حقائق حول مخدر الحشيش

يعد الحشيش المخدر الغير قانوني الأوسع انتشارا في المملكة المتحدة، رغم تناقص استخدامه في السنوات الأخيرة.

حقائق حول مخدر الحشيش

لقد انخفضت نسبة من يتعاطون مخدر الحشيش ممن تتراوح أعمارهم بين 11 – 15 عاما في إنجلترا من 13.3 % عام 2003 إلى 7 % في 2013. أما نسبة من يتعاطون الحشيش ممن تتراوح أعمارهم بين 16 – 59 فقد انخفضت في السنوات الخيرة من 10.6 % في 2003 – 2004 إلى 6.6 % في 2013 – 2014

كيف يكون شعورك بعد تعاطي الحشيش!

تتباين تأثيرات الحشيش من شخص لاخر:

-قد يشعر البعض بالاسترخاء و الراحة و السعادة.

- و قد ينتاب اخرين نوبة من الضحك أو يصبحوا أكثر ثرثرة.

- الشعور بالجوع أمر شائع – و هذا ما يعرف أحيانا " تناول وجبات خفيفة "

- تصبح أكثر وعيا بحواسك – قد تبدو الألوان أكثر وضوحا و قد تبدو الموسيقى أفضل صوتا.

- من الشائع أن تشعر أن الوقت يمر بطيئا

كما أن للحشيش تأثيرات أخرى أيضًا، ومنها:

- يثير لدى البعض الشعور بالإغماء / أو المرض – و هو ما يعرف بالبياض

- الشعور بالسبات و الخمول

- يجد البعض أنه يؤثر على الذاكرة ،حيث يكون من الصعوبة تذكر الأشياء.

- يجعل البعض يشعر بالارتباك و القلق و الهوس و البعض يصاب بنوبات ذعر. و تكون تلك التأثيرات شائعة مع الأنواع الغريبة من الحشيش مثل سكانك و سينسميلا.

إن كنت تتعاطى الحشيش على نحو منتظم فقد يجعلك ذلك غير متحمس و غير مهتم بالأشياء الأخرى التي تجرى في حياتك، كالتعليم أو العمل. و قد يؤثر التعاطي لمدى طويل على قدرتك على التعلم و التركيز.

 

كيف تصبح مدمنا على الحشيش ؟

في الماضي لم يكن الحشيش من المواد الإدمانية . إلا أن الأبحاث قد أظهرت أنه يسبب الإدمان، و بخاصة إن تم تعاطيه بانتظام لفترة ما. يصبح 10 % ممن يتعاطوا الحشيش بانتظام خاضعين له.

كما الأمر بالنسبة للمخدرات الإدمانية الأخرى كالكوكايين والهروين، بإمكانك تحمل الأمر. و هذا يعنى أنك مضطر لتعاطي المزيد و المزيد لحدوث نفس التأثيرات. إذا توقفت عن التعاطي، فقد تعانى من أعراض إنسحابية ، كالإشتهاءات و صعوبة الخلود للنوم و التقلبات المزاجية و العصبية و عدم الراحة.

إذا كنت ممن يتعاطون الحشيش علاوة على التبغ، فمن المحتمل أن تدمن النيكوتين، و قد يتكور الأمر و تعانى مرضًا ذا صلة بالتبغ، السرطان أو مرض القلب. إذا انقطعت أو أقلعت عن التعاطي، فسوف تعانى أعراض إنسحابية من النيكوتين و كذلك الحشيش.

اليك المعلومات الخاصة بالاقلاع عن التدخين

 

مخاطر تدخين التبغ:

قد يزيد تدخين الحشيش مع التبغ من مخاطر الإصابة بأمراض متعلقة بالتبغ، ومنها:

- السرطان

- أمراض القلب

- الأزمات القلبية

السكتة الدماغية

- الالتهاب الشعبى

- الانتفاخ فى الرئة

- العجز الجنسي

                                                                         

المخاطر المرتبطة بتعاطي الحشيش

لقد ساعدنا بحث- أجرى مؤخرا – في التعرف على المخاطر الصحية المصاحبة لتعاطي الحشيش بصورة أفضل، حيث كانت نتائجه كما يلي:

- يؤثر الحشيش على قدرتك على القيادة. و هذا هو سبب اعتبار القيادة تحت تأثير المخدرات، مثلها مثل القيادة تحت تأثير الخمر، سلوك مخالف للقانون. أظهرات دراسة فرنسية أن السائق الذي يتعاطى الحشيش معرض بشكل مضاعف للتسبب في حادث سيارة قاتل.

