9 خطايا تدمر حياتكم الجنسية

يمكن لاشياء بسيطة ان تدمر العلاقة الجنسية. نورد هنا بعض الخطايا التي من شأنها دفعكم إلى تدمير حياتكم الجنسية.

9 خطايا تدمر حياتكم الجنسية

ليس من الصعب تدمير العلاقة الجنسية، إذ هناك طرق عديدة للقيام بذلك، أهمها المقصد. المشاكل الجنسية لا تنتهي والحياة الجنسية لدينا تتأثر كثيرا من تقييمنا الذاتي لأنفسنا، انعدام الأمان العاطفي، الضغوطات، النقد والتوقعات. اليكم بعض الطرق السهلة التي يؤدي استخدامها إلى تدمير العلاقة الجنسية:

اقرؤوا المزيد حول هذا الموضوع:
 طرق ممارسة الجنس: عالم الرجل وعالم المرأة
 اختبر نفسك: هل رومانسي؟ 

خطيئة 1- ممارسة الجنس في اليوم نفسه من الأسبوع، وفي الوقت نفسه.

هكذا لن يتساءل أي منكم: متى سيحدث ذلك؟ على سبيل المثال، كل يوم سبت الساعة الثامنة مساء، مثل الساعة الدقيقة جدا. هذه هي بالضبط الطريقة المناسبة للتخلص من العفوية والملل، اللذين يشكلان عنصرين حاسمين في تدمير حياتكم الجنسية.

خطيئة 2- استخدام الأساليب نفسها في كل مرة.

لتدمير العلاقة الجنسية الجيدة،  عليكم أن تستخدموا نفس طرق المداعبة وبنفس التسلسل في كل مرة. اهدموا حياتكم الجنسية بواسطة الامتناع عن ادخال "المحفزات" إلى العلاقة الجنسية والتركيز مرة أخرى على نفس الممارسات.

خطيئة 3- لمس الزوج أو الزوجة فقط عند التفكير في الجنس.

 امتنعوا عن العناق، القبلات ومسك اليدين وافعلوا ذلك فقط عندما يكون لديكم هدف واضح. هكذا تعلمون الزوج/ة أن اللمس والجنس يحدثان معا وتتأكدون من عدم وجود علامات غير واضحة. هذه هي طريقة رائعة لتدمير العلاقة الجنسية.

خطيئة 4- ترك المداعبة والدخول في الموضوع مباشرة.

في عصر السرعة الذي نعيش فيه، من لديه الوقت لهذا البطء؟ ففعل كل هذه التفاهات يتطلب الكثير من الجهد، لذلك ماذا لو كان الزوج/ة لا يزال غير مهيأ؟ توقفوا عن هدر وقتكم، وقوموا بالجماع مباشرة. بالإضافة الى ذلك، فلدى كل منكما عمل في يوم الغد ويجب أن تستيقظا في وقت مبكر في الصباح.

الخطيئة 5- ابقاء الملابسأثناء ممارسة الجنس.

الحاجة المفرطة لتكونا عاريين أثناء ممارسة الجنس تتطلب منكم خلع ملابسكم, تعرية شريككم من ملابسه ومن ثم ارتداء الملابس بعد ذلك. احرصوا على ابقاء مصباح الاضاءة مشعلا، وامتنعوا عن وضع الموسيقى.

الخطيئة 6- انتقاد الأداء الجنسي للزوج أو الزوجة.

هذا ما يسمى بالحب القاسي. وإلا، كيف سيعرف شريك حياتكم ما هي الأمور التي يجب أن يحسنها؟ اذا كانوا يريدون تلبية المعايير فإنهم يحتاجون إلى معرفة عيوبهم. احذروا بشدة من تشجيعهم على أدائهم الجيد أو مجرد التلميح بشيء إيجابي. حاولوا أيضا انتقاد مظهرهم الخارجي. تجنبوا المجاملات، وخاصة تلك التي قد تجعلهم يشعرون بأنهم مميزون أو محبوبون.

الخطيئة 7- ممارسة الجنس مع تلفزيون يعمل في الخلفية.

لحظة، لماذا في الخلفية فقط؟ فان كل الاحداث على الشاشة ستفوتكم. بذلك تستطيعون القيام بأمرين في ان واحد معا ولا تفوتكم البرامج التي تحبونها. أحذروا من التركيز أكثر من اللازم في العلاقة الجنسية، فإن لديكم هنا هدفا اخر أكثر أهمية.

الخطيئة 8- الرد على الهاتف أثناء ممارسة الجنس.

ربما تكون تلك مكالمة مهمة بالفعل؟ إذ انه لا يمكن الاعتماد على البريد الصوتي. هذا ينطبق أيضا على الرسائل النصية ورسائل البريد الإلكتروني، ومن المهم الرد على جميعها على الفور. إن كون أيديكم متحررة أثناء ممارسة الجنس يدل على أنكم في الاتجاه الصحيح والأكثر إضرارا بحياتكم الجنسية. واصلوا في هذا الاتجاه وردوا على أي شخص يبحث عنكم الان.

الخطيئة 9 - الانتهاء من العلاقة الجنسية في أسرع وقت ممكن.

ليست هنالك حاجة إلى التحقق مما إذا كان الشريك قد بلغ النشوة الجنسية. فمرة أخرى، من المفترض أن الجنس من أجلكم أنتم فقط. افترضوا أن كل شيء على ما يرام، حتى لو لم يقل الزوج/ة أي شيء. ليست هنالك حاجة إلى العناق أو اللمس. فهذا يفقدكم وقتا ثمينا للنوم (كما في الخطيئة رقم 5). لكي لا تحدث لديهم هم أيضا النشوة الجنسية.

من قبل منى خير - الاثنين ، 15 يوليو 2013
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017