إلى الإصابة بأمراض القلب، لذا في حال اعتمد نظامك الغذائي على وجود البيض بالأساس عليك المواظبة على فحص ضغط الدم ونسبة الكولسترول فيه.

7. السلمون والأسماك الدهنية

السلمون والأسماك الدهنية من مصادر البروتينات والدهون الصحية الممتازة جدّا، حيث أنّ شريحة سمك السلمون الواحدة التي تعادل في وزنها تقريبا 170 غرام توفّر تقريبا 350 سعرة حرارية، و4 غرامات من الدهون الصحية، و34 غرامًا من البروتينات.

كما تحتوي الأسماك الدهنية عادة على الأحماض الدهنية أو أوميغا 3، وهي عبارة عن أحماض وفيتامينات هامّة في المحافظة على صحة الجسم العامّة.

8. المكسّرات وزبدة الأنواع المختلفة من المكسرات

لا تذهب لمكان دون التزوّد بوجبة خفيفة من المكسّرات إن كنت تنوي فعلًا زيادة وزنك، حيث أنّها أفضل الأطعمة المغذّية التي تستطيع تناولها بسهولة بين الوجبات المركزية.

تحتوي حفنة واحدة من المكسرات على ما يقارب 7 غرامات من البروتين بالإضافة إلى 18 غرامًا من الدهون الصحية، وبما أنّ المكسّرات تحتوي على السعرات بتركيز عالي، فإنّ حفنتين يوميًّا فقط أو ملعقة من الزبدة قد تضيف لنظام غذائك مئات السعرات الحرارية.

ننصحك أيضَا بتناول المكسرات من خلال دمجها مع الوجبات المختلفة كطبخها مع الأرز مثلَا أو إضافتها إلى كأس من الزبادي وحبة من الفاكهة على الفطور مثلًا.

9. مكمّلات البروتين

تناول مكمّلات البروتينات أمر شائع جدّا لدى الرياضيين ومتمرّني كمال الأجسام الذين ينوون كسب الوزن، وعلى الرغم من الجلبة التي أحدثها أمر مكمّلات البروتين، حيث ارتفع صوت يشير إلى كونه غير صحيّ وينصح بتجنّب استهلاكه، إلّا أنّ الأبحاث أثبتت أنّه يعزز الصحة عامة ويقلل من ميل مستهلكه للإصابة بالأمراض المتنوعة.

بالطبع فإنّ استخدام مكمّلات البروتين خصوصًا مصل اللبن تؤكّد على أهمية ممارستك للرياضة وتحديدًا لتمارين القوة لا التمارين الهوائية، حيث أنها تعمل على تغذية العضلات التي تمرّنها قبل كل شيء وبالتالي زيادة كتلتها.

من قبل مها بدر - الثلاثاء 31 تموز 2018
آخر تعديل - الخميس 28 كانون الثاني 2021