- إذا كنت تدخن الحشيش، فقد يضر رئتيك، فالحشيش مثل التبغ يحوى كيماويات تسبب السرطان و تزيد من مخاطر الإصابة بسرطان الرئة. كما قد يجعل الربو أسوأ، و يسبب صعوبة في التنفس مع من لا يعانون الربو. و إذا تعاطيت الحشيش و التبغ معا، تزداد المخاطر الصحية لرئتيك.

- قد يضر الحشيش بالصحة العقلية . يرتبط الاستخدام المنتظم بتزايد مخاطر التعرض للإصابة بمرض الذهان، كالشيزوفرينيا. و يعد المرض الذهانى هو المرض الذى يصاحبه هلاوس ( حينما ترى أشياءً لا وجود لها ) و الأوهام ( حينما تعتقد أشياء ليست بالصحيحة). و تزيد مخاطر التعرض للمرض الذهانى إذا بدأت استخدام الحشيش في فترة المراهقة، و إن كان للعائله تاريخ في المرض العقلي. كما يزيد تعاطي الحشيش من مخاطر الانتكاسة لدى من يعانون انفصام الشخصية ، كما قد يسبب أعراض أكثر سوءًا.

- قد يؤثر الحشيش على الخصوبة. أظهر البحث الذي أجرى على الحيوانات إمكانية تسبب الحشيش في تثبيط إنتاج الحيوانات المنوية لدى الذكور و البويضات لدى الإناث.

- في حالات الحمل، قد يؤذى الحشيش الأجنة. يفترض البحث أن تعاطى الحشيش أثناء فترة الحمل قد يؤثر على تطور مخ الجنين. و يرتبط الاستخدام المنتظم للتبغ بتزايد خطر ولادة طفل صغير الحجم أو غير مكتمل النمو.

 

هل يؤثر العمر على المخاطر ؟

تبدو المخاطر المرتبطة بتعاطي الحشيش أعلى بالنسبة للأشخاص الذين اعتادوا تعاطيه منذ سن مبكر، بما في ذلك مخاطر المرض العقلي.

ليس واضحا سبب ارتفاع المخاطر بالنسبة لهؤلاء الذين اعتادوا تعاطي الحشيش منذ سن مبكرة. و قد يرتبط ذلك بحقيقة أنه خلال سنوات البلوغ، يكون المخ لا يزال في طور تكوين وصلاته و أن الحشيش يتداخل في تلك العملية.

                                                                                                                  

هل للحشيش فوائد دوائية؟

يحوى الحشيش العشبى عديد من المكونات المختلفة، تسمى المركبات القنبية، التي يكون لها تأثيرات متباينة. إحدى تلك المركبات – التيتراهيدوكانابينول – الذى يعد مكونا نشطا لعقار يعرف ساتيفكس. و حديثا تم الترخيص لهذا العقار في المملكة المتحدة كعلاج مسكن لالام العضلات في التصلب اللويحى المتعدد.

و قد أجرى بحث اخر لبحث فاعلية العقاقير التي تعتمد في تكوينها على الحشيش في نطاق من الشروط كوجود مرض العين الجلوكوما / الزرق، فقدان الشهية بالنسبة لمن يعانون مرض نقص المناعة أو الإيدز، الصرع لدى الأطفال و الألم المصاحب للسرطان. لن نعلم ما إذا كانت تلك العلاجات فاعلة حتى الانتهاء من التجارب.

 

  هل الحشيش يقود إلى مخدرات أخرى ؟

بينما يتعاطى الغالبية الذين يستخدمون مخدرات أشد كالهروين، والحشيش، فإن نسبة ضئيلة ممن يتعاطون الحشيش يتعاطون مخدرات شديدة. إلا أن شراء الحشيش يجعلك على اتصال بتجارة المخدرات الغير قانونية، بما يزيد من احتمالات التعرض للمخدرات الأخرى.

 

من قبل ويب طب - الأربعاء ، 30 سبتمبر 2015