هل المضادات الحيوية قد تزيد من الوزن؟

تشير دراسة حديثة الى أن الأطفال الذين يتناولون مضادات حيوية بانتظام كان لديهم زيادة وزن بشكل كبير بالمقارنة مع أقرانهم الذين لم يتناولوها!

هل المضادات الحيوية قد تزيد من الوزن؟

تعد سمنة الأطفال احد أخطر أمراض العصر، وتشير دراسة حديثة الى أن الأطفال الذين يتناولون مضادات حيوية بانتظام كان لديهم زيادة وزن بشكل كبير بالمقارنة مع أقرانهم الذين لم يتناولوها!

أصبحت سمنة الأطفال أحد الشواغل الصحية الحالية في العالم  والتي تتصدر مشكلة التدخين والمخدرات، اذ أشارت الإحصائيات الأخيرة الى أن طفل من أصل كل ثلاثة أطفال يعاني من السمنة او زيادة الوزن في الولايات المتحدة الأمريكية. ووفقاً لجمعية القلب الامريكية (AHA)، فان انتشار السمنة ما بين الاطفال أصبح أكثر من ثلاثة أضعاف منذ عام 1971 وحتى عام 2011.

ومن المعروف بان سمنة الأطفال مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بالامراض المزمنة في سن مبكره، وتشمل هذه الأمراض: كل من السكري من النوع الثاني، وارتفاع ضغط الدم،  وارتفاع مستويات الكولسترول، بالاضافة الى ضعف التحصيل العلمي، والاكتئاب، والمشاكل النفسية، وعدم الثقة بالذات.

المضادات الحيوية قد تكون سبب في زيادة فرص الاصابة بسمنة الأطفال!

في دراسة نشرت المجلة الدورية الدولية للسمنة International Journal of Obesity، والتي أجراها مجموعة من الباحثين في كلية  " Johns Hopkins Bloomberg School of Public Health"، تم فيها تقييم السجلات الصحية الإلكترونية منذ عام 2001 وحتى عام 2012،  لـ من 163820 طفل تتراوح أعمارهم ما  بين 3 الى18 سنة.

بحيث تم حساب مؤشر كتلة الجسم (BMI) والتأكد كمن استخدام الاطفال للمضادات الحيوية.خلال السنة السابقة لذلك.

فأشارت النتائج الى أن الاطفال الذين كانوا يتناولون المضادات الحيوية كانوا عرضة للاصابة بزيادة في الوزن او السمنة أكثر من غيرهم.

وهذا لم يكن بالمعلومة الحديثة، الا أنها كانت تاكيدية! اذ أنه وفيما سبق كان قد علم عن كون البنسلين الذي يعمل كمضاد حيوي، يؤدي الى زيادة الوزن لذا فقد تم استخدامه في تسمين الحيوانات.

ما هي المضادات الحيوية؟

والمضادات الحيوية هي عبارة عن ادوية تعطى لمكافحة الأمراض المعدية والأمراض الناتجة عن الطفيليات والميكروبات،  مثل أمراض البرد والشتاء.

الام الحلق والحنجرة: لا داعي للمضادات الحيوية

نتيجة التجربة

ما أظهرته النتائج كان كما يلي:

  • 21% من أطفال المدارس تناولوا المضادات الحيوية بما يقارب سبعة مرات أو أكثر خلال مرحلة الطفولة.

  • الأطفال في سن 15 والذين تناولوا المضادات الحيوية سبع مرات أو أكثر خلال فترة الطفولة كانت الزيادة في وزنهم بما يقارب 3 باوند (1.4 كغم) مقارنة بأقرانهم الذين لم يتلقوا أي مضادات حيوية .

  • في كل مره يتم اعطاء مضاد حيوي للطفل فهذا سيسبب زيادة الوزن بشكل أسرع مع مرور الوقت.

ويرجح الباحثون تفسير هذه النتيجة الى أن استخدام المضادات الحيوية يساهم في تغيير بيئة الأمعاء ومعدلات البكتيريا فيها، فيها كما تقوم بقتل البكتيريا الضارة المسببة للمرض، تقوم أيضا بقتل البكتيريا النافعة، والتأثير على هذه البكتيريا قد يساهم في زيادة الوزن عن طريق التأثير على عمليات هضم الغذاء وأيضه وزيادة السعرات الحرارية المتناولة. اذ أن البكتيريا النافعة في الأمعاء تساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي وتساهم في عملية الهضم والامتصاص في الامعاء.

وتتزايد المخاوف مؤخراً من كون أن الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية قد يؤدي الى ظهور أنواع من البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

وبهذا ننصح الاطباء بان يكونوا أكثر حذراً عند وصفهم المضادات الحيوية للاطفال، كما وعلى الاباء أيضا التمهل قبل اعطاء طفلهم أي مضاد حيوي.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء,27أكتوبر2015
آخر تعديل - الثلاثاء,27أكتوبر2015