انتشار العد الوردي للعين

معظمنا يعرف أن أعراض العد الوردي (rosacea) تشمل احمرار الجلد وتهيجه, ولكن يمكن أن يظهر العد الوردي أيضا في العين ويسبب الجفاف والتهيج. وليس من المعروف حتى الآن ما هو سبب العد الوردي في العين, ولكن هناك العديد من العوامل التي قد تؤدي إلى انتشاره.

انتشار العد الوردي للعين

العد الوردي في العين هو المرض الذي يحدث نتيجة لمرض العد الوردي (rosacea), وهو الحالة الالتهابية المزمنة التي تؤثر على جلد الوجه, الأنف والجبين. العديد من الأشخاص الذي يعانون من العد الوردي, يطورون العد الوردي في العين, جنبًا إلى جنب مع الأعراض الطبيعية للمرض, ولكن يظهر العد الوردي لدى بعض الأشخاص في العين فقط. العد الوردي في العين يصيب بشكل رئيسي البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 30-60. وهو أكثر شيوعًا لدى الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة.

الأشخاص الذين يعانون من العد الوردي في الجلد, غالبًا ما لا يدركون أن الأعراض مثل جفاف العين مرتبطة بالمرض. لا يوجد علاج للعد الوردي, وإذا لم يتم علاجها بشكل صحيح فسوف تصبح أسوأ. ومع ذلك هناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تخفف من الأعراض.

أعراض العد الوردي 

أعراض العد الوردي في العين قد تسبق الأعراض في الجلد, تتطور بالتزامن معها أو تظهر في وقت لاحق. وكما ذكر ففي بعض الأحيان قد تظهر أعراض العد الوردي في العين من تلقاء نفسها, دون أن يصاب الجلد بالإحمرار والتهيج.
يمكن أن تشمل أعراض العد الوردي في العين:

  • جفاف العين
  • الشعور بحرقان في العين
  • حكة في العين
  • الشعور بوجود رمل أو جسم غريب في العين
  • الحساسية للضوء (Photophobia)
  • رؤية مشوشة
  • اتساع أوعية دموية صغيرة في الجزء الأبيض من العين
  • احمرار العين
  • انتفاخ واحمرار العين
  • شحاذ العين
  • افراز الدموع

شدة الأعراض في العين لا تطابق دائمًا شدة أعراض العد الوردي في الجلد.

 

متى يجب التوجه الى الطبيب؟

حددوا موعدًا مع الطبيب إذا كنتم تعانون من الأعراض مثل جفاف العين, وخز أو الشعور بحكة في العين, إحمرار وتهيج العين أو عدم وضوح الرؤية. إذا تم تشخيصكم بالعد الوردي في الجلد, فيجب أن تخضعوا لفحوص دورية للكشف عن العد الوردي في العين.

أسباب العد الوردي

مثل العد الوردي في الجلد, فإن أسباب العد الوردي في العين غير معروفة, ويمكن أن يكون المرض ناتج عن دمج العوامل الوراثية والبيئية. هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم العد الوردي, مثل التي تظهر على الجلد والعد الوردي في العين أيضًا:

  • المشروبات أو الأطعمة الساخنة
  • المشروبات الكحولية
  • البقاء بطقس بارد أو حار متطرف
  • التعرض للشمس
  • الحالات الانفعالية مثل الغضب, الارتباك والقلق
  • ممارسة التمارين الرياضية الشاقة
  • أحواض المياه الساخنة أو الساونا
  • الأدوية التي توسع الأوعية الدموية مثل بعض الأدوية لارتفاع ضغط الدم


عوامل الخطر

يمكن لأي شخص يعاني من العد الوردي في الجلد أن يصاب بالعد الوردي في العين. على الرغم من أن العد الوردي الذي يصيب الجلد شائع أكثر لدى النساء, ولكن العد الوردي في الجلد يؤثر بنفس القدر على الرجال والنساء. ولا نعرف ما إذا كان العد الوردي في الجلد سيتطور بالتأكيد للعد الوردي في العين. ظهور شحاذ العين, كتل خاملة ومؤلمة في حافة العين, يمكن أن تكون علامة مسبقة لذلك. 


عوامل خطر العد الوردي هي:

  • الذين تتراوح أعمارهم بين 30-60, وخصوصًا النساء بعد سن اليأس
  • الميل للإحمرار
  • التاريخ العائلي بالعد الوردي

مضاعفات

من دون علاج, يمكن أن يؤثر العد الوردي في العين على كل سطح العين (القرنية), وخاصة في حالات جفاف العين. التهاب الجفون, التهاب مزمن للجفن (Blepharitis), يمكن أن يؤدي الى حدوث تهيج ثانوي للقرنية بواسطة الرموش الشاذة. وفي الحالات الشديدة, يمكن أن يؤدي إلى فقدان البصر.

العلاج

الهدف من علاج العد الوردي في العين هو التخفيف من الأعراض, لا يوجد دواء محدد. وكثيرًا ما يصف الأطباء مضادات حيوية مثل التتراسيكلين (Tetracycline), الدوكسيسيكلين (doxycycline), 
الاريثروميسين (Erythromycin) وغيرها لعلاج العد الوردي الخطير. ونادرًا ما يصف الطبيب الستيرويدات (steroids) لتخفيف الالتهاب. قد تكون الدموع الاصطناعية مفيدة لجفاف العين, ولكن يمكن لبعض القطرات التي تهدف لخفض الإحمرار أن تجعل الحالة اكثر سوءًا على المدى الطويل, وخاصة بعد وقف أخذ القطرات بعد الاستخدام الطويل.

كيف يمكن التخفيف من حدة الأعراض؟

  • استخدموا الدموع الاصطناعية لتخفيف الجفاف.
  • حافظوا على نظافة الجفن عن طريق غسله بلطف يوميًا بالماء الدافئ, أو بواسطة منتج معقم اخر الذي أوصى به الطبيب.
  • تخلوا عن استخدام العدسات اللاصقة أثناء تفشي المرض, وخاصة مع أعراض جفاف العين الهامشية.

كيف يمكن منع تفشي العد الوردي؟

في حين لا توجد وسيلة معروفة لمنع تطور هذا المرض, ولكن يمكنكم اتخاذ خطوات للسيطرة على ظهور الأعراض:

  • واصلوا اتباع برنامج العلاج. حتى لو كان يبدو لكم أن أعينكم نظيفة تمامًا, فقد يعود العد الوردي في العين.
  • استمروا في أخذ الدواء, مثلما أرشدكم الطبيب ونظفوا جفنكم يوميًا.
  • تجنبوا العوامل التي تثير العد الوردي مثل التعرض لدرجات حرارة عالية, التعرض للشمس, المشروبات الكحولية والتوتر.
من قبل ويب طب - الاثنين,20أبريل2015
آخر تعديل - الثلاثاء,19مايو2015