المضادات الحيوية: ما هو استعمالها الصحيح؟

المضادات الحيوية ليست لكل الالتهابات, ليست في كل الاحوال وطبعاً ليست لكل الناس. هناك حالات لا تستدعي تناول هذه المضادات.

المضادات الحيوية: ما هو استعمالها الصحيح؟

 هذا المقال برعاية مؤتمر الشرق الاوسط وشمال أفريقيا للصناعات الدوائية

لقد نشرت منظمة الطب الداخلي الأمريكية (ACP-ASIM) مؤخراً، تعليمات جديدة لاستعمال المضادات الحيوية (الانتيبيوتيك)، لعلاج التهابات جهاز التنفس. وقد تم إعداد هذه التعليمات بهدف التقليل من الاستعمال المفرط للمضادات الحيوية، والذي قد يتسبب بمقاومة ضد المضادات الحيوية في حالة الاستعمال الغير ضروري.

بالرغم من أن اغلب التهابات جهاز التنفس العليا يسببها الفيروس، إلا أن 75% من الوصفات الطبية لهذه الحالات تحتوي على المضادات الحيوية. لذلك ينصح اتحاد الأطباء الأمريكي للطب الداخلي، جميع الأطباء بمعالجة التهابات الشعب الهوائية، التهاب الجيوب الأنفية، التهاب البلعوم والتهابات أخرى بجهاز التنفس العلوي، عن طريق الأدوية الغير ملزمة بوصفة الطبية، والتي لا تحتوي على المضادات الحيوية. كما وعلى الأطباء إخبار المرضى بان المرض قد يستمر حتى أسبوعين.

كما ويشدد اتحاد الأطباء الأمريكي للطب الداخلي على أهمية استعمال المضادات الحيوية بالشكل الصحيح، لكي تنخفض نسبة الاستعمال الغير لازمه لهذه الأدوية.   

تعتبر هذه الإرشادات الجديدة سارية المفعول، فقط لدى الأشخاص الذين يتمتعون بجهاز مناعة سليم ولا تتجاوز أعمارهم الـ 65 عام. كما أنها سارية المفعول أيضاً على الأشخاص الذين لا يعانون من الأمراض التي قد تؤثر على استعمال المضادات الحيوية أو تؤثر على وضعهم الصحي بشكل عام، مثل التهاب شديد بالشعب الهوائية مرفق بانسداد طويل الأمد للجهاز التنفسي، التهاب البلعوم المتواصل أو المتكرر، أو التهاب الجيوب الأنفية.

من قبل ويب طب - السبت,9يونيو2012
آخر تعديل - الاثنين,14نوفمبر2016